كلوب يكشف أسباب سوق انتقالات ليفربول الهادىء

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
يورجين كلوب

موقع سبورت 360- دافع يورجين كلوب المدير الفني الألماني لفريق ليفربول عن السياسة التي انتهجها النادي في هذا الصيف بعدم القيام بانتدابات قوية خلال سوق الانتقالات والاكتفاء بضم فان دِن بيرج وإليوت كمواهب واعدة للمستقبل والحارس أدريان من ويستهام يونايتد.

قال كلوب في المؤتمر الصحفي قبل مواجهة نوريتش سيتي في افتتاح الدوري الإنجليزي الممتاز: “الفرق الكبرى في الماضي، ولا أقول أننا فريق كبير الآن لأن هذا سينكشف خلال عامين يبقى لاعبيها سوياً لعدد من السنوات فهم لا يحتاجون للكثير من التغييرات، لا أريد أن أقارن نفسنا ببرشلونة قبل 6 أو 7 سنوات ولكنهم ظلوا بنفس التشكيلة معاً”.

استطرد: “بعض اللاعبون الجدد قد يأتون ولكنهم يعانون في الاندماج مع المجموعة، سوف يكون هذا الموسم صعباً لوجود فجوة كبيرة بين مانشستر سيتي وبقية الفرق، نحن نلعب في دوري صعب للغاية ولكننا لدينا فريق جيد والكثير من الفرق تطمع في أن تصل للمركز الذي أنهينا به الموسم الماضي”.

أضاف الفائز بلقب دوري أبطال أوروبا العام الماضي: “علينا أن نتخذ قرارتنا بناءًا على التوقعات المرجوة من جانبنا وما الذي يُمكن أن نفعله هذا الموسم، وبالمناسبة، فإن تاريخ ليفربول لن ينته بنهاية هذا الموسم بل يمكننا أن نحكم على الموسم ونرى في النهاية ما الذي يمكننا فعله، وحينها سيكون من الأسهل أن نجد التعزيزات المناسبة لنا”.


ويلتقي الريدز بنوريتش سيتي مساء اليوم الجمعة على ملعب الآنفيلد رود، في بداية لموسم يأمل فيه كلوب أن يستمر بمنافسة مانشستر سيتي على قمة البطولة.

قال يورجين كلوب عن أهمية تلك البداية: ” سوف نكون أقرب لبعضنا البعض من الموسم الماضي، وإذا كان الأمر كذلك فلا يمكنك أن تحقق 97 أو 98 نقطة، نحن لا نعرف في هذه اللحظة ما الذي يمكن أن نصل إليه ولكن الشىء الوحيد الذي نعرفه أنه لن يمكننا أن نمضي في مسار إيجابي إذا لم نفز بمبارياتنا”.

الأكثر مشاهدة

كلوب يحدد موقف ماني من المشاركة في مباراة ليفربول اليوم

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
ساديو ماني نجم ليفربول

موقع سبورت 360 – أكد الألماني يورجن كلوب مدرب فريق ليفربول الإنجليزي الحالي بأن نجمه السنغالي ساديو ماني جاهز للمشاركة أمام نوريتش سيتي، في أولى مباريات الريدز بمسابقة الدوري الإنجليزي.

وسيستضيف فريق ليفربول منافسه نوريتش سيتي على ملعب “الأنفيلد” معقل الريدز مساء اليوم الجمعة، ضمن فعاليات الجولة الأولى من مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم 2019 / 2020.

ساديو ماني النجم السنغالي كان آخر الواصلين لفريق ليفربول، بسبب مشاركته مع منتخب بلاده في نهائي كأس الأمم الأفريقية التي أقيمت في مصر شهر يوليو الماضي.

وبالرغم من مشاركته في التدريبات الجماعية يوم الأربعاء فقط، إلا أن ماني سيكون ضمن خيارات يورجن كلوب بكل تأكيد.

وتحدث يورجن كلوب في مؤتمره الصحفي قبل لقاء نوريتش سيتي قائلاً “هل بإمكان ماني المشاركة في مباراة يوم الجمعة؟ نعم، فهو حصل فقط على أسبوعين إجازة، لذلك فهو لم يفقد الكثير من لياقته، وهذا شيء جيد”.

A3B65D9A-E244-4BC0-AC6A-8DBB64C8E582

وأضاف “يبدو جاهزاً، بالتأكيد سيكون خياراً متاحاً بالنسبة لي، يوم الأربعاء، شارك ماني لأول مرة في التدريبات الجماعية مع الفريق لأنه أتى يوم الاثنين في تمام الساعة الرابعة، وكنا قد انتهينا من التدريب، ويوم الثلاثاء كان راحة، وتدرب بشكل منفرد”.

وتابع “نعم هو الآن يتواجد مع الفريق للمرة الأولى، ويبدو جاهزاً، وفي حالة معنوية مرتفعة، لذلك من الممكن أن يكون من ضمن الخيارات، سنرى ما الذي سيحدث”.

الأكثر مشاهدة

5 عوامل ترشح ليفربول لتحقيق لقب الدوري الإنجليزي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

ساعات قليلة تفصلنا على اليوم المنتظر، الموعد الذي ينتظره جميع عشاق كرة القدم في كل مكان تحديداً الإنجليزية، عودة الدوري الإنجليزي الممتاز مرة أخرى.

مساء اليوم الجمعة يفتتح ليفربول وصيف النخسة الماضية وبطل بطولة دوري أبطال أوروبا، موسم الدوري الإنجليزي الجديد 2019/2020 بمواجهة العائد حديثاً للبريميرليج نوريتش سيتي على ملعب أنفيلد التاريخي.

موسم جديد وتحديات جديدة، ولكنه بالتأكيد خاص جداً لليفربول، التركيز كل موسم يكبر على النادي الذي يمتلك في متحفه 18 لقب دوري ولكن كان آخرهم من 30 عاماً.

ليفربول النادي التاريخي لم يحقق لقب الدوري الإنجليزي منذ 30 عاماً ولم يتوج ولا مرة ببطولة البريميرليج في نسختها الجديدة التي بدأت عام 1992، بالطبع هذا الأمر يؤام مشجعيه كل يوم.

الموسم الماضي ليفربول حقق معجزة كبيرة بتحقيق لقب دوري أبطال أوروبا للمرة السادسة في تاريخه ولأول مرة منذ عام 2005، بجانب جمع 97 نقطة في الدوري الإنجليزي ولكن هذا الرقم التاريخي لم يكن كافياً لاستعادة اللقب الغائب منذ موسم 1989.

اليوم بداية الموسم الحقيقية، وهناك أهداف كثيرة لليفربول تحت قيادة يورجن كلوب ولكن يبقى أكبرهم هو استعادة لقب الدوري الإنجليزي الممتاز الذي يحلم به كل مشجع للردز.

هناك 5 عوامل برأيي ترشح ليفربول هذا الموسم وبقوة لتحقيق الحلم الغائب منذ 30 عاماً تأتيكم تباعاً في هذا التقرير..

36B8A192-4283-4873-BCF8-1A79994B2205

1- العودة لمنصات التتويج

نحن اليوم لا نتحدث عن أى ليفربول، نحن نتحدث عن بطل أوروبا بنفسه، لا يمكنني فعل شيء سوا رفع القبعة للمدرب الألماني يورجن كلوب ولاعبي الردز على ما فعلوه الموسم الماضي.

ليفربول سيدخل الموسم وهو بطل أوروبا وهو أمر إيجابي جداً إذا استغله كلوب ولاعبيه بالطريقة الصحيحة، هناك ثقة كبيرة تزداد يوماً بعد يوم للاعبين والجماهير وتزداد معها الطموحات.

2- الاستقرار الفني والإداري

هذا هو الموسم الخامس ليورجن كلوب مع ليفربول، الموسم الرابع الكامل إذا اعتبرنا أنه في أول مواسمه تولى المهمة من برندان رودجرز دون تحضير أو استعداد.

كلوب فرض نفسه في ليفربول أصبح الرجل الأول هناك استقرار فني وإداري بوجوده لا يوجد خلل أو خلافات لأنه صاحب القرار الأخير وهذا ما أتفق عليه مع إدارة الردز منذ البداية وأتى بثماره.

3- عدم التفريط في نجوم الفريق

لأول مرة منذ سنوات نرى استقرار مثل الذي نراه حالياً في فريق ليفربول خصوصاً بعد انتهاء فترة الانتقالات الصيفية رسمياً في إنجلترا، أعتقد أن محافظة الردز على نجومه وأبرز لاعبيه سيكون أمراً مهماً لحصد المزيد من البطولات.

ليفربول مع تبقي ايام على انتهاء سوق الانتقالات في أوروبا كلها يحافظ على لاعبيه ونجومه الذين جلبوا له بطولة الأبطال السادسة، لم نسمع أن هناك تمرد من نجم ما، الجميع يريد البقاء من أجل القتال على باقي البطولات هذا الموسم

4- الموسم الماضي

لم يكن ليفربول قريباً من حصد لقب الدوري الإنجليزي الممتاز مثلما كان الأمر الموسم الماضي، كتيبة كلوب وصلت للنقطة رقم 97 ولكنها حلت فقط كأفضل وصيف في تاريخ الدوريات الخمسة الكبرى.

أعتقد أن الموسم الماضي وعدد النقاط والحزن على ضياع اللقب بعد هذا المجهود سيكونوا دافعين لليفربول وكلوب للعودة من جديد هذا الموسم والمنافسة بقوة في محاولة الحصول على اللقب.

5- ليفربول ومانشستر سيتي

أعتقد أن لقب الدوري الإنجليزي الممتاز هو الهدف الرئيسي لليفربول الموسم القادم بعد نجاحه بالتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا، وأن كلوب سيعمل على التركيز عليه أولاً ثم باقي البطولات.

هذا الأمر لا يتعارض أبداً مع مانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي الممتاز أخر نسختين، السيتي يمتلك سجل رائع من التتويجات المحلية في السنوات الأخيرة، ولكن مع كل هذه الاستثمارات والأموال التي دفعت لم ينجح بتحقيق أى إنجاز أوروبي.

السيتي بعد كل هذه السنوات من بيعه لم ينجح بتحقيق لقب دوري أبطال أوروبا، وأعتقد أن هذا هو هدفه الرئيسي الموسم القادم لإرضاء الإدارة وجماهير الفريق بعد خيبات المواسم الماضية على المستوى الأوروبي.

الأكثر مشاهدة