رغم بصمه على عام مميز مع ناديه تشيلسي، ومنتخب بلاده بلجيكا، إيدين هازارد لا يرى نفسه قدم ما يكفي ليكون من بين المنافسين على الكرة الذهبية هذا العام.

الجائزة المرموقة هذا العام تثير التساؤلات بشأن اللاعب الذي يستحقها أكثر من أي وقت مضى، خلال 10 سنوات الأخيرة التي تناوب على الفوز بها كل من ليونيل ميسي، وكريستيانو رونالدو.

ويأتي لكأس العالم دور كبير في الجدل الذي تخلقه جائزة الكرة الذهبية هذا العام، حيث تطالب أصوات عديدة بمنحها لأحد أبطال العالم مع منتخب فرنسا، في حين آخرى تنادي بإعطائها للوكا مودريتش، المتوج بدوري أبطال أوروبا، والواصل إلى نهائي المونديال، والمتوج مسبقا هذا العام كأفضل لاعب في أوروبا من اليويفا، وأفضل لاعب في العالم من الفيفا.

وقال هازارد في تصريحات صحفية عقب مباراة منتخب بلاده ضد إيسلندا:”حتى لو كان لدي سنة جيدة، يجب أن أحافظ على تواضعي: أنا لا أستحق الكرة الذهبية.”

وأضاف: “كان هناك لاعبون كانوا أفضل مني. أود أن أقول مودريتش ، ولكن بين أغسطس وأكتوبر لم يكن جيدا مثل بقية العام. لذا إذا وضعنا هذا في الاعتبار ، سأختار مبابي “.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة