(Getty Images)

موقع سبورت 360 – تمكن محمد صلاح من افتتاح التسجيل لفريقه ليفربول في نهائي دوري أبطال أوروبا لموسم 2018-2019، الذي يلعبه الفريق الإنجليزي ضد فريق توتنهام.

وقد سجل محمد صلاح هدفه في الدقيقة 1 و48 ثانية ليصبح صاحب ثاني أسرع هدف في تاريخ دوري أبطال أوروبا بعد هدف باولو مالديني، أسطورة نادي ميلان في نهائي البطولة لعام 2005 ضد نادي ليفربول أيضًا.

وقد تم احتساب ركلة الجزاء الذي تسبب فيها ساديو ماني وقد تم احتسابها في الثانية رقم 23 لتكون أسرع ضربة جزاء يتم احتسابها في تاريخ دوري أبطال أوروبا.

وكانت أسرع ضربة جزاء في تاريخ دوري أبطال أوروبا في عام 2006 في مباراة جمعت بين باناثنايكوس اليوناني فيردير بريمن الألماني.

ويسعى ليفربول لتحقيق لقب دوري أبطال أوروبا للمرة السادسة في تاريخ الفريق بعد أن وصل إلى نهائي البطولة في الموسم الماضي ولكنه خسر ضد العملاق الإسباني ريال مدريد.

الأكثر مشاهدة

كلمات مفتاحية

مورينيو يلمح حول قيام هاري كين بالكذب على بوتشيتينو

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

سبورت 360 – ألمح المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني السابق لنادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، حول قيام المهاجم هاري كين هداف نادي توتنهام هوتسبير بالكذب على مدربه ماوويسيو بوتشيتينو بشأن جاهزيته، للمشاركة في نهائي دوري أبطال أوروبا.

وأوضح جوزيه مورينيو أن الدولي الإنجليزي هاري كين الذي يبلغ من العمر 25 عاماً، قد لا يزال يعاني من إصابة قد تمنعه المشاركة في النهائي المرتقب بين ليفربول وتوتنهام، ولكنه أكد على أنه يمكن أن يكذب على المدرب للدفع به.

وتحدث جوزيه مورينيو خلال تواجده في قناة “بي أن سبورتس” قائلاً: “هاري كين تعرض للكثير من الإصابات في الفترة الأخيرة، وأعتقد أن لوكاس مورا كان يستحق المشاركة في هذا النهائي لأنه لعب أساسياً في المباراتين الماضيتين ضد أياكس”.

وأضاف: “كل لاعب يريد المشاركة في نهائي دوري أبطال أوروبا، وفي بعض الأحيان اللاعبين يكذبون على المدرب بشأن تعافيهم من الإصابة للموافقة على الدفع به، ويقولون له أنهم جاهزين على الرغم من أنهم لا يزالون يعانون من إصابات، وهذا يسبب الكثير من المشاكل”.

وتقام الأن مباراة من العيار الثقيل بين توتنهام هوتسبير وليفربول، في المباراة النهائية من بطولة دوري أبطال أوروبا لموسم 2018/19، على ملعب واندا ميتروبوليتانو معقل نادي أتلتيكو مدريد الإسباني.

الأكثر مشاهدة

هل يسير أليسون على خطى سيزار في نهائي دوري الأبطال؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – سيكون أليسون بيكر الحارس البرازيلي المميز لفريق نادي ليفربول الإنجليزي على موعد مع التاريخ في مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا ضد توتنهام الإنجليزي.

ويصطدم الليفر بمواطنه توتنهام على ملعب واندا ميتروبوليتانو في العاصمة الإسبانية، مدريد لحساب نهائي مسابقة دوري الأبطال.

نجم روما الإيطالي الأسبق هو أول حارس برازيلي يلعب نهائي دوري الأبطال منذ نسخة عام 2010، عندما لعب جوليو سيزار النهائي مع إنتر ميلان الإيطالي.

ونجح سيزار وقتها في الخروج بشباك نظيفة، ومنذ ذلك الحين، لم يحافظ أي حارس على نظافة شباكه في نهائي التشامبيونزليج، مما يعني أن أليسون، إن خرج بكلين شيت اليوم، سيكون أول حارس يفعلها منذ مواطنه سيزار.

وتمكن الريدز من بلوغ المباراة النهائية للمسابقة الأوروبية العريقة للعام الثاني على التوالي، بعد الوصول إلى نهائي التشامبيونزليج في الموسم الماضي، قبل الخسارة على يد ريال مدريد الإسباني بثلاثة أهداف لهدف واحد.

الليفر استطاع تحقيق ريمونتادا تاريخية على حساب برشلونة الإسباني، بعد الخسارة ذهاباً على ملعب كامب نو بثلاثية نظيفة، عاد ليرد الصاع صاعين، ويكتسح البرسا برباعية مقابل لا شيء على ملعب أنفيلد، رغم غياب إثنين من أهم نجوم الفريق: محمد صلاح وروبيرتو فيرمينو، بينما حقق السبيرس فوزاً دراماتيكياً على حساب أياكس أمستردام في عقر داره بفضل هدف لوكاس مورا في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع !.

الأكثر مشاهدة