الكشف عن عرض ريال مدريد للتعاقد مع بيانيتش

علي خليفة 18:36 15/10/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
ميراليم بيانيتش

بدأ نادي ريال مدريد الإسباني العمل للتوقيع مع لاعب وسط من العيار الثقيل، في ظل انخفاض مستوى النجم الكرواتي لوكا مودريتش في الموسمين الماضي والحالي، واقتناع الإدارة بحاجة الفريق للاعب جديد يستطيع قيادة خط وسط تشكيلة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان.

وهنالك عدة مرشحين ارتبطوا بالانتقال إلى ريال مدريد في الفترة الماضية، على رأسهم الفرنسي بول بوجبا نجم مانشستر يونايتد، والدنماركي كريستيان إريكسن لاعب توتنهام هوتسبير، والهولندي دوني فان دي بيك من أياكس أمستردام.

ووفقاً لما كشفت عنه الصحافة الإسبانية وكما نقلت نظيرتها الإيطالية فإن البوسني ميراليم بيانيتش نجم خط وسط يوفنتوس هو الإسم المفضل بالنسبة لريال مدريد.

وشهد الموسم الماضي انخفاض مستوى بيانيتش، لكن مع قدوم المدرب الإيطالي ماوريسيو ساري بات البوسني واحداً من أفضل لاعبي “البيانكونيري” في الموسم الحالي، إن لم يكن أفضلهم.

Real Sociedad v Real Madrid CF - La Liga

عرض ريال مدريد للتوقيع مع بيانيتش

ونقل موقع “كالتشيو ميركاتو” الإيطالي عن نظيره “دون بالون” الإسباني وجود رغبة من ريال مدريد بالتعاقد مع بيانيتش، وهنالك استعداد للتخلي عن أحد لاعبيه ودفع مبلغ مالي لاتمام الصفقة.

وسيكون الإسباني إيسكو ضحية تشكيلة ريال مدريد، وذلك بتقديمه ودفع مبلغ 30 مليون يورو لإقناع يوفنتوس بالتخلي عن اللاعب.

وكان إيسكو هدفاً ليوفنتوس خلال المواسم الأخيرة، لكن ريال مدريد رفض التخلي عنه مراراً وتكراراً.

يذكر أن المصدر الإيطالي ذاته أكد منذ أيام رغبة يوفنتوس في تجديد عقد النجم ذو 29 عاماً، من خلال تمديد عقده الذي ينتهي في عام 2023، وتحسين راتبه السنوي بعد ثلاثة أعوام من التوقيع معه مقابل 32 مليون يورو دفعها لروما.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

لوكا مودريتش وجاريث بيل

موقع سبورت 360 – طالب الكرواتي لوكا مودريتش نجم ريال مدريد زميله الويلزي جاريث بيل بالبقاء ضمن صفوف الفريق لسنوات عديدة، وذلك في ظل الأنباء التي انتشرت مؤخراً حول رغبته في الرحيل خلال الميركاتو الشتوي المقبل.

وادعت بعض المصادر أن جاريث بيل يشعر بالاستياء من معاملة مدربه زين الدين زيدان له رغم أنه يشركه بشكل أساسي في معظم المباريات، وبات يفكر جدياً بمغادرة النادي لأنه لا يحصل على التقدير الذي يستحقه بحسب اعتقاده.

مودريتش يثني على بيل ويطالبه بالبقاء

وأكال مودريتش بالمديح على زميله في ريال مدريد حالياً وتوتنهام سابقاً في تصريحات أبرزتها صحيفة آس الإسبانية “بالطبع أتمنى أن يبقى هذا الموسم، ولمواسم عديدة أيضاً”.

وتابع “إنه لاعب مذهل، ومهم جداً للفريق، وهو يقدم أداء جيد في الموسم الحالي، أتمنى أن يستمر معنا”.

وبخصوص المباراة التي جمعتهما قبل بضعة أيام عندما تقابل منتخب كرواتيا وويلز، أردف قائلاً “لم أرى جاريث بيل بعد المباراة، لأنني كنت أعاني من مشاكل جسدية، سنرى ما إذا كنت على ما يرام، وأتمنى أن يكون هو بخير أيضأً”.

يذكر أن بيل ومودريتش تعرضا للإصابة في المباراة، حيث غادر النجم الكرواتي أرض الملعب بمساعدة اثنين من الطاقم الطبقي، بينما ظهر على الويلزي انزعاج في عضلات الفخذ رغم أنه أكمل اللقاء.

الأكثر مشاهدة

ماركوس يورنتي وزين الدين زيدان

موقع سبورت 360 – قبل 4 أشهر تقريباً، تعرضت إدارة ريال مدريد والمدرب زين الدين زيدان لوابل من الانتقادات بسبب التخلي عن النجم الإسباني الشاب ماركوس يورنتي لمصلحة الغريم التقليدي أتلتيكو مدريد مقابل 30 مليون يورو.

الانتقادات حينها جاءت لسببين، الأول أن اللاعب أظهر إمكانيات كبيرة في الموسم الماضي وكان يقدم أداء جيد تحت قيادة جولين لوبيتيجي وسانتياجو سولاري، أما السبب الثاني يتلخص في بيعه لأحد أقوى المنافسين محلياً وأوروبياً، والنادي الذي تربطه بالريال عداوة تاريخية.

وحتى يومنا هذا، ما زال الكثيرين يلومون زيزو على الاستغناء عن يورنتي، لاسيما وأن النادي لم يتعاقد مع بديل له، لكن لو نظرنا للأمور بشكل أكثر واقعية وراجعنا ما حدث منذ بداية الموسم، سنجد أن المدرب الفرنسي كان محقاً بعض الشيء.

يورنتي لم ينجح في أتلتيكو مدريد لغاية الآن

لم يكن زيدان المدرب الوحيد الغير مقتنع بقدرات يورنتي، فدييجو سيميوني أيضاً يبدو أنه لا يثق به، فلم يدفع به منذ بداية الموسم سوى في مباراة واحدة بشكل أساسي، والغريب انه تم استبداله بعد نهاية الشوط الأول مباشرة.

المباراة الوحيدة التي خاضها يورنتي كأساسي كانت أمام إيبار، والفريق تلقى هدفين في الشوط الأول، ليقوم سيميوني باستبداله بين الشوطين، ثم تمكن الروخي بلانكوس من قلب النتيجة في الشوط الثاني وتحقيق الفوز بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

وفي المباراة التالية أمام ريال سوسيداد، قرر سيميوني الدفع بيورنتي في الشوط الثاني بعد ان كانت نتيجة التعادل تخيم على المباراة، لكن مشاركة نجم ريال مدريد السابق لم تؤتي بثمارها، بل على العكس، تلقى الفريق هدفين في الشوط الثاني وتلقى أتلتيكو الهزيمة الوحيدة في الليجا هذا الموسم.

وخاض يورنتي 6 مباريات فقط منذ انتقاله إلى أتلتيكو مدريد من أصل 10 مباريات رسمية، 5 منها شارك كبديل في الشوط الثاني، ومباراة واحدة فقط كأساسي، كما تم استبعاده من القائمة بشكل كامل في مواجهتين بقرار فني من سيميوني.

زيدان أثبت أنه لم يخطئ بالاستغناء عن يورنتي للغريم التقليدي مقابل 30 مليون، لأن الصفقة فشلت بجميع المقاييس حتى الآن، لكن في الوقت ذاته، يجب أن نأخذ بعين الاعتبار أن الريال يعاني من نقص عددي في خط الوسط، وكان وجود لاعب مثل يورنتي سيساعده في بعض المواجهات لإراحة توني كروس وكاسيميرو.

الأكثر مشاهدة