10 أعوام على آخر احتفاظ باللقب .. صعود مانشستر سيتي وانهيار اليونايتد

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty

موقع سبورت 360 – تمكن مانشستر سيتي في الجولة الأخيرة من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز من الحفاظ على لقبه بعد منافسة شرسة جداً مع فريق ليفربول.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

مانشستر سيتي اليوم استطاع أن ينتصر على نظيره برايتون بنتيجة كبيرة قدرها 4-1 لكي يحافظ على لقبه محققاً 98 نقطة أقل بنقطتين فقط عما حققه في الموسم الماضي.

على صعيد آخر مُني الجار مانشستر يونايتد بهزيمة مُذلة أمام الهابط كارديف سيتي في عُقر داره في أولد ترافورد بثنائية نظيفة لكي يقبع في المركز السادس بعد موسم مخيب للأمال بكل ما تحمله الكلمة من معنى.

الاحتفاظ باللقب

في العقد الثاني من الألفية الثالثة فشل أي ناد فاز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز في الاحتفاظ باللقب لموسمين متتاليين، بل أن آخر مرة احتفظ فيها الفريق بلقبه كان في عام 2009 عندما فاز مانشستر يونايتد باللقب لموسمع الثالث على التوالي.

وبعد عشر سنوات يأتي الجار الذي كان في 2009 مجرد فريقاً في بداية مسيرته ليسحب البساط ويُبت أنه الفريق الأقوى في مانشستر في الوقت الحالي، ويحتفظ السكاي بلوز باللقب للموسم الثاني على التوالي.

وقد تزداد الأمور سوءاً على مانشستر يونايتد إذا تمكن مانشستر سيتي من الفوز باللقب لموسم ثالث على التوالي وهو أمر غير مستبعد بالمستوى الذي يقدمه الفريق.

الأكثر مشاهدة

5 أسباب تؤكد أحقية مانشستر سيتي بلقب الدوري الإنجليزي

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – انتهى السباق التاريخي في الدوري الإنجليزي للموسم الحالي 2018-2019 بوصول مانشستر سيتي إلى اللقب بشكلٍ أسرع من نظيره ليفربول ، بحصول الأول على 98 نقطة ، مقابل 97 نقطة للثاني.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

وهنالك اختلاف في الأراء بين مؤيد لأحقية مانشستر سيتي بلقب الدوري الإنجليزي للموسم الحالي ، وهنالك من يرى أن ليفربول يستحقه بكل جدارة ، لكن لا يوجد اختلاف بين الأغلبية على أحقية كل منهما به ، والفائز حصل عليه بجدارة.

وهنالك عدة أسباب أيضاً تؤكد أحقية مانشستر سيتي بحصد اللقب الثاني على التوالي ، والسادسة في تاريخه ، ولعل أبرزها :

1- مانشستر سيتي استطاع التفوق على كل الكبار خلال الموسم الحالي ، ولعب أمام ليفربول وتشيلسي وتوتنهام هوتسبير وآرسنال ومانشستر يونايتد ، حقق الفوز في ثمان مباريات ، مقابل تعادل واحد وهزيمة واحدة.

2- كتيبة المدرب الإسباني بيب جوارديولا لعب أمام الملاحق الأول ليفربول بقيادة مدربه الألماني يورجن كلوب مباراتين في الدوري الإنجليزي ، تعادلا في أنفيلد رود دون أهداف ، وحقق الفوز على ملعب الإتحاد بهدفين مقابل هدف ، أي أنه تفوق على منافسه الأول.

3- يمتلك مانشستر سيتي أقوى تشكيلة في البريميرليج من ناحية قوة الأساسيين وتوافر أفضل البدلاء، وهذا يمنحه أحقية تتويج ما جهزه في المواسم الماضية للألقاب خاصة أنه تفوق بعدد النقاط بكل أحقية.

4- جوارديولا قاد مانشستر سيتي ليكون فريقاً مرعباً ، السيطرة على الأرقام والإحصائيات وتكرارها في موسمين متتاليين أمر لم يستطع فعله أحد، والوصول إلى حاجز 90 نقطة للمرة الثانية على التوالي تؤكد أنه يتطور أيضاً.

5- خروج مانشستر سيتي بلا لقب كبير في الموسم الحالي ، والحديث عن الدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا ظلم كبير بالنسبة له ، ولذلك كان يستحق تتويجه موسمه الرائع بالبريميرليج ، ويستطيع ليفربول تتويجه موسمه باللقب الأوروبي أيضاً.

الأكثر مشاهدة

Getty

موقع سبورت 360 – احتفظ مانشستر سيتي بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بفوزه مساء اليوم الأحد على مضيفه برايتون بأربعة أهداف مقابل هدف، ضمن الجولة الأخيرة، التي أقيمت جميع مبارياتها في توقيت موحد.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

ورفع مانشستر سيتي رصيده إلى 98 نقطة في المركز الأول، بفارق نقطة وحيدة أمام ليفربول صاحب المرتبة الثانية، والذي تغلب في التوقيت ذاته على ضيفه وولفرهامبتون بهدفين دون مقابل.

وهناك العديد من الأرقام التي تؤكد أحقية مانشستر سيتي بهذا اللقب، رغم أن هناك من يرى بأن ليفربول يستحق التتويج بالدوري الإنجليزي هذا الموسم نظراً للمستويات الرائعة التي قدمها منذ الجولة الأولى.

وإليكم الأرقام التي تؤكد أحقية مانشستر سيتي بهذا اللقب:

– يتفوق مانشستر سيتي على ليفربول في عدد الأهداف المسجلة، حيث سجل السكاي بلوز 95 هدفاً كأقوى هجوم بالدوري الإنجليزي الممتاز، بينما يأتي فريق يورجن كلوب في المرتبة الثانية بـ89 هدفاً.

– قبل بداية الجولة الأخيرة، استقبل كل من مانشستر سيتي وليفربول 22 هدفاً بمسابقة الدوري الإنجليزي، لكن بعد انتهاء فعاليات الأسبوع الأخير، أصبح دفاع أحمر الميرسيسايد هو الأقوى بفارق هدف.

– حقق مانشستر سيتي 14 انتصاراً متتالياً، كما أنه لم يخسر سوى مباراة واحدة في جولة الإياب، وكانت أمام نيوكاسل يونايتد، وهو ما سمح له بتحقيق 54 نقطة في النصف الثاني من الموسم كرقم قياسي.

– فاز مانشستر سيتي بـ32 مباراة من أصل 38 هذا الموسم، وتعادل في مبارتين لكنه خسر في أربع مواجهات، بينما انتصر ليفربول في 30 لقاءً ولم يخسر سوى مرة وحيدة، لكنه في المقابل تعادل في سبع مواجهات.

– يمتلك مانشستر سيتي أعلى نسبة استحواذ على الكرة هذا الموسم، حيث وصل إلى 64%، بينما يحتل ليفربول المركز الثالث في هذه القائمة بنسبة استحواذ بلغت 58.8%.

– بالنسبة لمعدل التسديدات على المرمى، فيحتل مانشستر سيتي المركز الأول بـ18 تصويبة في كل مباراة، أما فريق يورجن كلوب فيقبع في المرتبة الثالثة 15.1 تسديدة في كل مباراة.

GettyImages-1148633616

– وكالعادة، يحتل مانشستر سيتي المركز الأول في معدل التمريرات الصحيحة، بنسبة 89% في كل مباراة، فيما يتواجد أحمر الميرسيسايد بالمركز الثالث خلف تشيلسي، بنسبة 84.5%.

– أصبح مانشستر سيتي أول فريق يحقق لقب الدوري الإنجليزي لعامين على التوالي بعد مانشستر يونايتد الذي جلب البطولة 3 مرات على التوالي بين 2006/2007 حتى 2008/2009.

– خلال مسيرة بيب جوارديولا، حصد المدرب الإسباني لقب الدوري في 8 مرات من أصل 10 مواسم ولم يخسر سوى في 2012 حينما حقق ريال مدريد الليجا وفي 2017 بفوز تشيلسي بالبريميرليج، ليعادل سجل السير أليكس فيرجسون.

الأكثر مشاهدة