فوز مانشستر يونايتد على توتنهام .. أين تمثال دي خيا؟

أحمد المعتز 22:51 13/01/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – حقق مانشستر يونايتد فوزاً صعباً للغاية على فريق توتنهام بنتيجة 1-0 في فمة الجولة رقم 22 من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

مانشستر يونايتد استطاع أن يُنهي عقدة ويمبلي بعد استمرارها لعدة سنوات، وإليكم أحداث المباراة بنظرة تحليلية:

بداية تكتيكية

يبدو بأن مباراةة الموسم الماضي كانت في الحسبان، فقد بدأ مانشستر يونايتد بماركوس راشفورد وأنتوني مارسيال كأطراف لمنع أظهرة توتنهام من التقدم واستغلالاً للمساحات التي يتركونها خلفهم، وتركوا عمق الملعب للاعب لينجارد وكذلك بوجبا الذي كان يتقدم من الخلف للأمام.

وبعد مرور 9 دقائق فقط انتهى الحذر من كلا الفريقين، بعد إضافعة وينكس لفرصتين في دقيقتين وهو نتاج تحرك هيونج مين سون خلف ماتيتش الذي يعاني هذا الموسم بسبب بطء حركته وهو أمر درسه بوتشتينو جيداً.

تبادل المبادرة

ورد مانشستر يونايتد مبادرة توتنهام مستغلاً بعض الأخطاء في وسط ملعب توتنهام الذي بدا هشاً في بداية اللقاء وبعد تشكيل مارسيال وراشفورد خطورة على مرمى لوريس، لجأ بوتشتينو إلى حل عودة إيريكسين للمساندة الدفاعية رفقة سيسوكو ووينكس الذي لا يجيد الواجبات الدفاعية بشكل كامل بعد.

وبالرغم من أفضلية توتنهام على صعيد السيطرة، إلا أن مانشستر يونايتد كان الأخطر عندما سنحت له الفرص، وفي مرتدة من ذهب استطاع بوجبا مستغلاً خطأ الظهير تريبيير أن يلتقط راشفورد الذي انطلق خلف مساحات دايفيز لينفرد بلوريس ويسجل هدف التقدم.

عودة نارية

بدأ فريق توتنهام الشوط الثاني أكثر شراسة وفي 5 دقائق شكل خطورة حقيقي على مرمى دي خيا الذي تألق بشدة في لقطتين متتاليتين وهو ما أعاد مانشستر يونايتد بعدها لأجواء اللقاء بفرصة بوجبا.

أين تمثال دي خيا؟

انهالت فرص توتنهام بعد الربع ساعة الأولى من الشوط الثاني، وكلما زادت الفرص زادت براعة دي خيا في التصدي لفرص السبيرز، وأضاع كل من هاري كين ديلي ألي قدراً كافياً من الفرص، لكي يتساءل البعض كيف لم يجدد دي خيا عقده مع مانشستر يونايتد حتى الآن؟

مستوى دي خيا مع مانشستر يونايتد في المواسم الخمس الأخيرة كفيل بأن يجعل له تمثالاً بجوار الثلاثي المقدس في مدخل أولد ترافورد، فلولاه لتغيرت نتائج مباريات كثيرة جداً .

الشيء الأكثر أهمية هو استمرار الحالة الإيجابية لمانشستر يونايتد في الوقت الحالي، وعلى غرار دافيد دي خيا بعد العقود تبقى معلقة مثل عقد أندير هيريرا، وهو الأمر الذي يعد غريباً بعض الشيء.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة