رياض محرز مع بيب جوارديولا .. احترافية وتضحية وإبداع

فريق سبورت 360 11:51 29/09/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
رياض محرز

موقع سبورت 360- “صبر أيوب ” تحلى به الجزائري رياض محرز لاعب فريق مانشستر سيتي الإنجليزي على قرارات المدرب الإسباني بيب جوارديولا المدير الفني للفريق في الموسم الماضي و انتظر ، انتظر ، حتى حانت لحظته.

ثعلب الصحراء أسعد جمهور السيتي أمس السبت و ساعد الفريق على حصد ثلاثة نقاط هامة بعدما سجل هدف التقدم على حساب إيفرتون في الفوز بثلاثية لهدف في الجوديسون بارك ضمن منافسات الدوري الإنجليزي.

محرز يضحي

ضحى الجزائري بمكان في التشكيل الأساسي مع الفريق الذي توج معه بلقب البريميرليج ، ليستر سيتي ، و لم يكن يدرك أنه سيظل حبيساً لدكة بدلاء جوارديولا إلى وقت لا يعلمه إلا الله حتى نال مكافأة الصبر في نهاية المطاف.

محرز لم يبدي يوماً غضبه من جوارديولا و لم يخرج لوسائل الإعلام بتلميحات مثلما يفعل بعض اللاعبين في إنجلترا بسبب عدم حصوله على فرصة أساسية مع فريقه ، بل بالعكس لعب دور البديل الفعال مع كتيبة بيب.

و لم يُخلف الجزائري ظن جوارديولا فيه و كان ينزل للميدان كبديل و يلعب الدور الخططي الذي طلبه منه مدربه و يدعم زملائه في الخط الخلفي و الأمامي.

الأرقام تثبت تحسنه

و تثبت الأرقام و الاحصائيات تحسن محرز مع السيتي في الموسم الحالي مقارنةً بما كان عليه الحال في الموسم الماضي 2018 – 2019.

و لعب محرز في الموسم الحالي مع السيتي 9 مباريات في كل المسابقات بإجمالي دقائق بلغ 488 دقيقة و سجل 3 أهداف و صنع 4 لزملائه ما يعني أنه اشترك في 7 أهداف خلال 9 لقاءات.

و على الصعيد الدفاعي افتك محرز الكرة بالتزحلق بمعدل 1.3 افتكاك في المباراة الواحدة ، كما اعترض الكرة بمعدل 0.8 اعتراض لكل 90 دقيقة ، فضلاً عن ابعاد الكرة عن مناطق الخطورة في فريقه بمعدل 0.4 كل لقاء و بجانب ذلك أتم اللاعب 1.6 مراوغة ناجحة كل مباراة.

و طوال الموسم الماضي سجل محرز 8 أهداف و صنع مثلها في 18 مباراة بين الدوري الإنجليزي و دوري أبطال أوروبا ما يعني أن معدل تسجيل الأهداف وصناعته ارتفع بشكل ملحوظ لدى ثعلب الصحراء.

الجزائر تمنحه الثقة المفقودة

و استعاد محرز عافيته وثقته بنفسه خلال الفترة التي سبقت انطلاق الموسم الجاري في الأراضي المصرية حينما تواجد مع منتخب بلاده في بطولة الأمم الافريقية التي احتضنتها مصر.

و جاء تتويج الجزائر بلقب البطولة على حساب السنغال ليعيد بريق محرز من جديد و يجعله يدخل الموسم الجديد بحالة نفسية رائعة تساعده على الظهور بشكل أفضل حال حصوله على الفرص من جوارديولا و هو ما حدث بالفعل ليحسم اللاعب ثلاثة نقاط هامة للغاية لكتيبة السيتي في جوديسون بارك في لقاء كان يسير إلى طريق مسدود لكتيبة جوارديولا التي تدافع عن لقب البريميرليج بالزحف خلف ليفربول المتصدر حتى الآن.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة