موقف كين من المشاركة في نهائي دوري الأبطال ضد ليفربول

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

قالت وسائل الإعلام الإنجليزية عصر اليوم الثلاثاء أن هناك ثقة كبيرة بين صفوف توتنهام والجهاز الفني بقيادة المدرب الأرجنتيني ماورسيو بوتشيتينو لعودة المهاجم هاري كين ومشاركته في نهائي دوري أبطال أوروبا ضد ليفربول.

وذكرت صحيفة “ميترو الإنجليزية” أن المهاجم الإنجليزي هاري كين واثق وليس لديه أدنى شكوك حول إمكانية عدم مشاركة في نهائي دوري أبطال أوروبا ضد ليفربول أول الشهر القادم.

وغاب هاري كين عن جميع مباريات توتنهام طوال الشهر ونصف الأخيرة تحديداً منذ مشاركته أمام مانشستر سيتي في ذهاب الدور ربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا يوم التاسع من شهر أبريل الماضي.

وظهر هاري كين بحالة جيدة للغاية في لقطات احتفالات لاعبي توتنهام بالصعود التاريخي إلى المباراة النهائية على حساب آياكس أمستردام الهولندي على ملعب يوهان كرويف أرينا، الأمر البي توقعه على أثره الكثير مشاركته في اللقاء النهائي.

وصرح هاري كين منذ أيام قائلاً:” أعيش فترة جيدة، علاجي يسير بشكل رائع، المباراة يوم 1 يونيو وهناك مواجهة هولندا يوم السادس من يونيو، سأكون جاهزاً”.

الأكثر مشاهدة

يورينتي هو كلمة السر في ريمونتادا توتنهام وتأهله للنهائي!

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
getty images

موقع سبورت 360 – أكد لويس فان جال مدرب فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي السابق بأن الإسباني فرناندو يورينتي مهاجم توتنهام هوتسبير هو الذي صنع الفارق أمام أياكس الهولندي، وساعد السبيرز على الفوز والتأهل التاريخي لنهائي دوري أبطال أوروبا.

وكان توتنهام هوتسبير قد حقق المستحيل بالتأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا، بعد ريمونتادا تاريخية أمام أياكس الهولندي.

فالفريق الهولندي كان متقدمًا بالنتيجة بهدفين نظيفين، ولكن رجال المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو عادوا بالنتيجة بتسجيل ثلاثة أهداف عبر النجم البرازيلي لوكاس مورا، ليتأهل السبيرز للنهائي.

وأجرى الأرجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو تبديلاً في بداية الشوط الثاني، بخروج الكيني فيكتور وانياما، ودخول المهاجم الإسباني فرناندو يورينتي، ليتغير شكل وأداء توتنهام بتسجيل ثلاثة أهداف، ليتأهل الفريق اللندني لنهائي البطولة الأوروبية.

GettyImages-1142303866

وبالرغم من عدم تسجيل يورينتي أي هدف، ولكنه كان يفوز دائمًا بالكرات الطويلة، وكان محطة هامة للغاية في خط الهجوم.

وتحدث فان جال أثناء تغطيته مباراة توتنهام وأياكس على قناة “Ziggo sport” الهولندية قائلاً “دخول فرناندو يورينتي أرض الملعب أحدث الفارق لتوتنهام، وجعله يفوز ويتأهل لنهائي دوري الأبطال”.

وأضاف “فرناندو يورينتي مهاجم طويل القامة، وهي نقطة جيدة للبناء عليها، ولم يستطيع الثنائي ماتياس دي ليخت، ودالي بليند أن يتعاملا معه، بالإضافة لضغط خط الوسط على مناطق أياكس الدفاعية”.

GettyImages-1142304732

وتابع “أياكس قام بارتكاب الكثير من الأخطاء، بالرغم من استحواذ الفريق على الكرة، ولكن توتنهام هاجم بكل ما لديه، وضغط كثيرًا على دفاعات أياكس”.

الجدير بالذكر أن توتنهام هوتسبير سيلاقي مواطنه ليفربول الإنجليزي في نهائي دوري أبطال أوروبا في الأول من شهر يونيو الجاري.

الأكثر مشاهدة

getty images

موقع سبورت 360 – قبل شهرين من الآن، إذا قال أحدهم أن توتنهام هوتسبير الإنجليزي سيتأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا، كان الجميع سيظنه مجنون أو غير واعٍ لما يقوله.

ولكن لأن كرة القدم لا تعرف المستحيل، فالسبيرز بالفعل نجحوا في التأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا، بعد الريمونتادا التاريخية أمام أياكس الهولندي، بالفوز خارج ديارهم بثلاثة أهداف لهدفين، ليضربوا موعدًا مع ليفربول الإنجليزي في نهائي البطولة الأوروبية يوم الأول من شهر يونيو المقبل.

بدأ مشروع توتنهام يثبت بأن الأموال ليست كل شيء من أجل بناء فريقًا تنافسيًا، بالنظر لحالة السبيرز المادية في السنوات الماضية.

وبالرغم من الأموال الطائلة التي حصل عليها فرق الدوري الإنجليزي من البث التليفزيوني، إلا أن توتنهام كان يدخر الأموال من أجل مشروعه الكبير.

مودريتش وبيل .. أصل نجاح السبيرز!

GettyImages-136994788

وفي ضوء ذلك، نشرت صحيفة “آس” الإسبانية تقريرًا تتحدث فيه عن مراحل تتطور الفريق الإنجليزي توتنهام، وكيف وصل السبيرز إلى ما هو عليه الآن، بالرغم من بيع نجومه في السابق.

الفريق اللندني أخذ مسارًا مغايرًا لجميع فرق الدوري الإنجليزي، بعدما باع أبرز نجومه في السنوات الماضية لوكا مودريتش، وجاريث بيل لنادي ريال مدريد الإسباني.

وبعدها بدأ التفكير في مستقبل توتنهام، وذلك حدث من خلال إنشاء ملعب جديد للسبيرز من أجل زيادة الإيرادات في المواسم المقبلة.

بدأ الأمر كما ذكرنا ببيع لوكا مودريتش للريال بمبلغ 35 مليون يورو، وأيضًا جاريث بيل بـ 100 مليون يورو، بعض هذه الأموال تعاقد بها السبيرز مع لاعبين شباب وقتها هم “ألدرفيريلد، إريكسين، سون، وسيسوكو” الذين أصبحوا نجومًا الآن، مع تصعيد لاعبين من الأكاديمية، وأحد هؤلاء اللاعبين هو هاري كين هداف الهدافين في الوقت الحالي.

وقامت الإدارة أيضًا بالبحث عن المواهب الصغيرة في إنجلترا، وشرائها، ونجح السبيرز في رهانه من خلال التعاقد مع “تريبيير، وروز، وديلي ألي، وإيريك داير”، وفي نفس الوقت، قام النادي اللندني ببيع والكر لمانشستر سيتي بمبلغ يفوق 52.7 مليون يورو.

مشروع بوتشيتينو

GettyImages-1142304479

بعد بيع نجوم الفريق، قامت الإدارة بالتعاقد مع المدرب الشاب الأرجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو بعد ظهوره بشكلٍ جيد مع ساوثامبتون الإنجليزي، وقبله إسبانيول الإسباني.

وأصبح ماوريسيو بوتشيتينو هو المسؤول الأول والأخير عن تعاقدات السبيرز، وقبل التحدي المتمثل في تحسين مستوى توتنهام في السنوات المقبلة.

وبالرغم من عدم تعاقد السبيرز مع العديد من اللاعبين في الأعوام الماضية، وعدم شراء أي لاعب في فترتي انتقالات بسبب بناء الملعب الجديد، إلا أن المدرب الأرجنتيني عمل بما لديه، وبنى فريقًا تنافسيًا وصل الآن لنهائي دوري أبطال أوروبا عن جدارة واستحقاق، لأنه كان مؤمنًا بنجاح هذا المشروع، والآن يحصد ثمار هذا النجاح.

الأكثر مشاهدة