محمد صلاح وليفربول في أسبوع .. مواصلة الانتصارات ولقطة قد تهدم كل شيء

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

هى بداية ليست سيئة كما يقولون أبطال أوروبا هذا الموسم وبعد مرور حوالي 3 اسابيع فقط، حققوا لقب السوبر الأوروبي و4 انتصارات من 4 مباريات في الدوري الإنجليزي الممتاز، الشخصية الانتصارية لليفربول أصبحت تفوق كل شيء.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

ليفربول لعب خلال أسبوع بعد لقائه ضد آرسنال الأسبوع الماضي مباراة واحدة فقط جمعته مع بيرنلي على ملعب تيرف مور الصعب وهى المبارة الأخيرة قبل التوقف الدولي الخاص بشهر سبتمبر والذي بدأ بالفعل.

الانتصارات تتواصل، ليفربول حقق الفوز الرابع له من أربع مباريات خاضها في الدوري الإنجليزي حتى الآن، فاز على بيرنلي بثلاثية نظيفة في ملعب صعب مثل تيرف مور وبأداء جيد.

ليفربول قدم أمام بيرنلي أداء شبه متكامل على جميع المستويات الهجومية والدفاعية، ولكن هناك لقطة واحدة فقط أفسدت الكثير من الأشياء حدثت عند خروج السنغال ساديو ماني من أرض الملعب.

مواصلة الانتصارات

ليفربول خاض 4 مباريات في الدوري الإنجليزي الممتاز حتى الآن، فاز في جميعها وهو النادي الوحيد الذي نجح بتحقيق ذلك يعتلي صدارة الترتيب برصيد 12 نقطة متفوقاً على منافسه مانشستر سيتي بفارق نقطتين.

ليفربول نسخة يورجن كلوب دخل التاريخ من أوسع أبوابه بعد الفوز على بيرنلي، حقق الانتصار الثالث عشر له على التوالي في الدوري الإنجليزي دون أى خسارة أو تعادل منذ الموسم الماضي، وهو أمر لم يحدث في تاريخ الردز محلياً.

الثقة تزداد يوماً بعض يوم داخل كتيبة يورجن كلوب، الأداء تحسن تدريجياً كما أكد المدرب الألماني منذ أسابيع، ليفربول يفوز بشخصية انتصارية كبيرة حتى لو كان الأداء غائب.

أبرز لاعبي المباراة من وجهة نظري كان روبيرتو فيرمنيو، البرازيلي نجح بخلص الدور التكتيكي المهم له داخل الملعب مع التأثير والبصمة في النتيجة، لعب، أجاد، صنع وسجل، كان الأفضل بين جميع لاعبي ليفربول بكل تأكيد.

فيرمينو أيضاً دخل تاريخ ليفربول والدوري الإنجليزي من أوسع الأبواب سجل هدفه رقم 50 في البريميرليج وأصبح أكثر برازيلي تسجيلاً للأهداف في تاريخ الدوري الإنجليزي.

لقطة قد تهدم كل شيء

هى في الأصل لقطتين، الإثنين من جانب المصري محمد صلاح أظهر فيهما أنانية كبيرة ولم يمرر الكرة في أول مرة لزميله روبيرتو فيرمينو والثانية للسنغالي ساديو ماني.

الأمر تضخم عندما خرج ماني عن شعوره لحظة استبداله وخروجه من الملعب بسبب الكرة التي رفض محمد صلاح تمريرها له داخل منطقة جزاء بيرنلي، لقطة غير مقبولة من بداية أنانية المصري حتى انفعال السنغالي، لقطة قد تهدم كل شيء.

صلاح يجب أن يقوم بعمل أفضل في مثل هذه اللقطات، لو شاهده هو بنفسه سيعلم أن التمرير في مثل هذه الحالات وبعد هذا المجهود أفضل من الهدف، نعم الأسيست أحياناً يكون أفضل وأجمل من الأهداف.

489EEA53-DFCF-4F72-93F1-A23D72C322B3

أداء محمد صلاح ومدى تأثيره على ليفربول

صلاح قدم أداء جيد على الرغم من عدم زيارته للشباك كالعادة ولكن الأهداف ليست كل شيء، في كل مرة يلمس فيها الكرة تظهر خطورته ويظهر معها خطورة ليفربول.

تسبب وصنع الهدف الثالث لليفربول الذي أحرزه فيرمينو، وكما قلت كان من السهل أن يقوم بصناعة هدفين آخرين لولا الأنانية التي هى طبيعة داخل أى لاعب مهاري وهداف مثل صلاح.

أرقام محمد صلاح خلال الأسبوع (هو سكورد)

التقييم : 7.4
الأهداف: 0
صناعة الأهداف: 1
دقة التمرير : 77%
صناعة الفرص : 1
حصل على ركلة جزاء
التسديدات : 3
التسديدات على المرمى : 2
المراوغات : 1
المراوغات الصحيحة : 1
قطع الكرة : مرتين

أبرز الأحداث والتصريحات عن محمد صلاح

كلوب خرج وتحدث عن اللقطة التي حدثت من ماني بسبب صلاح وقال أن الأمور تسير بشكل طبيعي ولكنه لن يفسر هذه الأشياء أمام وسائل الإعلام وستكون داخل الغرف المغلقة فقط.

