لماذا كان مانشستر يونايتد يسمى بنيوتن هيث ولماذا تغير؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – يُعد فريق مانشستر يونايتد من أعرق فرق كرة القدم في إنجلترا ويعلم الكثير من عشاق الساحرة المستديرة تاريخه المميز والفريد عندما يتعلق الأمر بفترة الخمسينيات من القرن الماضي.

ودعونا نعود إلى الجذور بعض الشيء وتحديداً إلى سنة تأسيس مانشستر يونايتد في عام 1878  عندما لم يكن اسم الفريق مانشستر يونايتد من الأساس بل كان “نيوتون هيث”.

نيوتون هيث

افتخر عمال مدينة مانشستر بنادي كرة القدم الخاص بهم وخاصة عمال السكك الحديدة في شركة “لانكاشاير ويوركشاير”، وذلك بعدما تم السماح للموظفين في بعض الأقسام بإنشاء فريق كرة قدم عام 1878.

سُمي الفريق بـ نيوتون هيث “لير” وكلمة لير هي  حروف لانكاشاير ويوركشاير مجمعة، أما نيوتون هيث فهي منطفة في مدينة مانشستر وهي جزء من منطقة لانكاشير، وارتدى الفريق قمبصاً بالألوان الأخضر والأصفر.

ولم يكن هذا الفريق هو الوحيد المسمى بنيوتون هيث بل كان هناك فريقاً آخر لذا استخدمت الأحرف “لير” و “لوكو” للتفرقة بين الفريقين.

لماذا تغير المسمى لـ مانشستر يونايتد؟

اشترك الفريق في بطولة الدوري الذي كان قد تم تأسيسه حديثا بعد عدة محاولات لدخوله، وبعد بداية طيبة في أول موسم له تراجعت النتائج وأدى ذلك لقلة المردود المادي للفريق مع قلة الدعم في الملعب.

تراكمت الديون على الفريق في عام 1901، وأدى ذلك لتخلي مُلاك النادي عنه وفي عام 1902 وغير مالك النادي الجديد “جون هنري” اسم الفريق من نيوتون هيث لمانشستر يونايتد وذلك بعد مفاضلة هذا الاسم مع عدة أسماء أبرزها مانشستر سيلتيك ومانشستر سنترال وغير لون القميص للأحمر.

وانتعش الفريق بعد انقاذه من الديون وضخ دماء جديدة في الفريق، وتحسنت النتائج إلى حد ما في البطولة المحلية وشهد موسم 1907 -1908 تتويج الفريق بأول بطولة دوري له.

مر الفريق بمرحلة متذبذبة بعد ذلك تخللها بعض المشاكل بسبب الحروب العالمية وخاصة الثانية، حتى ظهر فريق مات باسبي في مرحلة الخمسينيات.

الأكثر مشاهدة

Getty

موقع سبورت 360 – تحدى المدرب النرويجي لمانشستر يونايتد أولي جانر سولشاير لاعبي فريقه بعدما سُئل عن عملية الإحلال والتجديد للفريق فيما هو قادم من المواسم.

مانشستر يونايتد تغير أسلوب لعبه تحت قيادة سولشاير، لا مجال للنقاش في ذلك، ولكن النتائج لاتزال متخبطة بعض الشيء ويعود ذلك إلى جودة العناصر المتواجدة حالياً في الفريق.

وقال سولشاير: “عندما تحصل على الفرصة عليك أن تستغلها  كاملة، لا تستطيع القول بأن مكتوميناي وفريد لم يستغلا هذه الفرصة، لقد لعبا بشكل جيد جداً أمام برشلونة”.

“علينا أن نرى كيف سيؤدون مجدداً يومي السبت والثلاثاء، يجب أن نفكر في مباريات هذا الأسبوع بشكل جاد”.

سكوت مكتوميناي كان أفضل لاعبي مانشستر يونايتد أمام برشلونة يوم الأربعاء الماضي، وقد حظى بكل الدعم الجماهيري لما قدمه في تلك المباراة وقد يدعو ظهوره بشكل  مميز في الفترة الأخيرة لتفكير سولشاير في أنه ربما لا يجب عليه أن يدعم خط الوسط بلاعبين في سوق الانتقالات المقبل.

الأكثر مشاهدة

دافع أولي جنار سولشاير المدير الفني لمانشستر يونايتد عن نجمه الفرنسي بول بوجبا بعد الانتقادات التي تعرض لها في الآونة الأخيرة بسبب تراجع مستواه.

وكانت بداية بوجبا أكثر من ممتازة مع سولشاير، حيث أحرز 9 أهداف في أول 11 مباراة وصنع 6 آخرين، لكنه تراجع في الآونة الأخير ولم يسجل أي هدف في آخر 10 مباريات، وصنع هدف واحد فقط.

ويرى سولشاير أن بوجبا قدم مباراة جيدة ضد برشلونة يوم الأربعاء الماضي التي خسرها الفريق بهدف نظيف في ذهاب ربع نهائي دوري الأبطال، مشيراً إلى أنه جعل الفريق يلعب كرة قدم جميلة.

وقال سولشاير في تصريحات أبرزتها شبكة سكا سبورت “بعد الدقيقة 15 أمام برشلونة، يمكننا الإشادة بفريد وسكوت، لكن بوجبا هو من جعلنا نلعب كرة قدم”.

وتابع “لقد قدم أعلى عطاء له على الصعيد البدني، لم يسبق تقديمه أداء مماثل مع مانشستر يونايتد، كان رائعاً بالطريقة التي بذل فيها هذا الجهد الكبير”.

كما قطع سولشاير الطريق على ريال مدريد الذي يسعى للحصول على خدمات النجم الفرنسي، وأردف قائلاً “قد تكون هناك حملة صحفية، لكن أن لا تعرف ما يحدث حقاً”.

وتابع “في محادثاتي مع بوجبا، كان دائماً إيجابياً بخصوص وجوده معنا، ولا أجد أي شيء يدل على عكس ذلك، إنه يركز على الفريق، وهو لاعب يبذل قصارى جهده دائماً”.

لمتابعة آخر الأخبار والتغطيات لأبرز الأحداث الرياضية العالمية قوموا بتحميل تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة