فان دايك

موقع سبورت 360- كان من المتوقع فوز ليفربول على نيوكاسل عصر اليوم ولكن الفوز تحقق بصعوبة بعد تأخر الليفر في النتيجة بعد سبعة دقائق بهدف جيترو فيليمز.

ولكن ليفربول عاد بقوة بهدفين من ساديو ماني وهدفٍ ثالث من محمد صلاح قام بهم بتأمين النقاط الثلاث ومواصلة الانتصارات.

وأبدى قائد خط الدفاع فيرجيل فان دايك فخره بما حققه الفريق اليوم من عودة.

وتحدث النجم الهولندي لشبكة بي تي سبورتس بعد المباراة فقال: “كان من المهم للغاية أن نفز بالثلاث نقاط..لقد قمنا بدراسة نيوكاسل جيداً بعد ما قدموه أمام توتنهام..إنهم قادرون على البقاء في الدفاع في مناطقهم وانتظار الفرص وأخطاء الخصم”.

استطرد اللاعب المرشح للفوز بجائزة الاتحاد الدولي كأفضل لاعب في العالم: “لم يكن من الجيد أن نتأخر في النتيجة في وقتٍ مُبكر ولكن ردة فعلنا كانت جيدة”.

واختتم حديثه معبراً عن الامتنان الكبير لروبي فيرمينو والذي دخل كبديل وصنع هدفين: “إنه لاعب مهم للغاية لنا جميعاً..إنه يجعل الحياة صعبة على أي مدافع في العالم من وجهة نظري..إنه جيد للغاية وأنا سعيد لأنه في فريقي”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

ليفربول يكافئ ساديو ماني بعد تألقه أمام نيوكاسل

فريق سبورت 360 18:26 14/09/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
ساديو ماني مع زميله في ليفربول روبرتو فيرمينو

موقع سبورت 360-  يسعى نادي ليفربول الإنجليزي لمكافأة نجمه السنغالي ساديو ماني بعدما ارتدى ثوب التألق مع الفريق في الفترة الماضية ، و كانت آخر حلقات تألقه زيارة شباك نيوكاسل ظهر اليوم السبت في لقاء الفريقين في ملعب أنفيلد رود ضمن منافسات الجولة الخامسة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

ونجح ماني في وضع اسمه على لوح النتيجة في اللقاء الذي قلب فيه رجال المدرب الألماني يورجن كلوب تأخرها بهدف إلى فوز بثلاثية ، عبر هدفين من أسد التيرانجا ليواصل ليفربول بذلك تصدره لجدول البريميرليج.

بطل أوروبا في الموسم الماضي فتح خطا من المفاوضات مع ماني من أجل تجديد العقد الذي يربطه مع الإدارة في الفترة المقبلة ، مع تعديل بند راتبه السنوي حيث ينوي النادي منحه راتبًا أعلى من الراتب الذي يتقاضاه حاليا.

و وفقا لشبكة سوكر لينك فإن المفاوضات بدأت فعليا مع اللاعب صاحب الـ 27 ربيعًا من أجل تحسين راتبه مع النادي و حمايته من اغراء الأندية الأخرى.

و ارتبط ماني في الفترة الماضية بالتواجد في مدار عدة أندية من الصف الأول في أوروبا و على رأسها ريال مدريد الإسباني لكن اللاعب بقى في النادي و أعلن الولاء لكتيبة الكوب.

الأكثر مشاهدة

كلوب و ماني

موقع سبورت 360- أنهى ليفربول مهمته بنجاح أمام نيوكاسل بعد الفوز بثلاثة أهداف لهدف على الإنفيلد في الجولة الخامسة من منافسات الدوري الإنجليزي، وأصبح بإمكانه التفكير في المباريات القادمة التي يبحث فيها عن البقاء على الصدارة وتقديم نفس الأداء المميز مع عدد أقل من الأخطاء.

وإليكم أبرز الملاحظات عن مباراة اليوم:

1- لم تكن تلك المباراة سهلة بأي معنى من المعاني على فريق ليفربول رغم لعبه على أرضه ووسط جماهيره ولكنه واجه فريقاً يجيد اللعب خارج ميدانه وسبق له تعطيل توتنهام ومازاد من تعقيد المباراة الهدف المُبكر لفيلميز الذي سجله نيوكاسل استغلالاً لقدرته على كسر التسلل الذي اعتمد عليه فريق المدرب يورجين كلوب.

وتميز نيوكاسل بالصلابة والتنظيم حتى بعد أن استقبل الهدف الأول والثاني وهنا جاءت المواجهة ما بين قوة ليفربول الهجومية وما بين تماسك فريق المدرب ستيف بروس.

فيرمينو

فيرمينو

2- كان من الجيد أن فريق كلوب قام بتغيير أسلوبه بشكلٍ مستمر خلال الـ90 دقيقة فبعد أول 20 دقيقة صعبة وجد فيها صعوبة في اختراق دفاع نيوكاسل الحصين بدأ صلاح وأوريجي في الخروج من منطقة الجزاء كثيراً وترك الفرصة للزيادة الهجومية والتعاون مع الظهيرين المميزين آرنولد من الجهة اليمنى وروبيرسون من الجهة اليسرى وإطلاق حلول وأفكار جديدة.

وواصل الليفر تنويعاته في المرحلة الهجومية بالشوط الثاني ومع نزول فيرمينو في مكان أوريجي المصاب فإن المساحات أصبحت متوفرة بشكلٍ أكبر.

3- هيمن فريق كلوب بأسلوبه على نيوكاسل في النصف الثاني من المباراة على وجه الخصوص وكان بإمكانه تسجيل عدد كبير من الأهداف إذا أحسن لاعبيه اللمسة النهائية على المرمى.

فقد تسببت الحركة المستمرة للكرة ومساندة الدفاع لفابينيو وفينالدوم في الضغط القوي على حامل الكرة على إرهاق نيوكاسل وكذلك جعل دفاعه مفتوحاً وسهل اللعب خلفه وهو الأمر الذي كان صعباً عند بداية اللُعبة.

فيرمينو وماني

فيرمينو وماني

4- ربما كانت إصابة المهاجم البلجيكي ضارة ونافعة في مباراة اليوم..حيث ضمنت دخول روبيرتو فيرمينو في وقتٍ مُبكر وإحداثه للفارق بصناعة هدفين.

ولكن على المدى البعيد فإن الليفر سيمر بأزمة في مدى قوة وعمق التشكيلة على مستوى العناصر البشرية والبدائل المتاحة على دكة البدلاء ولذلك كان تفكير كلوب بإدخال تشامبرلين وأوريجي منذ بداية المباراة صائباً وذلك استعداداً لمباريات أخرى أكثر قوة أمام تشيلسي ونابولي.

5- رغم الحديث المستمر عن العلاقة غير المثالية بين صلاح و ماني بسبب عدم تمرير الكرة لبعضهما البعض منذ الموسم الماضي لكن هجوم ليفربول مازال من بين الأقوى في أوروبا والأعظم على مستوى الحلول.

كما أن النتائج الجيدة وتسجيل اللاعبين المستمر للأهداف سيُنهي أي خلافات مزعومة وهذا ما ظهر واضحاً اليوم في احتفال اللاعبين بالاهداف..حيث يظهر الروح الإيجابية العامة عند فريق المدرب الألماني كلوب وهذه الروح تنقل لكل اللاعبين وتذيب أي خلافات وهذا هو الأهم.

الأكثر مشاهدة