المدرب الألماني أكد أيضاً أن مسألة تمرير الكرة من عدمها هى خاصة باللاعبين وليس له أى قرار بشأنها،
وصرح يورجن كلوب قائلاً:” لا لن أتدخل، هذه حرية اللاعبين، يجب عليهم هم اتخاذ القرارت داخل الملعب سواء بتمرير الكرة أو لا”.

وتابع يورجن كلوب قائلاً:” هذه اللقطات تتكرر دائماً، يمكنك خسارة الكرة بأشكال عديدة، تسديدها بشكل خاطئ, و أحيانا لا ترى زميلك”.

الأكثر مشاهدة

تفاصيل ما حدث بين صلاح وماني في غرفة ملابس ليفربول

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

واصل ليفربول تحت قيادة المدرب الألماني يورجن كلوب سلسلة الانتصارت التي بدأها منذ بداية الموسم وحتى الآن بفوزه يوم السبت الماضي على بيرنلي بثلاثية نظيفة على ملعب الأخير تيرف مور ضمن منافسات الجولة الرابعة من عمر الدوري الإنجليزي الممتاز.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

وخطف السنغالي ساديو ماني الأنظار بتصرفه العصبي عقب قيام المدرب الألماني يورجن كلوب باستبداله في العشر دقائق الأخيرة من عمر المباراة لحظات من رفض محمد صلاح تمرير الكرة له داخل منطقة جزاء بيرنلي، الأمر الذي أدخله السنغالي في حالة من الغضب.

وكشف جيمس بيرس الصحفي العامل بصحيفة “أتلتيك الإنجليزية” والمكلف بتغطية أخبار ليفربول تفاصيل ما حدث بين محمد صلاح وساديو ماني في غرفة خلع ملابس الردز عقب انتهاء المباراة.

وقال جيمس بيرس في صحيفة أتلتيك أن محمد صلاح وساديو ماني أنهيا المشكلة التي حدثت داخل الملعب فور وصولهما إلى غرفة خلع الملابس عقب انتهاء اللقاء.

وتابع جيمس بيرس في تقريره أن محمد صلاح وساديو ماني كان يتحدثان بشكل طبيعي دون تدخل أحد في غرفة خلع الملابس، حيث وصف الموقف السنغالي بشيء من حرارة اللحظة فقط.

الأكثر مشاهدة

جميع العمليات التي قام بها ليفربول في سوق الانتقالات الصيفية

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أغلق رسمياً باب عمليات سوق الانتقالات الصيفية عام 2019 في أغلبية دول أوروبا، منتصف الليلة الماضية الثالث من سبتمر، والذي شهد الكثير من المفاجآت والتحركات في اليوم الأخير.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

وانتهت عمليات سوق الانتقالات في أغلب دول أوروبا بعد حوالي 20 يوم من إغلاقه في إنجلترا بعد قرار رابطة الأندية الإنجليزية بغلق السوق قبل يوم من بداية منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.

هنا الحديث عن سوق انتقالان ليفربول، بطل أوروبا الذي أذهل الجميع الموسم الماضي وتوج ببطولة دوري أبطال أوروبا للمرة السادسة في تاريخه بجانب جمعه 97 حل بهم وصيف مانشستر سيتي في الدوري الإنجليزي.

لم نكن نتخيل أبداً أن التصريحات التي أدلى بها المدرب الألماني يورجن كلوب في شهر مارس الماضي عندما أكد أن سوق انتقالات ليفربول ستكون هادئه هذا الصيف على عكس المواسم الماضية.

ليفربول في عمليات الشراء تعاقد هذا الصيف مع 3 لاعبين فقط، نجح بخطف موهبة هولندية منتظرة وهو المدافع سيب فان دين بيرج البالغ من العمر 17 عاماً مقابل 1.8 مليون جنية إسترليني، وواصل دعمه لفريق الشباب وأضاف صفقة أخرى وهو الإنجليزي هارفي إليوت صاحب ال16 عاماً.

وفي أخر أيام الميركاتو الإنجليزي، رحل البلجيكي سيمون مينيوليه 6 مواسم قضاها مع الردز ليجد بطل أوروبا بديله سريعاً في الإسباني أدريان في صفقة مجانية.

العمل الأكبر لليفربول هذا الصيف كان متعلق بعمليات البيع حيث نجح ليفربول بالتخلي عن 10 لاعبين بين البيع النهائي أو الإعارة وحصد من خلالهم على مبلغ قيمته 53 مليون جنية إسترليني.

إليكم تفاصيل عمليات ليفربول في سوق الانتقالات الصيفية..

صفقات الشراء

أدريان صفقة مجانية
فان دان بيرج 1.8£
إليوت في انتظار تحديد السعر من المحكمة

صفقات البيع النهائي

داني إينجز إلى سارثهامبتون – 18M£
‏ريان كينت إلى رينجرز- 6M£
‏سيمون منيوليه إلى كلوب بروج – 6M£
‏كاماتشو إلى لشبونة – 5M£ تصل إلى 7M£
‏أجاريا إلى رينجرز – 3M£
‏دونكان إلى فيورنتينا – 1.8M£

الإعارات

هاري ويلسون إلى بورنموث – 2.5M£
‏جروييتش إلى هيرتا برلين – 2M£
‏تايو أويني إلى ماينز – 600k£

الأكثر مشاهدة