Getty Images

موقع سبورت 360 – أكد جيرمان بيزيلا نجم منتخب الأرجنتين أن فريقه سيقدم كل شيء من أجل ربح لقب كوبا أمريكا 2019، مغدقاً الثناء على ليونيل ميسي لما يملكه على المستويين الشخصي والمهني.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

وتنطلق منافسات كوبا أمريكا في الخامس عشر من يونيو الجاري بلقاء منتخب البرازيل ومنتخب بوليفيا.

لاعب نادي فيورنتينا الإيطالي أعرب عن رؤيته بأن منتخب البرازيل هو المرشح الأول لنيل لقب كوبا أمريكا المقبل، حيث نقلت صحيفة سبورت الإسبانية تصريحاته، حيث قال “الجميع يرى البرازيل كمرشح رئيسي. سوف نقدم كل شيء في كل مباراة. نحن هنا لنقدم أفضل ما لدينا. نحن أول من يريد الحصول على شيء بهذا القميص. هناك الكثير من العمل الذي نقوم به وما زال أمامنا. سيقول الكأس ما نحن عليه”.

وحول نجم برشلونة الإسباني والذي تطوله انتقادات لاذعة بشكل مستمر لعدم نيله أي لقب دولي مع منتخب الأرجنتين حتى الآن، فقال “أعرف ميسي من قبل، دائماً رأيت نفس الشخص، هو يتولى مسؤولية ما يولده في المجموعة، في بيئة العمل. إنه قائد بما ينقله، ليس فقط داخل الملعب ولكن خارجه أيضاً”.

وتابع “ربما الآن هناك الكثير من اللاعبين الصغار الذين ينظرون إليه والحقيقة هي أنه يجب أن نتبعه في هذا الخط، التواضع والعمل. هو شخصية مهمة ويرشد مجموعة من الشباب الصغار”.

الأكثر مشاهدة

Getty

موقع سبورت 360 – يتمنى ليونيل ميسي، قائد منتخب الأرجنتين، أن تضحك له كرة القدم أخيراً مع التانجو، مثلما ضحكت بوجهه في مناسبات كثيرة بقميص برشلونة، وذلك عندما يقود أحلام بلاده في بطولة كوبا أميركا بالبرازيل، المقرر انطلاقها يوم 14 من الشهر الجاري.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

وفي ظل غياب البرازيلي نيمار دا سيلفا بداعي الإصابة، تُسلط الأضواء على ليونيل ميسي الذي يحاول حصد لقبه الأول في بطولة كوبا أميركا ووضع حد لخيباته المتتالية مع منتخب بلاده.

وتأهل البولجا لثلاث مباريات نهائية مختلفة، في ظرف 3 سنوات متتالية مع الأرجنتين، لكنه خسرها جميعاً، وهو ما يضعه في مقارنة دوماً مع مواطنه دييجو مارادونا، من حيث الأفضلية في تاريخ اللعبة، خاصةً وأن الأخير حقق مع التانجو لقب مونديال 1986.

الخسارة الأشد وقعاً كانت في المونديال البرازيلي عام 2014، عندما سقط بصعوبة أمام ألمانيا بهدف دون رد على ملعب ماراكانا الذي يأمل في العودة إليه يوم 7 يوليو المقبل لخوض نهائي كوبا أميركا، لكن هذه المرة مع أمل انتزاع ميدالية ذهبية ولقب دولي طال انتظاره.

MESSI

وكان نهائي كوبا أميركا في 2016 صعباً جداً على ميسي من الناحية النفسية، فأعلن اعتزاله دولياً قبل أن يتراجع عن قراره، وقال عن تلك المرحلة التي واجه فيها المنتخب انتقادات حادة: “هاجمنا الناس من كل حدب وصوب”.

وقبل هذه السلسلة من الخسائر في النهائيات، تلقى البرغوث أيضاً الهزيمة مع الأرجنتين في نهائي كوبا أمريكا 2007، على يد الغريمة البرازيل بثلاثية نظيفة.

وإذا فاز ليونيل ميسي بلقب كوبا أمريكا، فإن الطريق أمامه سيكون ممهداً للتتويج بالكرة الذهبية هذا العام، خاصة وأنه قاد برشلونة لتحقيق لقب الليجا، كما فاز بجائزة الحذاء الذهبي لأفضل هداف في أوروبا، خلال الموسم المنصرم.

الأكثر مشاهدة

ميسي يثير الجدل بامتناعه عن ترديد النشيد الوطني للأرجنتين

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

حقق منتخب الأرجنتين صباح اليوم السبت فوزاً كبيراً على حساب نظيره نيكاراجوا بنتيجة خمسة أهداف مقابل هدف في المباراة الودية التي جمعتهما استعداداً لمشاركة التانجو في بطولة كوبا أمريكا 2019 منتصف هذا الشهر في البرازيل.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

وشهدت المباراة إبداع كبير من جانب الأسطورة الأرجنتينية ليونيل ميسي مهاجم وجناح برشلونة الإسباني كعادته، حيث نجح بتسجيل هدفين من أصل خمسة أهداف سجلهم منتخب الأرجنتين في شباك نيكاراجوا.

ولكن في لقطة غريبة وعند عزف النشيد الوطني للأرجنتين ظهر الحماس على جميع لاعبي المنتخب الأرجنتيني وهم يرددون النشيد الوطني لبلادهم ماعدا قائد المنتخب ليونيل ميسي الذي ظل صامتاً طوال عزف النشيد.

وكان ليونيل ميسي قد تحدث من قبل عن قصة عدم ترديده لنشيد منتخب بلاده قبل المباريات قائلاً:” الانتقادات الموجهة لي بخصوص النشيد الوطني لن تغير شيئاً، سواء أنشدته أم لا فللن يتغير شيئاً، النشيد يؤثر بنا جميعاً، لكن كل شخص لديه رد فعل مختلف، ولا أحتاج لغنائه حتى أثبت أنه يعني شيئاً ما بالنسبة لي”.

ويدخل منتخب الأرجنتين بطولة كوبا أمريكا منتصف شهر يونيو الجاري في البرازيل من أجل البحث عن بطولة دولية غائبه منذ فترة خصوصاً تحت قيادة ليونيل ميسي.

الأكثر مشاهدة