سوق انتقالات ليفربول في أسبوع .. إلى الجماهير: لا تعشموا أنفسكم

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

وعاد البطل، ليفربول الذي عندما يتم ذكر الإنجليز في دوري أبطال أوروبا يُذكر ومعه تاريخه العريق. لم ينجح أحد في إنجلترا أوروبياً بالوصول إلى ما وصل إليه الردز، الأحمر عاد بطلاً من جديد وفاز باللقب الغالي للمرة السادسة في تاريخه.

لقب دوري أبطال أوروبا و97 نقطة في الدوري الإنجليزي في موسم واحد هذا يعد نجاح كبير جداً لكتيبة العبقري يورجن كلوب ولاعبي ليفربول الذين تفوقوا على أنفسهم ليتوجوا أبطال لأوروبا بعد غياب دام حوالي 14 سنة منذ أخر مرة حقق فيها الردز لقب ذي الأذنين.

نعم 97 نقطة لم تكن كافية ليفوز ليفربول بلقب الدوري الإنجليزي الغائب عن خزائنه منذ 30 عاماً، ولكنهم بالتأكيد كافيين أن يدخل الردز الموسم القادم بطاقة وحماس أكبر لحصد البطولة التي عاندتهم طوال السنوات الماضية.

بدأنا فترة التوقف الصيفية، ولا يوجد حديث في هذه الأيام سوى عن سوق الانتقالات وكيف سيدعم كل فريق صفوفه من أجل الموسم الجديد، وبالتأكيد ليفربول وكالعادة من أبرز الأندية التي تحتل دائماً أخبار وشائعات الميركاتو.

ليس فقط خلال الأيام الأخيرة منذ نهاية الموسم، ولكن على مدار العام يتم ربط ليفربول بالتعاقد مع لاعبين والأمر يزداد مع دخول هذه الفترة وبداية انطلاق سوق الانتقالات الصيفية بشكل رسمي.

خلال الأسبوع الماضي تم ربط ليفربول بالعديد من الأسماء ولكن هناك اسمان بالتحديد قال البعض أنهما قريبان من الانضمام للردز وهما الإيفواري نيكولا بيبي جناح ومهاجم ليل الفرنسي والهولندي ماتياس دي ليخت مدافع وقائد آياكس أمستردام.

إلى جماهير ليفربول لا تعشموا أنفسكم

حتى قبل نهاية الموسم وبداية سوق الانتقالات وأيضاً فوز ليفربول بدوري أبطال أوروبا، قالها المدرب الألماني يورجن كلوب صريحة في أواخر شهر مارس الماضي “لا أتوقع سوق انتقالات كبيرة هنا في ليفربول”.

نعم كلوب أكد كما فعلت جميع الصحف العالمية والإنجليزية الموثوقة، ان ليفربول لن ينفق الكثير من الأموال في سوق الانتقالات ولن يدخل في صراعات الصفقات الكبيرة كما فعل خلال المواسم الماضية.

أتوقع صدق كلوب وأن ما قاله ليس مراوغة للابتعاد عن أعين وسائل الإعلام والعمل في صمت، ليفربول سيكتفي فقط هذا الصيف بسد خاناته وتعويض رحيل اللاعبين الذين رحلوا مجاناً عن صفوف الفريق أمثال ستوريدج ومورينو للتواجد على دكة البدلاء الموسم القادم.

نيكولا بيبي

A76178AE-BF3E-4941-8D96-C756B45D839D

أبدع كثيراً في فرنسا مع ليل خصوصاً آخر موسمين، سجل 22 هدفاً وصنع 11 آخرين في الدوري الفرنسي خلال الموسم المنتهي، متطوراً بشكل ملحوظ عن الموسم الذي سبقه عندما أحرز 13 هدف وصنع 4 أهداف.

جناح سريع ومهاري، لديه القدرة لشغل الجناحين الأيمن والأيسر طريقته شبيهه جداً بالسنغالي ساديو ماني ولكن بيبي يلعب بقدمه اليسرى.

بالتأكيد حان وقت رحيله مركزه في ليفربول مشغول بأحد أبرز أجنحة ومهاجمي العالم في الوقت الحالي محمد صلاح وصديقه السنغالي ساديو ماني، الثنائي الذي أتوقع من الصعب أن يفقد مركزه بسهولة طوال بقائهما مع الردز.

سعره أيضاً كبير مقدر بحوالي 60 مليون جنية إسترليني ويبدو أن ناديه ليل يريد فتح مزاد علني عليه للحصول على أكبر مبلغ خلال سوق الانتقالات الصيفية المشتعلة.

بيبي أيضاً تم ربط اسمه بالرحيل إلى الكثير من الأندية الأوروبية الكبيرة، أبرزها بايرن ميونخ الألماني، آرسنال الإنجليزي ويوفنتوس الإيطالي.

ماتياس دي ليخت

Getty Images

عضو من أعضاء جيل آياكس الذهبي، الذي أعاد لنادي العاصمة الهولندية بريقه في أوروبا كان قريباً من التأهل إلى نهائي دوري أبطال اوروبا وفاز بالثنائية المحلية في هولندا، ماتياس دي ليخت ووكيل أعماله مينو رايولا.

لا يوجد شك حول إمكانيات وقيمة دي ليخت قائد آياكس الذي يبلغ من السن 19 عاماً فقط ولكنه يتعامل مثل الكبار في اللعبة، ولديه مكانته الدولية بجوار فيرجيل فان دايك في منتخب هولندا.

بالتأكيد الجمع بين فان دايك ودي ليخت في ناد واحد سيكون أمراً رائعاً ولكنه ليس سهلاً إن لم يكن مستحيلاً في حالة ليفربول هذا السوق وتأكيد كلوب أن الفريق لن يقوم بعمل كبير هذا الصيف.

رايولا يطلب المستحيل، الأخبار تقول أن دي ليخت ووكيله يطلبان راتباً خيالياً يفوق راتب صلاح وفان دايك في ليفربول، وهذا أمر مستحيل حدوثه بالتأكيد.

أيضاً الملغ الذي يطلبه آياكس كبير جداً صحف إسبانية وفرنسا “الموندو” “سبورت” “فرانس فوتبول” أكدوا في تقارير مختلفة أن دي ليخت وصل سعره الآن 75 مليون يورو ويمكن أن يزيد.

دي ليخت اسمه مرتبط أيضاً بكبار أوروبا برشلونة، باريس سان جيرمان، يوفنتوس وليس من المستبعد أن تنضم أسماء أخرى لهم ولكن سيفوز من سيدفع أكثر.

الأكثر مشاهدة

أكدت شبكة “سكاى سبورت” العالمية مساء اليوم الثلاثاء أن نادي ليفربول الإنجليزي يقترب من تجديد عقد لاعب خط وسطه أليكس أوكسليد تشامبرلين.

وذكرت الشبكة العالمية الموثوقة، أن ليفربول يقترب من إعلان تجديد عقد أليكس أوكسليد تشامبرلين لمدة 12 شهراً إيضافياً.

وأفادت شبكة سكاى سبورت منذ قليل، أن عقد تشامبرلين الحالي هو الأول مع ليفربول منذ انتقاله إليهم من صفوف آرسنال ينتهي في صيف عام 2022.

وأرجعت شبكة سكاى سبورت أسباب تجديد ليفربول عقد أليكس اوكسليد تشامبرلين لسبب عاطفي بسبب ابتعاده لمدة عام عن الملاعب لإصابته في الركبة خلال مباراة الردز ضد روما في دوري أبطال أوروبا عام 2018.

وانتقل تشامبرلين إلى صفوف ليفربول قادماً من آرسنال في صيف عام 2017 مقابل صفقة كلفت خزائن الردز مبلغ حوالي 35 مليون جنية إسترليني.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

هل يعود مسلسل ليفربول ونبيل فقير مجدداً هذا الصيف؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

مسلسل طويل شهدته سوق الانتقالات الصيفية العام الماضي، كان قد انتهى بسيناريو مفرح وآخر قاسي، الأول بإعلان وسائل الإعلام الإنجليزية الموثوقة انتقال نبيل فقير إلى ليفربول وبانتظار الإعلان الرسمي عقب الفحوصات الطبية، الثاني أن صانع ألعاب أولمبيك ليون فشل بالفحوصات الطبيةوفشلت الصفقة كلها.

نعم كل شيء كان قد انتهى لدرجة أنه تم تسريب صور على السوشيال ميديا للفرنسي نبيل فقير في الاعلان الرسمي بقميص ليفربول، ولكن بالنهاية انتهى أمر صانع الألعاب الفرنسي ببقائه في ليون.

أعتقد أن ليفربول وقتها اتخذ القرار السليم بالانسحاب من صفقة نبيل فقير حتى لو كان الأمر على حساب جماهيره العريضة التي كانت تتنظر إتمام الصفقة.

ما الذي حدث الموسم الماضي؟

لا يوجد شك حول قدرات الفرنسي نبيل فقير صانع ألعاب نادي ليون، والذي أذهل العالم كله بقدراته خلال المواسم الماضية، التي لفتت أنطار كبار أوروبا خصوصاً ليفربول ويورجن كلوب.

نبيل فقير خضع بالفعل للفحوصات الطبية داخل معسكر منتخب فرنسا قبل كأس العالم الصيف الماضي في روسيا ، لتبين الفحوصات الأولية وجود مشاكل في ركبة اللاعب اليمنى التي عانى من الإصابة فيها ثلاث مرات في أخر ثلاث مواسم.

وبعدها تأكد أن نبيل فقير اجتاز الفحوصات الطبية الثانية وتم تسريب صور له بقميص ليفربول داخل أحد المقابلات الرسمية مع قناة النادي استعداداً لإعلان الصفقة بشكلٍ رسمي، ولكن هذا لم يحدث في وسط شكوك كبيرة حول اتمام الصفقة.

ولكن تأخير الإعلان الرسمي للصفقة آثار الشكوك داخل الوسط الإعلامي الرياضي خصوصاً في إنجلترا وجماهير ليفربول، لتصدم صحيفة “التليجراف” الجميع بتقرير أعده الموثوق كريس باسكومب، أكد فيه أن صفقة نبيل فقير من ليون الفرنسي إلى ليفربول الإنجليزي المقدرة بمبلغ 53 مليون جنية استرليني شاملة الإضافات محل شك بسبب الحالة البدنية لصانع ألعاب منتخب فرنسا.

الفحوصات الأولية التي فشل فيها فقير قبل اجتيازه الثانية، أوضحت أن هناك مشاكل في ركبة اللاعب اليمني، والتي عانى صانع الألعاب الفرنسي من الإصابة فيها ثلاثة مرات في أخر ثلاث مواسم، أبرزها تمزق كامل في رباط الركبة موسم 2015/2016 أبعده عن الملاعب لمدة 6 أشهر وغاب بسببها عن 38 مباراة لنادي ليون.

وعادت مشاكل الركبة لنبيل فقير في الموسم الذي يليه 2016/2017 وغاب بسببها لمدة شهر عن نادي ليون، ولم تنتهي المشاكل في الموسم المنتهي، حيث غاب نبيل فقير عن 7 مباريات بسبب نفس المشاكل.

لذلك ومن داخل الكواليس شعر الناس في ليفربول أنهم عليهم إعادة الحسابات مرة أخرى، وكان الطلب الأول هو إعادة صياغة بعض البنود في الصفقة، الأمر الذي رفضه ليون لينسحب الردز من الصفقة تماماً.

هل يعود ليفربول من أجل فقير مجدداً؟

12A74E91-C059-42EF-939F-5F9E29BA05BB

وسائل الإعلام الإنجليزية قالت ظهر اليوم الثلاثاء، أن موقف ليفربول من العودة للتفاوض مع الفرنسي نبيل فقير صانع ألعاب ومهاجم أولمبيك ليون واضح بشكل كبير.

وذكرت صحيفة “ليفربول إيكو” أن ليفربول لا ينوي تماماً العودة للتفاوض مع أولمبيك ليون لضم نبيل فقير وأن اسم اللاعب غير متواجد على طاولة ليفربول لهذا الصيف من الأساس.

الأكثر مشاهدة