ماركوس راشفورد

سبورت 360- نشرت صحيفة “ذا صن” البريطانية صوراً توضح أن النجم الإنجليزي ماركوس راشوفرد، مهاجم مانشستر يونايتد، لعب مباراة فريقه أمام وولفرهامبتون مصاباً، وكان يستخدم جهازاً طبياً قبل اللقاء يساعد على سرعة التعافي المشكلة التي لحقت بظهره.

لم يصمد راشفورد في الملعب أكثر من 16 دقيقة في الملعب بعد أن شارك كبديل في الشوط الثاني، حيث سقط على الأرض متألماً وعجز عم استكمال اللقاء، لتكون نسبة غيابه كبيرة عند مواجهة ليفربول يوم الأحد في الجولة 23 من بطولة الدوري.

سولشاير أراد إنقاذ اليونايتد فخسر راشفورد 

ظهر راشفورد قبل لقاء وولفرهامبتون في الصورة المنشورة على موقع صحيفة “ذا صن” وهو في طريقه إلى الملعب، ممسكاً بحقيبة بلاستيكية كاشفة عن ما بداخلها، وكان عبارة عن جهاز طبي يستخدمه اللاعبون عندما يعانوا من مشاكل غضلية، كنوع من تسريع عملية الاستشفاء والقضاء على أي التهابات.

وبرر سولشاير إشراكه لراشفورد رغم وجود مخاوف من تفاقم إصابته، قائلاً: قررنا إراحته من المشاركة أساسياً أمام وولفرهامبتون لكننا كنا بحاجة للفوز، هو ساهم في هدف الفوز وكان هذا إيجابياً لكن ارتد بنتيجة عكسية.

يتواجد مانشستر يونايتد في المرتبة الخامسة برصيد 39 نقطة، بينما يحتل ليفربول صدارة الترتيب بـ61 نقطة.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة