لاعبون يُمكن أن يضمهم مانشستر يونايتد بمقابلٍ بسيط في يناير

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360- يُمكن لمانشستر يونايتد أن يرفع من جودة تشكيلته خلال سوق الانتقالات الشتوية القادمة في يناير لمد يد العون للمدرب أولي جونار سولشاير لتحقيق أهدافه هذا الموسم.

ويُعاني نادي الشياطين الحمر من التردي الكبير في النتائج والذي قاده للابتعاد عن المراكز الأولى بعد تحقيقه لانتصارٍ وحيد في آخر 7 مباريات من منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز.

ولذا فقد يقوم نائب الرئيس التنفيدي إد وودوارد بإجراء بعض التعاقدات في يناير القادم لإنقاذ الموقف.

لاعبون يُمكن لهم إنقاذ مانشستر يونايتد في ميركاتو الشتاء

وعلى الرغم من صعوبة التوقيع مع لاعبين كبار في سوق الانتقالات الشتوية لكونه يأتي في منتصف الموسم الكروي لكن هناك بعض الأسماء التي يُمكن أن تُضيف الكثير لليونايتد على الرغم من أنه سيملك فرصاً متفاوتة للحصول عليه.

ونرصد معكم أبرز هؤلاء اللاعبين الذي يجب أن يستهدفهم النادي الأحمر خلال فصل الشتاء..

1- كريستيان إريكسين

إريكسن لديه رغبة أكيدة في الخروج من السبيرز

إريكسن لديه رغبة أكيدة في الخروج من السبيرز

كان توتنهام هوتسبير مستعداً لبيع النجم الدنماركي الدولي في سوق الانتقالات الصيفية مع وجود اهتمام من مانشستر يونايتد..ولكن اللاعب كان يُفضل الانتقال إلى ريال مدريد وهو ما لم يحدث.

وهذا يعني أن اللاعب الدنماركي الذي ينتهي عقده بنهاية الموسم مُستعد للرحيل إلى نادٍ آخر وتجربة تحدٍ جديد، وربما يكون النجم صاحب الـ27 عاماً متاحاً مقابل ما يقرب من 40 مليون جنيه إسترليني أو أقل.

2- بليز ماتويدي

يقترب عقد لاعب الوسط الفرنسي من الانتهاء في الصيف القادم مع يوفنتوس ولا يبدو أن النادي الإيطالي لديه النية في تمديد إقامته في تورينو.

وارتبط بطل العالم 2018 مع منتخب فرنسا بالريد ديفلز في الصيف..وعلى الرغم من أن ماتويدي يشارك بصفة أساسية مع اليوفي لكن عدم تجديد عقده قد يُحفزه للانتقال إلى نادٍ جديد.

3- ديريس ميرتنز

على الرغم من المستويات الكبيرة التي قدمها المهاجم البلجيكي مع فريق نابولي لكن البارتينوبي متردد بشان إعطاء صاحب الـ32 عاماً عقداً جديداً.

وسيكون ميرتنز إضافة هائلة لكتيبة سولشاير لما يتميز به من قدرات تهديفية وأيضاً إمكانية اللعب في عدة مراكز بخط الهجوم.

4- ريان فرازير

ارتبط فرازير بالانتقال إلى آرسنال في فصل الصيف وهو لاعب يُقدم مستويات طيبة للغاية في خط وسط فريق بورنموث إلا أن عدم تجديد عقده يعني إمكانية رحيله في يناير بسعرٍ مُخفض.

وعلى الرغم من أن ناديه أعلن ثقته في أن اللاعب سيجدد عقده في وقتٍ قريب إلا أن فرازير سيكون مُرحباً للانتقال لنادٍ بحجم مانشستر يونايتد.

5- رافائيل جيريرو

البرتغالي جيريرو

البرتغالي جيريرو

لا يعتبر جيريرو من الأسماء المطلوبة بقوة لتدعيم صفوف اليونايتد وخاصة وأن آرون بيساكا يُقدم أداءاً جيداً في مركز الظهير الأيسر.

لكن عدم تجديد الظهير البرتغالي الدولي لعقده حتى الآن مع بوروسيا دورتموند يُمكن أن يُغري النادي الإنجليزي بتقديم عرض له في شهر يناير.

6- ماريو ماندزوكيتش

يعتبر المهاجم الكرواتي من الأسماء الموثوقة على الصعيد الأوروبي في السنوات الأخيرة وسيكون ضمه مفيداً لتشكيلة سولشاير التي تُعاني من فقر في مركز رأس الحربة الصريح.

واقترب نجم يوفنتوس بالفعل في الصيف من الانتقال للعملاق الإنجليزي ولكن المفاوضات انهارت في الأيام الأخيرة.

ويملك ماندزوكيتش عقداً مع اليوفي حتى عام 2021 لكن خروجه من النادي أصبح مسألة وقت لأنه ليس موجوداً ضمن خطط المدرب ماورتسيو ساري على الإطلاق، ولم يلعب المهاجم الخبير صاحب الـ33 عاماً أي دقيقة هذا الموسم مع أبطال الدوري الإيطالي.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

أولد ترافورد لم يعد مسرحاً للأحلام .. خرابٌ يحرك مانشستر يونايتد

علي خليفة 14:58 09/10/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
ملعب أولد ترافورد

موقع سبورت 360 – لم يعد ملعب “أولد ترافورد” الخاص بنادي مانشستر يونايتد مسرحاً للأحلام كما أطلق عليه من قبل المدربين التاريخيين مثل السير أليكس فيرجسون ومن قبل السير مات باسبي، حيث بدأ الخراب والدمار يسيطر عليه.

ونشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية اليوم الأربعاء تقريراً يتحدث به عن مصير ملعب أولد ترافورد بعد أن كان من أهم الملاعب إنجلترا وأفضلها، حيث أن مشاكله بدأت تزداد، وأخر ما حصل تساقط الأمطار من السقف إلى المقاعد قبل انطلاق المباراة التي خسرها مانشستر يونايتد أمام مانشستر سيتي في عام 2017.

وتوقع جون ويل الذي عمل مهندساً في النادي أن يكون أولد ترافورد أفضل، لكن كل شيء يسير نحو أسوأ، بسبب مشاكل واضحة في البنية التحتية، سواء بالسقف أو الممرات وحتى مراحيض المياه.

ويعود أهم سبب لتلك المشاكل إلى تخفيض تكاليف الإشراف على صيانة الملعب، ولم يتم التوافق مع لرأي فيرجسون الذي طالب بالسير على خطى الأخرين، لكن الملعب لم يشهد أي تعديلاً من موسم 2005-2006، على عكس أندية أخرى قامت بالتجديد مثل مانشستر سيتي وآرسنال وتوتنهام.

ورغم الإيرادات الكبيرة التي تصل إلى 627.1 مليون جنيه إسترليني في العام الواحد إلا أن لا شيء يسير كما هو متوقع في النادي الملقب بـ “الشياطين الحمر”.

ووفقاً للصحيفة فإن ملعب أولد ترافورد بات قديماً ويحتاج للتجديد، ويبدو أن بناء ملعب مجاور سيكون أفضل خيار ممكن من الناحية المادية، وهنالك إشادة كبيرة بما يفكر فيه برشلونة الإسباني الذي يريد بناء ملعب جديد فوق ملعب كامب نو الحالي.

ويسعى ملاك مانشستر يونايتد لبناء ملعب جديد الذي سيضيف أرباحاً مالية كبيرة، دون الالتفات لرغبة الجماهير من الناحية العاطفية.

وستكلف عملية تطوير ملعب أولد ترافورد مبلغ 200 مليون جنيه إسترليني، إلا أن العوائد المالية لن تكون أفضل من بناء الملعب الجديد كما ترى الإدارة.

الأكثر مشاهدة

ناجلسمان

موقع سبورت 360 – كشفت تقارير صحفية بريطانية عن هوية المدرب الذي وضع مسؤولو نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي نصب أعينهم عليه، من أجل خلافة المدرب النرويجي أولي جنار سولشاير.

ويعيش الشياطين الحمر فترة ولا أسوأ على مستوى الأداء والنتائج على حدٍ سواء، مع التواجد في المركز الثاني عشر في جدول الترتيب برصيد 9 نقاط فقط، وبفارق نقطتين فقط عن إيفرتون، الذي يقبع في المركز الثامن عشر، وهو أول المراكز التي تهبط إلى الدرجة الأدنى أو التشامبيونشيب !.

سولشاير خسر 3 مباريات من أول 8 جولات من عمر الدوري الإنجليزي الممتاز، وهُزم أكثر مما كسب، حيث فاز في مقابلتين فقط، مقابل 3 تعادلات !.

مانشستر يونايتد يستهدف تعويض سولشاير بالألماني ناجلسمان

صحيفة دايلي ميل البريطانية الشهيرة أفادت أن مسؤولي أحمر مانشستر يستهدفون التوقيع مع جوليان ناجلسمان المدرب الألماني الشاب لفريق لايبزيج، ليكون خليفة صاحب الـ 46 عاماً في أولد ترافورد.

وصنع صاحب الـ 32 عاماً التاريخ في الدوري الألماني بعدما أصبح أصغر مدرب في تاريخ البوندسليجا، حيث كان عمره 28 عاماً فقط عندما تولى المسؤولية الفنية الأولى لنادي هوفنهايم، ليقودهم لمدة 3 مواسم.

في موسمه الثاني مع هوفنهايم، قادهم نحو الصعود إلى دوري أبطال أوروبا من خلال الحصول على المركز الرابع، ثم الثالث في الموسم التالي.

أما هذا الموسم، فيتواجد لايبزيج في المركز الرابع في جدول الترتيب، متقاسماً المركز مع فرايبورج صاحب الـ 14 نقطة أيضاً، بينما يملك بايرن ميونخ نفس الرصيد ولكن يتفوق بفارق الأهداف، +12، ويبعد لايبزيج عن المتصدر بوروسيا مونشنجلادباخ بنقطتين فقط.

الأكثر مشاهدة