محمد صلاح - ليفربول - الدوري الإنجليزي

سبورت 360 – كشف النيجيري جون أوبي ميكيل نجم تشيلسي الإنجليزي السابق عن سبب معاناة البلجيكي كيفن دي بروين، والمصري محمد صلاح مع البرتغالي جوزيه مورينيو أثناء فترة تواجدهما في البلوز، مشيراً إلى أن المدرب جعل صلاح يبكي.

ويعد كيفن دي بروين نجم مانشستر سيتي الإنجليزي، ومحمد صلاح أسطورة ليفربول أحد أبرز اللاعبين المتواجدين حالياً في البريميرليج.

ولكن قبل سنوات تألقهما على الملاعب الإنجليزي، كان الثنائي يتواجد في تشيلسي، حيث لعب صلاح هناك لمدة موسم حتى عام 2016، بينما شارك دي بروين في ثلاث مباريات محلية فقط في الفترة بين عام 2012 وحتى 2014.

جوزيه مورينيو جعل محمد صلاح يبكي

وتحدث جون أوبي ميكيل حسب موقع “جول” بنسخته العالمية قائلاً “أعتقد أن دي بروين لم يكن في أفضل حالاته في ذلك الوقت، كان يأتي إلى التدريب، وربما لأنه لم يلعب كثيراً، كان دائماً يشعر بالغضب. لقد كان مثل الطفل الذي يأتي إلى الملعب، ولم يرغب أحد في اللعب معه”.

وأضاف “لقد كان صلاح ودي بروين سيئين الحظ لدرجة أن مورينو لم يكن يراهم. لقد توجه من قبل نحو محمد صلاح بين الشوطين، وجعله يبكي. كنا نظن أنه سيسمح له بالعودة إلى الملعب، لكنه بعد ذلك دمر الطفل -يقصد صلاح- وأخرجه. لكن أعتقد أن مورينيو لن يفعل ذلك الأمور الآن”.