Getty

موقع سبورت 360 – يشعر زين الدين زيدان، مدرب نادي ريال مدريد، بالاستياء والامتعاض من إدارة الفريق الملكي بسبب عدم تلبية إحدى مطالبه المتعلقة باستعادة المدافع المغربي، أشرف حكيمي.

ويلعب حكيمي حالياً في صفوف دورتموند، معاراً من ريال مدريد حتى صيف 2020، لكن تألقه هذا الموسم جعل النادي الألماني يفكر في شرائه بشكل نهائي.

ومع الرحيل المحتمل لسيرجيو ريجيلون، سيحتاج ريال مدريد إلى لاعب آخر، لينافس مارسيلو في مركز الظهير الأيسر، وقد وقع الاختيار على أشرف حكيمي.

وذكرت صحيفة “ديفينسا سنترال” الإسبانية، أن زين الدين زيدان غير راضٍ عن إدارة ريال مدريد، لأنها لم تتحرك نحو استعادة أشرف حكيمي في هذا الصيف، خاصة وأن المدرب الفرنسي ينوي الاعتماد على اللاعب المغربي كظهير أيسر.

وكان الدولي المغربي قد قال مؤخراً، في تصريحات تلفزيونية: “حلمي هو العودة إلى ريال مدريد في أقرب وقت ممكن، سأكون كاذباً لو نفيت ذلك، لكن دعونا نرى ما سيحدث”.

الأكثر مشاهدة

Getty

موقع سبورت 360 – استفسر نابولي الإيطالي عن وضعية الثلاثي المنبوذ في ريال مدريد، وذلك تحسباً لضمهم في الميركاتو الصيفي الحالي.

وبحسب صحيفة “آس” الإسبانية، فإن كارلو أنشيلوتي يسعى لتعزيز مركز الظهير الأيسر قبل الموسم المقبل، ولذلك يأمل في ضم ثيو هيرنانديز، لاعب ريال مدريد والمُعار إلى ريال سوسييداد.

وسيلعب كويلون، وكيل أعمال ثيو هيرنانديز دوراً في إتمام الصفقة إلى نابولي، حيث يرتبط بعلاقة جيدة مع النادي خاصة وأن خوسيه كاييخون، لاعب الفريق، ضمن قائمة عملائه.

وأوضحت الصحيفة الإسبانية، أن نابولي استفسر عن وضعية هيرنانديز، خاصة وأن زين الدين زيدان لا ينوي الاعتماد عليه في الموسم المقبل.

واستفسر نابولي أيضاً عن موقف الثنائي داني سيبايوس وماركوس لورينتي، اللذان خرجا تماماً من حسابات زين الدين زيدان، لذلك فإن رحيلهما بات مؤكداً.

وكان نابولي قد اصطاد لاعبيْن دفعة واحدة من ريال مدريد في 2013، حينما تعاقد مع خوسيه كاييخون وراؤول ألبيول، وهو ما يسعى لتكراره هذا الصيف.

الأكثر مشاهدة

كانيزاريس يهاجم الراحل رييس : لا يستحق التأبين كالأبطال

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

اتخذ الإسباني سانتياجو كانيزاريس حارس فالنسيا وريال مدريد السابق موقفاً مثيراً للجدل فيما يخص مسألة وفاة مواطنه أنتونيو رييس في حداث سير، وهو الخبر الذي أصاب الوسط الرياضي بالحزن يوم أمس السبت.

ويرى سانتياجو كانيزاريس الذي سبق له اللعب مع رييس في منتخب إسبانيا أن زميله الراحل لا يستحق النظر إليه كبطل بعد وفاته، مشيراً إلى أنه كان يسير بسرعة كبيرة جداً، وهذا أمر خاطئ تسبب في موته.

ولقي رييس حتفه عن عمر يناهز 35 عام بعد أن انقلبت السيارة به أثناء قيادته بسرعة 120 كم بحسب آخر المصادر، كما توفي أيضاً ابن عمه الذي كان يجلس في المعقد الخلفي، بينما نجا الشخص الثالث الذي يدعى خوان مانويل كالديرون وكان يجلس بجوار رييس، لكنه أصيب بحروق من الدرجة الأولى.

وكتب كانيزاريس عبر حسابه الرسمي على تويتر “القيادة بسرعة عالية تظهر موقفاً يستحق الشجب، لقد كان هناك ضحايا آخرين في الحادث بالإضافة للسائق، رييس لا يستحق التأبين كالبطل، لكن هذا لا يعني أنني لا أشعر بالأسف لما حدث وأنني لا أصلي من أجل أرواحهم”.

وتلقى كانيزاريس انتقادات لاذعة من متابعيه على هذا الانتقاد القاسي لشخص فارق الحياة منذ بضعة ساعات، مما جعله يوضح موقفه بمنشورات أخرى.

وأردف قائلاً ” ربما لم أوضح ما أقصد جيداً، بالطبع يستحق الأسف وأن نتذكره على مسيرته ومساهمته في كرة القدم، لقد قرأت الكثير من الآراء، واحترمها جميعها، خاصة تلك التي أهانت ما قلته واحتقرته، أنا فقط أريد أن لا ننظر للأمور بحساسية، وأن يفكر الناس بالأخطاء التي نرتكبها، واعتقد أن هذا متوافق تماماً مع الألم”.

يذكر أن رييس لعب في عدة أندية كبير على رأسها ريال مدريد وآرسنال وأتلتيكو مدريد، كنا ارتدى قميص تشيلسي وبنفيكا أيضاً، ومثل منتخب إسبانيا أيضاً في 21 مباراة دولية.

الأكثر مشاهدة