كشفت صحيفة “ذا صن” البريطانية عن وجود خطط لم يتم الإعلان عنها بشكل رسمي حتى الآن، تتضمن أن يغادر فريق مانشستر يونايتد ملعبه “أولد ترافورد”، واللعب في أرض محايدة لفترة مؤقتة من الزمن.

وتحدث المدير الإداري لمانشستر يونايتد ريتشارد أرنولد عن وجود خطوت قريبة من أجل تطوير البنية التحتية للنادي الإنجليزي، خاصة الملعب “أولد ترافورد”، لكن الأزمة أنه لا توجد مساحة واسعة متاحة لإقامة التوسعات المطلوبة، وهذا يشكل تحدي للمهندسيين المسؤولين عن المشروع.

يريد مانشستر يونايتد لإضافة مزيد من المقاعد في مدرجات السير بوبي تشارلتون، لتصل السعة النهائية إلى 90ألف متفرج، بدلا من 76 ألف، ولهذا السبب قد يغادر الفريق ملعبه لمدة موسمين.

حتى الآن لا توجد أي أنباء مؤكدة حول تنفيذ المشروع الجديد لتوسعة الإستاد، ومن المتوقع ان تكشف الأيام المقبلة ما إذا كانت إدارة مانشستر يونايتد ستبدأ في تنفيذ هذه القرارات بدءًا من الموسم المقبل، أم أن عائلة الجلايزر والسيد أد وودوارد سوف يؤجلان هذا القرار إلى الصيف بعد المقبل.

فيديو مهم : رونالدو يعلي الروح الرياضية على الجدل بلفتة رائعة تجاه بوفون

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة