أنشيلوتي يكشف مرشحه للفوز بالدوري الإنجليزي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
كارلو أنشيلوتي

موقع سبورت 360- كشف المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي ،المدير الفني لفريق نابولي الإيطالي، النقاب عن مرشحه للفوز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم في الموسم الجاري.

و يرى أنشيلوتي أن ليفربول هو المرشح الأوفر حظا لنيل لقب البريميرليج هذا الموسم ، علما بأن فريق الألماني يورجن كلوب يحتل حاليًا صدارة الجدول برصيد 15 نقطة .

و يستعد المدرب الإيطالي ورجاله لملاقاة ليفربول مساء الثلاثاء في الجولة الأولى من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا في ملعب سان باولو.

و على هامش المباراة قال أنشيلوتي في تصريحات صحفية ” ليفربول تطور كثيرًا في الفترة الماضية من ناحية الوعي والثقة بالنفس ، إنه المرشح للفوز بالبريميرليج لأنه فريق عظيم”.

و شدد المدرب على أهمية دعم جماهير نابولي للفريق في لقاء ليفربول وقال ” الدعم الجماهيري مهم جدا، أتمنى أن أجد أجواء دافئة ومزدحمة في سان باولو”.

و يلعب نابولي في المجموعة الخامسة بدوري الأبطال رفقة ليفربول ، ريد بول سالزبورج النمساوي وجينك البلجيكي.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

محمد صلاح ضد نابولي

يستعد النجم المصري محمد صلاح لخوض مباراته الأولى في دوري أبطال اوروبا خلال الموسم الجديد عندما يسافر رفقة فريقه ليفربول إلى إيطاليا لمواجهة نابولي على ملعب سان باولو لحساب الجولة الافتتاحية من دور المجموعات.

ويعد نابولي من الفرق المعتاد محمد صلاح على مواجهتها خلال مسيرته الاحترافية، فعدا عن أنه خامس أكثر فريق خاض مباريات ضده، فهو أكثر فريق إيطالي اصطدم به الفرعون المصري بالمناصفة مع يوفنتوس، حيث واجه كل منهم 7 مرات، وستكون مباراة الغد هي الثامنة ضد رجال المدرب كارلو أنشيلوتي.

وخلال 7 مواجهات لمحمد صلاح امام نابولي، ارتدى خلالها قمصان ثلاث فرق هي فيورنتينا وروما وأخيراً ليفربول، تمكن من تسجيل هدفين وصنع مثلهما، أي انه ساهم بتسجيل 4 أهداف.

وقاد صلاح فريقه للفوز على نابولي في 3 مناسبات، اثنتان مع روما وواحدة مع ليفربول، بينما خسر بنفس العدد أيضاً، وانتهت مباراة واحدة بالتعادل السلبي كانت في ذهاب الدوري الإيطالي موسم 2015-2016.

أول لقاء جمع صلاح بنابولي كان يرتدي فيه قميص فيورنتينا، وتلقى حينها هزيمة قاسية بثلاثية نظيفة، وفي أولى مبارياته مع روما ، فشل في تحقيق الفوز أيضاً وانتهت المباراة بالتعادل، لكنه تمكن أخيراً من تحقق فوزه الأول في مباراة الإياب بالكالتشيو بهدف نظيف صنعه بنفسه.

وفي الموسم التالي، قاد صلاح روما للفوز على نابولي بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، وأحرز هدفاً في تلك المباراة وصنع آخر، لكنه تلقى هزيمة في مباراة العودة بهدفين مقابل هدف، وقدم أدا متواضع.

وبعد انتقاله إلى ليفربول، التقى صلاح بنابولي مرة أخرى في دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، وانتهت المباراة الاولى بفوز الفريق الإيطالي بهدف نظيف، لكن النجم المصري انتقم في لقاء العودة وأحرز هدف المباراة الوحيد الذي حصد النقاط الثلاث من خلاله.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

كيف يكون ملعب سان باولو مفتاح عبور ليفربول السهل إلى دور 16؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

اليوم نحن لا نتحدث عن أى ليفربول، الحديث هنا يخص بطل أوروبا الذي عاد مجدداً إلى منصات المجد والتتويج بعد غياب سنوات ليست قليلة، بالتأكيد هناك اختلاف كبير.

هذا الأسبوع تعود مجدداً دوري أبطال أوروبا، البطولة الأقوى، الأعرق والأغلى أوروبياً على مستوى الأندية والتي حققها ليفربول الموسم الماضي للمرة السادسة في تاريخه.

قرعة دوري أبطال أوروبا التي أجريت في موناكو أواخر شهر أغسطس الماضي، أسفرت وكعادتها عن مجموعات ساخنة ومباريات تصادمية منتظرة ينتظرها عشاق الكرة الأوروبية في كل مكان.

ليفربول ضد نابولي مجدداً مواجهة مكررة من الموسم الماضي وأيضاً في دور المجموعات، ولكن هذه المرة مع تواجد سالزبورج النمساوي وجينك البلجيكي.

لا يوجد هناك مستحيل في كرة القدم ولا يوجد هناك شيء سهل، ولكن واقعياً القرعة خدمة ليفربول بشكل قوي، النادي الإنجليزي الذي يمتلك جدولاً مزدحماً هذا الموسم بسبب كثرة البطولات التي يشارك فيها بعد الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي.

ليفربول يبدأ رحلته مع دوري أبطال أوروبا مساء يوم الثلاثاء القادم عندما يحل ضيفاً على نابولي الإيطالي، نادي الجنوب في إيطاليا وملعبه الصعب سان باولو.

سان باولو يمهد طريق ليفربول للدور القادم

المشوار يبدأ بالاختبار الأصعب، هكذا يمكن وصف مباراة ليفربول ضد نابولي القادمة، ليفربول يواجه أقوى طرف معه في المجموعة خارج ملعبه على ملعب معروف بأجوائه الصعبة، سان باولو.

لا يوجد شيئاً مستحيلاً في كرة القدم هكذا قلت، ولكن واقعياً ليفربول يلعب أهم وأصعب مباراة له في دور المجموعات يوم الثلاثاء القادم، وبرأيي ستكون مفتاح مهم لصعود الردز إلى الدور القادم.

في سان باولو الموسم الماضي سقط ليفربول خاسراً أمام نابولي المباراة التي صعبت الموقف على الردز وأجلت تأهل الفريق بشكل رسمي إلى الجولة الأخيرة مع وجود باريس سان جيرمان في نفس المجموعة.

هذا الموسم ليفربول مع نابولي، سالزبورج وجينك ومع احترامي للطرفين الأخيرين، بالطبع ليفربول ونابولي هما المرشحان للتأهل إلى الدور الإقصائي ثمن النهائي عن هذه المجموعة.

ملعب سان باولو سيكون بوابة لصعود بدون تعب وإرهاق لليفربول، تحقيق النقاط الثلاث على حساب منافسك المباشر في المجموعة وعلى أرضه ستكون خطوة كبيرة لتأهل سهل.

ليفربول عليه إنجاز مهتمه في دوري الأبطال سريعاً وضمان الصعود مبكراً من أجل بحث إمكانية إراحة لاعبيه الأساسيين وحفظ طاقتهم لمباريات أخرى خصوصاً وأن مباريات دوري الأبطال تلعب في منتصف الأسبوع.

إذا تم تحقيق المتوقع هذا سيساعد ليفربول وكلوب كثيراً في مشوار الدوري الإنجليزي تحديداً وأيضاً البطولات الأخرى التي سيشارك فيها الردز هذا الموسم.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة