برشلونة بوابة سولشاير لإعادة ذكريات السير فيرجسون

أحمد المعتز 22:52 07/04/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty

موقع سبورت 360 – لم يعد مانشستر يونايتد طرفاً مستبعد تأهله في ربع نهائي دوري أبطال حتى لو كان خصمه هو برشلونة الأوفر حظاً نظراً للمواجهات الأخيرة بين الطرفين.

مانشستر يونايتد استطاع في الجولة الماضية من البطولة “ثمن النهائي” أمام باريس سان جيرمان أن يغير حظوظه ويقلب الطاولة على الطرف الذي كان قد حسم التأهل إكلينيكياً في مباراة الذهاب بهدفين نظيفين، ولكن في لقاء الإياب مانشستر يونايتد استحضر روح الفريق الذهبي الخاص بفيرجسون ليفوز بنتيجة 3-1 ويتأهل بأفضلية احتساب الهدف باثنين خارج الديار.

وعندما يتعلق الأمر بالسير أليكس فيرجسون، فإن برشلونة كان أحد بواباته لصناعة مجده الخاص في العقد الأخير من القرن الماضي، بعدما تسلم فريقاً في مرحلة البناء.

مانشستر يونايتد كان مجدع متعلقاً بالسير مات بازبي قبل قدوم السير أليكس فيرجسون، وبعد قدوم الإسكتلندي تطلب الأمر بعض الوقت لكي يبدأ مسيرته المحلية الناجحة، ولكن ما يغفل عنه الكثيرون هو أنه حقق بطولة أوروبية في عام 1991 (أبطال الكؤوس) وذلك على حساب برشلونة يوهان كرويف في النهائي.

في مباراة كان بطلها مارك هيوز الذي مثل الفريقين خلال مسيرته الحافلة بالإنجازات، تمكن الويلزي من تسجيل هدفي مانشستر يونايتد ليقوده لمجد أوروبي في مطلع مسيرة السير أليكس فيرجسون مع الشياطين الحمر.

ويُمني عشاق مانشستر يونايتد أنفسهم في تكرار إنجازات السير أليكس مرة أخرى بعدما أتى المدرب النرويجي أولي جانر سولشاير “خريج مدرسة السير” .. ومن يدري ربما يكون برشلونة بوابته هو الآخر لكي يحقق مجداً شخصياً ويعيد إلى الأذهان ذكريات السير أليكس فيرجسون في مسيرته.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة