الثلاثي محمد صلاح وماني وفيرمينو

موقع سبورت 360 – يبدأ ليفربول الإنجليزي حملة الدفاع عن لقبه دوري أبطال أوروبا بمواجهة صعبة أمام خصمه المعتاد نابولي الإيطالي.

وسيستضيف ملعب “ساو باولو” مساء اليوم الثلاثاء مباراة ليفربول ومضيفه نابولي، ضمن فعاليات الجولة الأولى من المجموعة الخامسة بدور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

ليفربول يمتلك خط هجومي ناري بمعنى الكلمة بتواجد الثلاثي المعروف “محمد صلاح، وساديو ماني، وروبرتو فيرمينيو”، وبالتأكيد سيفكر الإيطالي كارلو أنشيلوتي مدرب نابولي في ألف طريقة لإيقافهم، ولكن كيف لهذا الخط القوي أن يكون سبباً في ترجيح كفة نابولي في مباراة اليوم؟

خط هجوم ليفربول استثنائي بكل تأكيد، ولكن يعيبه بعض الأمور التي قد تكون سبباً في ترجيح كفة نابولي، وقد ينجح في الخروج بنقاط المباراة الثلاث.

روبرتو فيرمينو

روبرتو فيرمينو نجم ليفربول

روبرتو فيرمينو نجم ليفربول

إذا كنت متابع جيد للكرة الإنجليزية، وبالتحديد لفريق ليفربول، فبالتأكيد ستقول أن البرازيلي روبرتو فيرمينو هو أهم لاعب في تشكيلة الريدز هذا الموسم.

ما يقوم به فيرمينو يفوق الخيال، فقد ابتدع مركزاً لنفسه في الفريق، فهو مهاجم من طرازٍ رفيع، وفي نفس الوقت صانع ألعاب من الدرجة الأولى، ناهيك عن أنه الجزء الأساسي في ربط خط الوسط بالهجوم، وفتح المساحات لماني وصلاح من أجل تسجيل الأهداف.

لا تخدعك الأرقام، وتقول أن صلاح وماني أهم من فيرمينو بل العكس تماماً، بدون النجم البرازيلي فالأمور ستكون صعبة بالنسبة للمصري والسنغالي.

كل هذه المميزات في لاعب واحد اسمه فيرمينو، ولكن ماذا لو لم يكن في مستواه الطبيعي، أو تعرض للإصابة مثلاً في مباراة اليوم، وقتها الثنائي صلاح وماني لن يلعبا بنفس الطريقة، وستكون مهمة دفاع نابولي أسهل بكل تأكيد.

صراع صلاح / ماني

GettyImages-1147171746

بالطبع الكل شاهد انفعال السنغالي ساديو ماني في مباراة بيرنلي بالدوري الإنجليزي بسبب أنانية محمد صلاح، بعدم تمرير الكرة لماني بالرغم من أنه كان وحيداً وأمام المرمى مباشرةً.

وبعدها تم تهدئة الأجواء، ولكن الصراع بين صلاح وساديو ماني على من هو الأفضل سيستمر، وقد يؤثر ذلك على مردود الفريق.

أنانية صلاح وماني قد تكون سبباً في نجاح دفاع نابولي في الخروج بشباكٍ نظيفة مساء اليوم، حيث حدث الأمر أكثر من مرة في مناسبات عديدة، وأهدر اللاعبان فرصاً للتمرير من أجل تسجيل الأهداف، وقد يتكرر ذلك المشهد اليوم.

دقة خط الهجوم

GettyImages-1171359932

سبب آخر قد يرجح كفة نابولي في هذه المباراة، وهو كم الفرص التي يهدرها ثلاثي خط هجوم ليفربول منذ الموسم الماضي، وحتى الآن.

محمد صلاح في الموسم الماضي أهدر 16 فرصة سهلة لتسجيل الأهداف في الدوري الإنجليزي، وجاء في المركز الخامس من بين لاعبي البريميرليج، وهذا الموسم أهدر حتى الآن فقط ثلاث فرص.

بينما ماني أهدر 11 فرصة في الموسم الماضي، وهذا الموسم فرصتين، وزميله البرازيلي فيرمينو أهدر في الموسم الماضي تسعة فرص، وهذا الموسم فرصتين.

وبالنسبة للتسديد على المرمى، فالنجم المصري محمد صلاح قام بتسديد 137 مرة في الموسم الماضي بالدوري أكثر من أي لاعب آخر، وسجل فقط 22 هدفاً.

والسنغالي ماني سدد 87 مرة، وكان نفس عدد أهداف صلاح في البريميرليج، وفيرمينو 75 تسديدة، وسجل 12 هدفاً.

دقة التسديد، وتسجيل الفرص السهلة دائماً ما تسبب أزمة بالنسبة لخط هجوم ليفربول، لذلك قد يكون نابولي محظوظاً اليوم، وتخرج شباك أبناء الجنوب خالية من الأهداف.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

سبورت360-  يلعب ليفربول الإنجليزي مباراته الأولى في دوري أبطال أوروبا خارج أرضه مساء اليوم الثلاثاء، عندما يحل ضيفاً على نابولي الإيطالي، ضمن منافسات المجموعة الخامسة على ملعب “سان باولو”.

تنطلق المباراة في الساعة (23:00 بتوقيت الإمارات)، و(22:00 بتوقيت السعودية)، و(21:00 بتوقيت القاهرة)، و(19:00 بتوقيت جرينيتش).

تذاع المواجهة على شبكة “بي إن سبورتس”، وتحديداً عل قناة HD1، بتعليق صوتي عصام الشوالي، ويدير اللقاء الحكم فاروجيا كان من دولة مالطة.

View this post on Instagram

👀 @alexoxchamberlain 🤣 #LFC #LiverpoolFC #OxladeChamberlain #Ox

A post shared by Liverpool Football Club (@liverpoolfc) on

مشاركة روبيرتسون

الظهير الأيسر المميز أندي روبيرتسون لم يشارك في تدريبات الفريق الإنجليزي بسبب تعرضه للإصابة في مباراة ليفربول الأخيرة بالدوري الإنجليزي أمام نيوكاسل يونايتد، والتي انتهت بفوز الريدز بثلاثة أهداف لهدف.

وسيقوم الجهاز الطبي للفريق الإنجليزي بإجراء اختبار لياقة لأندي روبيرتسون، لتحديد موقفه النهائي من المشاركة أمام نابولي اليوم.

وتحدث يورجن كلوب في مؤتمره الصحفي قبل مباراة نابولي قائلاً “روبيرتسون لن يتدرب مع الفريق، سنرى ما الذي سيحدث”.

وأضاف “الأمر ليس خطيراً، إنه كان مجرد إجراء احترازي، ولكننا لسنا متأكدين من جاهزيته بنسبة 100% أم لا، سيتعين علينا اختباره اليوم، وبعدها سنرى”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

ليفربول ونابولي

موقع سبورت 360- تنتظر جماهير الكرة العالمية المواجهة التي ستجمع بين ليفربول ونابولي على ملعب السان باولو ليلة الأربعاء بدوري أبطال أوروبا في اختبار صعب لحامل اللقب.

واجه فريق يورجين كلوب نابولي في النسخة السابقة من البطولة وكان أمام مواجهة محفوفة بالمخاطر..بل أنه كاد يخرج من البطولة من دور المجموعات في ملعب الإنفيلد لولا تألق حارسه أليسون بيكر.

ولكن..ما الذي تغير في الفريقين عن آخر مواجهتين جمعت بينهما؟.

ليفربول: نفس الأسلحة الرائعة مع تعديلات بسيطة

التصدي المذهل لآليسون

التصدي المذهل لآليسون

يدخل الريدز تلك المواجهة مفتقداً لواحداً من أهم أسلحته وهو الحارس البرازيلي أليسون بيكر والذي أعلن مدربه يورجين كلوب أنه لن يشفى تماماً من إصابة الكاحل إلا في منتصف شهر أكتوبر الماضي.

وأليسون كان بطل المباراة الاخيرة التي جمعت الفريقين بحق بتصديه لعدد من الفرص الخطيرة أهمها تلك الفرصة التي كان فيها المهاجم البولندي أركاديوش ميليك منفرداً به، وسيكون في مكان أليسون الحارس الإسباني المغمور أدريان الذي جاء من حيث لا يدري ليكون بطل نهائي السوبر الأوروبي امام تشيلسي حينما تصدى لركلة ترجيح امام إبراهام قادت الريدز للفوز باللقب.

من ناحية أخرى فإن آخر تشكيلة لليفربول كان بها اعتماد أساسي على جيمس ميلنر ولكن في هذا العام نجد أن كلوب بدأ يعتمد على البرازيلي فابينيو بصورة أساسية، لما يعطيه فابينيو من قوة بدنية وقدرة أكبر في افتكاك الكرات.

لكن التغيرات في الليفر تبدو أقل من تلك الموجودة في الفريق الإيطالي..فالليفر مازال يعتمد على قوته الضاربة الهجومية التي تتكون من ماني وفيرمينو وصلاح وكذلك على نفس العناصر الدفاعية..ولا يقم ببعض التعديلات إلا في خط الوسط في الغالب..وفي ظل إصابة نابي كايتا فإنه من المتوقع أن يظل حامل اللقب يلعب بنفس الأسلوب وبنفس الأدوات التي تضمن له النجاح.

إلا فيما عدا زيادة قيمة وأهمية المهاجم البلجيكي ديفوك أوريجي الذي أصبح المدرب يعطيه المزيد من الوقت للعب وخاصة بعد أن أثبت قدرته على أن يكون ورقة رابحة في مباريات دوري الأبطال من العام الماضي بتألقه أمام برشلونة وتوتنهام في مباراتي نصف النهائي والنهائي وتسجيله لأهداف حاسمة.

نابولي: عمق شبابي أكبر في تشكيلة أنشيلوتي

 صلاح ضد كوليبالي من مواجهة العام الماضي في الآنفيلد

صلاح ضد كوليبالي من مواجهة العام الماضي في الآنفيلد

أضاف نابولي لنفسه مزيد من القوة الهجومية هذا الموسم مقارنةً بالموسم الماضي، بإضافة الجناح المكسيكي هيرفينج لوزانو إلى صفوفه.

ويمكن لكارلو أنشيلوتي الآن التنويع ما بين استعمال طريقة الـ4/3/3 أو الـ4/2/3/1 بعد رحيل ماريك هامسيك وقدوم إيلماس ليكون لاعباً قادراً مع زيلينيسكي على اللعب كثنائي محور أو بوجود فابيان رويز القادر على اللعب في الوسط أو خلف المهاجم في طريقة الـ4/2/3/1.

تغيرت بعض الأسماء في التشكيلة الدفاعية في الفريق النابوليتانو بانتداب دي لورينزو في مركز الظهير الأيمن وهو لاعب أثبت نفسه سريعاً أو بوجود اليوناني كوستاس مانولاس إلى جانب كوليبالي بعد رحيل راؤول ألبيول.

نرى بصورة عامة أن نابولي جدد الدماء داخل تشكيلة المدرب كارليتو بمزيد من الدماء الشابة والطموحة.

ومع وجود مدرب بخبرة كبيرة مثل أنشيلوتي فإن الفريق البارتينوبي سيأمل في أن يكرر فوزه على ليفربول مثلما العام الماضي على ملعب السان باولو وخصوصاً وأن المجموعة بها فريق طموح ومتطور ويزيداد قوة من سنة لأخرى وهو فريق سالزبورج النمساوي.

كلوب

كلوب

تشكيلة نابولي المتوقعة: ميريت- دي لورينزو- مانولاس – كوليبالي – غولام – كاييخون – آلان- فابيان رويز – زيلينيسكي- ميرتنز – إنسيني (لوزانو).

تشكيلة ليفربول المتوقعة: أدريان – آرنولد – ماتيب – فان دايك – روبيرسون – فابينيو – فينالدوم – تشامبرلين – ماني – صلاح – فيرمينو.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة