دي بروين يفتح النار على تقنية الفيديو بعد واقعة مباراة توتنهام

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
كيفين دي بروين

موقع سبورت 360 – أعرب كيفين دي بروين نجم فريق نادي مانشستر سيتي عن تعجبه من قرارات تقنية حكم الفيديو المساعد أو الـفار، المستخدمة لأول مرة في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم !.

وكان تقنية الفيديو قد ألغت هدف الفوز للسكاي بلوز في مباراة توتنهام الأخيرة على ملعب الاتحاد ضمن الجولة الثانية من البريميرليج في الوقت بدل الضائع من أحداث الشوط الثاني، لوجود لمسة يد على إيميريك لابورت مدافع أزرق مانشستر في التحضير لهدف جابرييل جيسوس المهاجم البرازيلي البديل.

صحيفة دايلي ميل البريطانية نقلت تصريحات على لسان نجم الدوري الألماني السابق، قال فيها “قيل لي بعد المباراة أنه لو اصطدمت الكرة بذراع أحد لاعبي توتنهام، فلن تحتسب ركلة جزاء لنا، لذا فأنا لا أفهمها على الإطلاق. أعتقد أنه ينبغي مناقشتها”.

وأضاف “أنا من الطراز القديم. أنا لست المؤيد الأكبر للـفار. أعتقد أنه إذا كنت ترغب في جعل كرة القدم أفضل، يجب أن تكون قادراً على الفهم. كنا نعرف أن الهدف يتم مراجعته، لأنه يتم مراجعة كل هدف، ولكنني لم أعرف لماذا، وتوتنهام لم يكن يعرف كذلك !”.

وتابع “لقد صنعوا هذه القاعدة حول لمسة اليد وهي جديدة، ولكن عندما تشاهد الفيديو، من المستحيل أخذ ذراعه بعيداً !. ماذا يمكنه أن يفعل؟ يقطع ذراعه ويلعب بدونها؟!. لا يمكنك أن تأخذ ردة الفعل في تلك المساحة وهذا المقدار من الوقت. يجب أن يجعلوها واضحة، إن كانت لمسة يد، فيجب أن تكون للجانبين”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة