موقع سبورت 360 – انهالت سلسلة من الأحداث المأساوية على نادي ريال مدريد الإسباني، خلال الأسابيع القليلة الماضية، بسبب الإصابات التي يتعرض لها لاعبو الفريق الأبيض والتي كانت آخرها إصابة اللاعب الإسباني إيسكو ألاركون.

ويُعتبر إيكسو هو اللاعب العاشر الذي يتعرض للإصابة في صفوف ريال مدريد هذا الموسم، ولم يكشف النادي الملكي عن مدة غياب اللاعب، أو موعد عودته للتدريبات مرة أخرى.

وكان إبراهيم دياز هو الضحية الأولى، حيث تعرض لإصابة عضلية في بداية الموسم في كندا، وعاد اللاعب الأندلسي خلال الأسبوع الماضي من الإصابة ولكنه تعرض لانتكاسة جديدة، ولكن هذه المرة كانت الإصابة في ساقه الأخرى، ومن المتوقع أن يعود في 20 سبتمبر.

وخلال الجولة التحضيرية، تعرض أيضاً فيرلاند ميندي ولوكا يوفيتش للإصابة، ولكنهما عادا بالفعل إلى التدريبات الجماعية خلال الأسبوع المنصرم. أما أسوأ خبر فكان إصابة ماركو أسينسيو ضد آرسنال بقطع في الرباط الصليبي، وقد قام اللاعب بعملية جراحية وسيعود في شهر فبراير من 2020.

وبعد العودة إلى مدريد، انضم تيبو كورتوا إلى قائمة المصابين بعدما تعرض للإصابة في كاحله، لكنه تعافى في وقت أسرع من المتوقع، وقد شارك في المبارتين الماضيتين بالدوري الإسباني.

الضحية التالية كانت رودريجو جوس، الذي تعرض لإصابة في العضلة المستقيمة بالفخذ الأيمن، ومن المتوقع ألا يعود إلا في 27 سبتمبر، ما يعني أن غيابه سيدوم لستة أسابيع تقريباً.

وبعد يومين فقط، خضع إدين هازارد للفحوصات الطبية، والتي أثبتت تعرضه لإصابة عضلية في الفخذ، ليعلن النادي الملكي عن غيابه لمدة شهر واحد، وهو ما يعني عودته في 16 سبتمبر القادم.

ويعاني ماريانو دياز أيضاً من بعض الانزعاجات، لكنه لم يقم بالكشوفات الطبية إلى حدود الساعة، مع العلم أن هذه الآلام تمنعه من المشاركة في التدريبات الجماعية.

وفي يوم الاثنين الماضي، أعلن ريال مدريد، عن إصابة خاميس رودريجيز الذي اشتكى من آلام في القدم اليمنى، خلال المباراة التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله أمام بلد الوليد، حيث شارك أساسياً في أول ظهور رسمي له بقميص الفريق الملكي هذا الموسم.

ومن المنتظر أن يعود خاميس رودريجيز إلى الملاعب في الثالث عشر من سبتمبر القادم، مع العلم أنه لن يلتحق بمعسكر منتخب كولومبيا لخوض فعاليات “أسبوع الفيفا”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة