موقع سبورت 360- حقق فريق ريال مدريد فوزاً مهماً على حساب ضيفه غرناطة بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدفين في المباراة التي جمعتهما أمس على ملعب سانتياجو بيرنابيو ضمن منافسات الأسبوع الثامن من عمر الدوري الإسباني لاليجا.

وتعرض توني كروس لإصابة في الشوط الأول من مباراة ريال مدريد أمس ضد غرناطة خرج على إثرها بعد أول 30 دقيقة من عمر اللقاء لصالح زميله الكرواتي لوكا مودريتش.

وكشف ريال مدريد في بيان رسمي اليوم الأحد منذ قليل، أن توني كروس تعرض لإصابة في قدمه اليسرى وسوف يتم تقييم حالته البدنية خلال الأيام القليلة القادمة.

وذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية أن إصابة توني كروس دفته مضطراً للخروج من قائمة منتخب بلاده ألمانيا في التوقف الدولي القادم، حيث قالت أن المضاعفات يمكنها أن ل تتوقف عند ذلك فقط.

وأفادت الصحيفة الإسباني أن كروس أصبح مهدداً الآن بعدم خوض الكلاسيكو مع ريال مدريد ضد برشلونة في السادس والعشرين من شهر أكتوبر الجاري بسبب الإصابة التي تعرض لها أمس أمام غرناطة.

ويعود ريال مدريد من التوقف الدولي لمواجهة ريال مايوركا قبل 6 أيام فقط من موعد الكلاسيكو يوم السادس والعشرين من الشهر الجاري على ملعب كامب نو.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

موقع سبورت 360- أعلن نادي ريال مدريد الإسباني في بيان رسمي منذ قليل تفاصيل إصابة لاعب خط وسطه الدولي الألماني توني كروس .

ونشر نادي ريال مدريد الإسباني بياناً رسمياً عبر موقعه الإلكتروني الرسمي على شبكة الإنترنت وحساباته الشخصية الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر، أعلن فيه تفاصيل إصابة توني كروس.

وتعرض توني كروس لإصابة في الشوط الأول من مباراة ريال مدريد أمس ضد غرناطة خرج على إثرها بعد أول 30 دقيقة من عمر اللقاء لصالح زميله الكرواتي لوكا مودريتش.

وكشف ريال مدريد الإسباني في بيانه أن بعد خضوع توني لكروس للفحوصات الطبية تبين إصابته في القدم اليسرى وسوف يقوم بعمليات التعافي وتقييم حالته البدنية في الأيام القليلة القادمة.

وانسحب توني كروس من قائمة منتخب ألمانيا التي ستواجه الأرجنتين وإستونيا خلال التوقف الدولي القادم الخاص بشهر أكتوبر.

وحقق ريال مدريدًالفوز على ضيفه غرناطة أمس بنتيجة 4-2 في المباراة التي جمعتهما على ملعب سانتياجو بيرنابيو ضمن مباريات الأسبوع الثامن من عمر الدوري الإسباني.

الأكثر مشاهدة

ريال مدريد

موقع سبورت 360 – يبدو أن خط الوسط اليوم في ريال مدريد، لا يشبه البارحة، فالتغييرات التي جرت على مستوى “منطقة أم المعارك” على مدار الشهور القليلة الماضية، جنت ثمارها سريعاً وانعكست بطبيعة الحال على أداء الفريق الملكي.

وتحول خط وسط ريال مدريد من اللمسة الساحرة وبراءة الاختراعات بقيادة توني كروس ولوكا مودريتش، إلى القوة البدنية وحماسة التدخلات والانزلاقات بزعامة كاسيميرو وفيدي فالفيردي، وهو ما بدا جلياً في مباراة الأمس ضد غرناطة.

وعلقت صحيفة (ماركا) الإسبانية، عن هذا الأمر بقولها: “إنها الخطة الزيدانية، خط وسطٍ لم يفكر به أحد في الصيف، إلا المدرب الفرنسي الذي راهن عليهما”.

وأضافت الصحيفة الإسبانية: “لو سألتهم في سانتياجو برنابيو، ما هو المرادف لكلمة سيطرة؟ لأجابوك بمقطع فيديو لمودريتش وكروس، فقد لعب هذا الثنائي بدقة متناهية طوال السنوات الماضية، لكن، وكما حدث مع تشافي وإنييستا، فإن الأوقات السعيدة لا تدوم للأبد، ولذا، كان لزاماً على زيدان إيجاد خلطة بديلة (كاسيميرو وفالفيردي)”.

وتُظهر الخريطة الحرارية لفالفيردي أمام غرناطة، تواجده في كافة بقاع الملعب، وربما يدفع اللاعب الشاب ثمن تسرعه أحياناً أو عدم صبره لقلة خبرته، لكن جماهير ريال مدريد لطالما عشقت اللاعبين الذين يبللون قمصانهم عرقاً وينهون المباراة بقميص متسخ.

وكان لقاء غرناطة شاهداً على إبداع كاسيميرو وفالفيردي، حيث نظف اللاعبان وسط الملعب طوال 90 دقيقة، فاللاعب الأوروجوياني قطع عديد الكرات في مناطق غرناطة ونجح الفريق في استغلال إحداها لهز شباك الخصم.

واختتمت ماركا تقريرها بالقول: “إذا أراد ريال مدريد الفوز بشيء هذا الموسم، عليه امتلاك لوكا وكروس بالإضافة إلى كاسيميرو وفالفيردي”.

الأكثر مشاهدة