Getty

موقع سبورت 360 – يواجه ليونيل ميسي، قائد منتخب الأرجنتين ولاعب برشلونة، خطر الإيقاف لفترة طويلة، على خلفية اتهاماته بانحياز التحكيم للبرازيل في منافسات بطولة كوبا أمريكا 2019.

ووفقاً لما نقلته صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، فإن ليونيل ميسي مطالب بالاعتذار عن تصريحاته، وذلك من أجل أن ينقذ نفسه من عقوبات قاسية ويهرب من شبح الإيقاف الدولي لفترة طويلة.

وأوضحت الصحيفة الإسبانية، أن الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم أرسل استنئافا إلى كونميبول، على طرد ميسي في كوبا أمريكا، وقد يتضمن هذا البيان اعتذاراً عن تصريحات البولجا ضد اتحاد كرة القدم بأمريكا الجنوبية.

وأشارت الصحيفة المذكورة، إلى أن جوستافو أبريو، المحامي الأرجنتيني والذي يعمل عضواً في محكمة التحكيم الرياضية، يوصي ميسي بالاعتذار كي لا يتعرض لعقوبة قاسية وكبيرة.

وترفض لوائح اتحاد أمريكا الجنوبية، أي إهانة بأي وسيلة أو طريقة للاتحاد القاري، ومن يتعدى ذلك، سيحصل على عقوبة إيقاف لمدة عامين.

وفي حال تقرر معاقبة ميسي، فسيغيب نجم برشلونة عن التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022، وكذلك كوبا أمريكا المقبلة 2020 والتي ستقام بالأرجنتين وكولومبيا.

الأكثر مشاهدة

Getty

موقع سبورت 360 – أزاح باولو ديبالا، لاعب يوفنتوس ومنتخب الأرجنتين، الستار عن سر تفاهمه مع ليونيل ميسي، خلال اللقاء الأخير ضد تشيلي، والذي جمع الطرفان ضمن مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع ببطولة كوبا أمريكا 2019.

وقال ديبالا خلال تصريحات نقلتها صحيفة (أوليه) الأرجنتينية: “قبل المباراة تحدثت مع ميسي حول تحركاتنا، إذا تواجد أحدنا في المقدمة، يجب على الآخر أن يعود للحصول على الكرة، وفعلنا الأمر بشكل صحيح، كنت سعيداً، وحاولت أن أبذل قصارى جهدي”.

وتابع: “أعتقد أنني أظهرت أنني أستطيع اللعب مع ميسي، إنها مسألة تتعلق بمعرفة بعضنا البعض بشكل ممتاز، وإيجاد كيمياء فيما بيننا، ورؤية أين وكيف يتحرك كل منا”.

وأظهر ديبالا قدرة رائعة على التفاهم بشكل جيد مع ميسي وأجويرو في هجوم الأرجنتين، الأمر الذي ساعده على تسجيل الهدف الثاني (هدف الفوز) لراقصي التانجو أمام تشيلي.

ولم يُشارك ديبالا بشكل أساسي في كوبا أمريكا إلا في مباراة تشيلي، حيث يعتقد المدرب ليونيل سكالوني، كغيره ممن سبقوه، أن لاعب يوفنتوس لا يمكنه اللعب بجوار ميسي داخل أرضية الملعب.

الأكثر مشاهدة

ريفالدو: ميسي يستحق الحصول على الكرة الذهبية هذا العام

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – أعلن ريفالدو نجم فريق نادي برشلونة الإسباني ومنتخب البرازيل السابق دعمه لليونيل ميسي لاعب البرسا الحالي ومنتخب الأرجنتين للحصول على جائزة الكرة الذهبية هذا العام.

وفشل أبو تياجو في الظفر بلقب دوري أبطال أوروبا، عقب الهزيمة الساحقة على يد ليفربول الإنجليزي برباعية نظيفة على ملعب أنفيلد في إياب الدور نصف النهائي.

كما لم يتمكن صاحب القميص رقم 10 من نيل لقب كوبا أمريكا 2019 مع الألبا سيليستي، بعد الخسارة بثنائية نظيفة على يد منتخب البرازيل، البلد المستضيف للبطولة، في الدور قبل النهائي، ولكن عادت الأرجنتين لتتفوق على منتخب تشيلي وتحصد المركز الثالث.

ريفالدو أعرب عن وجهة نظره بأن الكرة الذهبية جائزة فردية، وما قدمه اللاعب البالغ من العمر 32 عاماً يستحق على إثره التتويج بالجائزة حتى لو لم يحقق لقب دوري الأبطال، حيث صرح قائلاً “في رأيي، يجب أن يفوز ميسي بالكرة الذهبية هذا العام، لكل ما فعله”.

وأضاف “لم يفز بدوري الأبطال، ولكنها جائزة فردية. لقد سجل أهدافاً عديدة ومهمة وأعتقد أنه يستحقها”.

الأكثر مشاهدة