Getty Images

موقع سبورت 360 – أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم مساء اليوم الثلاثاء من خلال موقعه الرسمي على شبكة الإنترنت عن هوية الحكم الذي سيتولى مسؤولية نهائي دوري أبطال أوروبا في العاصمة الإسبانية مدريد.

وأعلنت لجنة التحكيم التابعة لليويفا أن الحكم السلوفيني دامير سكومينا سيقود نهائي دوري أبطال أوروبا الذي سيقام على ملعب واندا متروبوليتانو في الأول من يونيو / حزيران القادم بين فريقي توتنهام وليفربول الإنجليزيان.

وحصل دامير سكومينا على الشارة الدولية منذ عام 2002 ، وهو يعتبر حالياً واحد من أشهر الحكام في القارة العجوز ، حيث قاد عدد من النهائيات التابعة للاتحاد الأوروبي لكرة القدم على مدار السنوات الثماني الماضية.

وقاد الحكم البالغ من العمر 42 عاماً نهائي الدوري الأوروبي بين أياكس ومانشستر يونايتد في عام 2017 ، وكأس السوبر الأوروبي بين تشيلسي وأتلتيكو مدريد عام 2012 ، كما كان الحكم الرابع في نهائي دوري أبطال أوروبا 2013.

وكان الاتحاد الاوروبي قد أعلن أمس الإثنين عن تعيين الحكم جيانلوكا روتشي الإيطالي لقيادة نهائي الدوري الأوروبي بين تشيلسي وآرسنال في 29 من أيار / مايو على الملعب الأولمبي في العاصمة الأذربيجانية باكو.

وحصل جيانلوكا روتشي على الشارة الدولية في عام 2008 ، في حين إنه شارك في إدارة نهائي بطولة الدوري الأوروبي في مناسبتين في عامي خلال 2010 و 2017 ولكن مهامه اقتصرت على العمل كحكم رابع.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

ليفربول يطير إلى سواحل إسبانيا استعداداً لمواجهة توتنهام

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

يستعد فريق ليفربول الإنجليزي بقيادة مدربه الألماني يورجن كلوب للطيران إلى إسبانيا من أجل إقامة معسكر تحضيري مغلق قصير خلال الفترة الحالية.

وأنهى ليفربول رسمياً رحلته في الدوري الإنجليزي هذا الموسم في المركز الثاني بعد صراع طويل مع مانشستر سيتي، الأخير الذي حقق لقب الدوري بفارق نقطة واحدة عن الردز.

ويتبقى أمام ليفربول مباراة واحدة فقط هذا الموسم وهى الأهم أمام توتنهام في نهائي دوري أبطال أوروبا والمقرر لها يوم الأول من شهر يونيو القادم على ملعب واندا ميتروبوليتانو بالعاصمة الإسبانية مدريد.

وقرر المدرب الألماني يورجن كلوب المدير الفني لنادي ليفربول إقامة معسكر مغلق للفريق في مدينة ماربيا الإسبانية من فترة 20 مايو الجاري وإلى 27.

وكان ليفربول قد طار إلى ماربيا الإسبانية في فترة بداية الشتاء منتصف شهر يناير الماضي استغلالاً لعدم مشاركته في بطولات الكأس المحلية.

الأكثر مشاهدة

Getty Images

موقع سبورت 360 – انتهى الصراع على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم للموسم 2018-2019 بحصول مانشستر سيتي على اللقب عقب فوزه على برايتون ، منهياً أحلام ليفربول الذي احتل المركز الثاني في الترتيب.

وتمكن نادي ليفربول من الفوز على ميدانه (2-0) ضد وولفرهامبتون ، بالوقت الذي فاز به مانشستر سيتي على برايتون بأربعة أهداف مقابل هدف ، فيما واصل مانشستر يونايتد عروضه المخيبة للآمال بخسارته ضد كارديف سيتي.

ومع انتهاء المنافسات في الدوري الإنجليزي الممتاز ، فقد تأكد هبوط هيديرسفيلد تاون وفولهام رسمياً إلى دوري الدرجة الأولى الإنجليزي ، إلى جانب كارديف سيتي على الرغم من فوزه العريض بهدفين دون رد على مانشستر يونايتد.

وفيما يلي أبرز الأرقام التي حدثت في الجولة 38 من الدوري الإنجليزي الممتاز:-

* مانشستر يونايتد ينهي موسمه في الدوري الإنجليزي الممتاز بفارق (32) نقطة عن الفريق المتوج باللقب ، للمرة الأولى منذ موسم 1973-1974 (30 نقطة) عندما هبط إلى دوري الدرجة الثانية.

* ليفربول أصبح أول فريق في تاريخ الدوري الإنجليزي يفوز في (30) مباراة و (97) نقطة ولا يفوز باللقب ، وهو أول فريق لم يخسر سوى مباراة واحدة أمام أندية القمة ولا يتوج باللقب في نهاية المطاف.

*  هذه هي المرة الثامنة التي يتم فيها تحديد الطرف المتوج بلقب الدوري الإنجليزي في الجولة الأخيرة من الموسم ، وقد فاز مانشستر سيتي في كل هذه المرات 2011-2012، 2013-2017، 2018-2019.

* حصيلة مانشتسر سيتي وليفربول من حيث عدد النقاط وصلت إلى (195) نقطة في موسم 2018-2019 ، وهو أكبر العدد الأكثر تراكماً لفريقين كبيرين في موسم واحد في الدوري الإنجليزي الممتاز.

* ليفربول جمع خلال هذا الموسم (97) نقطة خلال مشواره في 38 جولة من الدوري الإنجليزي الممتاز ، وهي حصيلة كانت كافية للحصول على لقب هذه البطولة في جميع المواسم الـ 26 السابقة.

* مانشستر سيتي يحصل على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز الرابع في المسمى الجديد لهذه البطولة ، فقط مانشستر يونايتد (13) وتشيلسي (5) فازا أكثر بألقاب أكثر من أي فريق آخر في البطولة.

* آرسنال حافظ على نظافة شباكه مرة واحدة فقط خلال المباريات التي خاضها في الدوري الإنجليزي هذا الموسم ، وهي أسوأ سلسلة من حيث نظافة الشباك خارج ملعبه منذ موسم 1967-1968 (1).

* ترينت ألكساندر أرنولد صنع اثني عشر تمريرة حاسمة في الدوري الإنجليزي الممتاز خلال هذا الموسم 2018-2019 ، وهو المدافع الأكثر صناعة للتمريرات الحاسمة في هذه البطولة في موسم واحد.

* مانشستر يونايتد حافظ على نظافة شباكه مرتين فقط خلال المباريات التي خاضها في ملعب أولد ترافورد في الدوري الإنجليزي هذا الموسم ، وهو أقل عدد في هذا الجانب منذ موسم 1962-1963.

* ساديو ماني مهاجم ليفربول سجل الهدف الافتتاحي في تسع مناسبات منفصلة في الدوري الإنجليزي الممتاز خلال هذا الموسم ، أكثر من أي لاعب آخر في هذه البطولة ، إلى جانب محمد صلاح.

الأكثر مشاهدة