مانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي .. عوامل رجحت كفته على الجميع

أحمد المعتز 21:55 15/04/2018
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

أهدى الجار مانشستر يونايتد لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لـمانشستر سيتي بعد الخسارة في أولد ترافورد أمام وست بروميتش ألبيون في الجولة رقم 34 من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز.

ولا يعني خسارة مانشستر يونايتد اليوم وانهائه لبطولة الدوري أن مانشستر سيتي لم يستحق اللقب، بل كان الأجدر والأحق طوال الموسم لكثير من الأسباب سنسردها في النقاط التالية:

city

أولاً: الواقعية

كثير من متابعي الدوري الإنجليزي الممتاز رجحوا فشل بيب جوارديولا في هذه البطولة قبل توليه لتدريب مانشستر سيتي، وذلك لابتعاده في كثير من الأحيان عن أسلوب اللعب البدني ولكنه تغلب على كل العقبات بالتعامل مع كثير من المباريات بشكل واقعي.

ثانياً: تصحيح الأخطاء

من أبرز مشاكل الموسم الماضي والتي كانت واضحة بشكل جلي هي اهدار الفرص بشكل كبير، وهو ما تغير هذا الموسم، لن أقول بشكل جذري ولكن بشكل كاف حتى يستطيع السكاي بلوز حسم الكثير من مبارياتهم بفوز.

city-blue

ثالثاً: ثلاثي الوسط

قدم ثلاثي مانشستر سيتي “كيفين دي بروين، دافيد سيلفا وفيرناندينيو” في وسط الملعب موسم استثنائي وساهموا بثبات لحين حدوث الفارق الكبير في النقاط في الدوري قبل أن تتراجع لياقتهم مؤخراً إلى حد ما.

رابعأ: تطور اللاعبين

تحسن مستوى بعض اللاعبين لـمانشستر سيتي  هذا الموسم وأبرزهم رحيم ستيرلنج، بالرغم من انتقاد البعض لمستوى ستيرلنج على مستوى صناعة الأهداف ولكن انكار ما قدمه طول الموسم بسبب مباراة ديربي مانشستر هو ظلم بين فقد ساهم في حصد العديد من نقاط مانشستر سيتي هذا الموسم، وكذلك فابيان ديلف الذي أعاد اكتشاف نفسه في مركز الظهير الأيسر.

رحيم ستيرلنج

رحيم ستيرلنج

خامساً: مرونة تكتيكية

اختار بيب جوارديولا عناصر تشكيلته الأساسية بدقة قبل بداية الموسم، بدا ذلك واضحاً في الانتدابات التي ظفر فيها بثلاثة أظهرة أصحاب سرعات كبيرة، ومن لم يتم انتدابه على يد بيب تطور كما ذكرت في النقطة الماضية.

سادساً: الثقة وشخصية البطل

مر مانشستر سيتي بسلسلة انتصارات متتالية جعلت المهمة صعبة للغاية على باقي المنافسين للحاق بقطار السكاي بلوز الذي انطلق من الجولة الثالثة ولم يتوقف حتى الجولة الحادية والعشرين عندما تعادل الفريق “ولم يهزم” أمام كريستال بالاس، ومع كل انتصار لأزرق مانشستر ازدادت الثقة واكتسب الفريق الهدوء اللازم لتحقيق الفوز مباراة تلو الأخرى مهما تأخر الوقت وهو أكبر دليل على أن شخصية الفريق كانت شخصية  بطل الدوري الإنجليزي لهذا الموسم.

لمتابعة الكاتب على فيسبوك وتويتر:

@ahmedalmoataz

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة