خسر توتنهام هوتسبير مباراة نصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي أمام مانشستر يونايتد بنتيجة (2-1) في إستاد “ويمبلي”، ولم ينجح هاري كين في إنقاذ فريقه من الخروج وضياع الأمل الأخير للتتويج ببطولة هذا الموسم.

على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، تفاعل الجماهير على هاشتاج #CFHT، اختصارا لجملة (CAN’T FIND HARRY TODAY) أي لا استطيع العثور على هاري اليوم.

كان اليوم صعبا على هاري كين، لأن فريقه توتنهام خسر نصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي أمام مانشستر يونايتد، ولأن منافسه على لقب هداف الدوري الإنجليزي، النجم المصري محمد صلاح سجل هدفه رقم 31 من ليفربول هذا الموسم في شباك وست بروميتش ألبيون، خلال اللقاء الذي انتهى بالتعادل (2-2).

أصبح فارق الأهداف بين كين وصلاح (5)، لكن يتبقى لمحمد صلاح 3 مباريات فقط، مقابل 4 مواجهة لتوتنهام هذا الموسم.

وشهدت الأيام السابقة موجة سخرية من هاري كين على مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما احتج على عدم احتساب هدف باسمه في مباراة توتنهام أمام ستوك سيتي، وأدعى أنه لمس الكرة برأسه بعد تسديدة زميله إريكسون، ورغم أن الإعادة كشفت عكس ذلك، لكن الاتحاد الإنجليزي وافق على طعنه، ليقلل فارق الأهداف مع صلاح إلى 4 أهداف، قبل أن يعود إلى 5 من جديد.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة