الصفقات المطلوبة لإعادة ريال مدريد إلى قمة أوروبا وإسبانيا

رامي جرادات 16:41 19/05/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

انتهى الموسم الكارثي لريال مدريد بأسوأ طريقة ممكنة بعد الهزيمة من ريال بيتيس بهدفين نظيفين، لتزداد الشكوك حول قدرة الفريق على المنافسة في الموسم القادم والعودة إلى سكة الانتصارات مجدداً مع المدرب الفرنسي زين الدين زيدان.

ريال مدريد تلقى 4 هزائم وتعادل في مباراتين خلال 11 مباراة منذ عودة زيدان، وهذه نتائج مخيبة للآمال وتوضح أن الفريق ما زال يقدم نفس الأداء الذي كان عليه مع جولين لوبتيجي وسانتياجو سولاري، بل ربما أسوأ.

كل أسبوع تتضح مشكلة ريال مدريد بشكل أكبر، ونكتشف أن الخلل ليس بالمدرب وإنما باللاعبين أنفسهم، فهناك لاعبين لا يملكون الجودة لتمثيل النادي الملكي، والبعض الآخر تراجع مستواه بشكل ملحوظ.

ما عاشه ريال مدريد أمر غريب حقاً، ويجب تدارك الموقف سريعاً في سوق الانتقالات الصيفية من خلال إبرام تعاقدات كبيرة وذكية، قبل أن تتفاقم المشكلة ويتحول الريال إلى ميلان جديد.

عند الحديث عن الصفقات، يجب الإشارة إلى نقطتين مهمتين، الأولى تتلخص برفع جودة التشكيلة الأساسية بشكل ملموس وحقيقي، والثانية هي زيادة العمق في دكة البدلاء وتواجد خيارات قادرة على تقديم الإضافة عند الاعتماد عليهم.

وبعد التعاقد مع إيدير ميليتاو لتدعيم قلب الدفاع ورودريجو لتعزيز خط الهجوم، ما زال الريال بحاجة لصفقات أخرى أهم وهي على النحو التالي:-

فيرلاند ميندي

ريجيلون قدم موسم جيد نسبياً، لكن في الحقيقة لم يظهر بنصف أداء مارسيلو الذي عهدناه في المواسم الماضية، ومع تراجع مستوى البرازيلي بشكل مخيف، بات هناك حاجة لضم ظهير أيسر بمواصفات عالية، ولا يوجد أفضل من فيرلاند ميندي ظهير ليون المتاح بالسوق، وسوف تبلغ تكلفة الصفقة 50 مليون يورو، ويمكن بيع ماسيلو في الصيف أو الأفضل إعارة ريجيلون.

أدريان رابيو

لا أفهم لماذا يرفض ريال مدريد الدخول على صفقة أدريان رابيو المتاح مجاناً في الصيف، فاللاعب لن يكلف النادي شيئاً سوى راتبه السنوي، كما أن وصوله سيضمن رفع الجودة في دكة البدلاء، وقادر أن يلعب بشكل أساسي أيضاً حتى في المباريات الكبيرة.

ريال مدريد يملك العديد من اللاعبين في خط الوسط ليس لهم أي إضافة فعلية، ويمكن التخلي عن داني سيبايوس مثلاً مقابل التعاقد مع أدريان رابيو، مع إدراج بند إعادة الشراء مستقبلاً.

كريستيان إريكسن

إن كان يبحث ريال مدريد عن تطوير الجانب الاقتصادي وإعادة الفريق تحت الضوء مجدداً، فسوف يتجه للتوقيع مع بول بوجبا مقابل مبلغ قياسي في تاريخ النادي قد يصل إلى 150 مليون يورو، لكن المنطق يقول أن كريستيان إريكسن نجم توتنهام أفضل من الناحية الرياضية وهو اللاعب الذي يفتقده حقاً ريال مدريد في خط الوسط، خصوصاً بعد تراجع مستوى لوكا مودريتش.

إريكسن سيلعب بشكل أساسي إلى جانب توني كروس أو لوكا مودريتش، وبما أن الموسم طويلاً والريال سينافس على 4 بطولات، سيتنافس هذا الثلاثي مع أدريان رابيو وكاسيميرو على المقاعد الثلاث المتاحة في خط الوسط، ويمكن لزيدان التناوب بينهم بسهولة دون أن يقحم لاعبين بجودة أقل من مستوى ريال مدريد.

إدين هازارد

لا شك  أن التعاقد مع هازارد أكثر صفقة يحتاجها ريال مدريد، فهو النجم الذي يحتاجه اللاعبين للالتفاف حوله ليعطهم الأمل، المصادر الصحفية تؤكد أن الصفقة تمت بالفعل وتبقى فقط الإعلان الرسمي والاتفاق على بعض التفاصيل المالية في العقد.

إدين هازارد سيلعب على الرواق الأيسر بمركز كريستيانو رونالدو السابق، بينما سيكون فينيسيوس جونيور بديلاً له، ويمكن إقحامهما معاً بالاعتماد على النجم البرازيلي في الجانب الأيمن، أو الدفع بهازارد كمهاجم ثانً أو حتى كمهاجم وهمي.

لوكا يوفيتش

بعد ما شاهدناه هذا الموسم، لا بد أن يتعاقد ريال مدريد مع مهاجم جديد يساعد كريم بنزيما الذي لعب معظم المباريات في جميع المسابقات، والمهاجم الصربي يمكنه أن يلعب أساسياً بدلاً من البنز، أو أن يكون بديلاً له، والأفضل أن يتم التناوب بينهما بشكل عادل، كما يمكن الاعتماد عليهما معاً بكل سهولة في خطة 4-4-2 في حال كان هناك غيابات بمراكز أخرى.

من يجب أن يرحل ؟

كما قلنا، هناك العديد من اللاعبين في ريال مدريد لا يوجد حاجة لهم، ولم يظهروا أية بوادر تجعلنا نتفاءل بهم مستقبلاً، ومنهم من يجب بيعه بشكل نهائي وبأسرع وقت ممكن، والبعض الآخر يجب الاستغناء عنه مع ضمان إعادة الشراء، أما البقية فمن الأفضل إعارتهم لموسم أو اثنين.

البيع النهائي

لا شك أن جاريث بيل هو أول من يجب التخلص منه، فلم يعد للنجم الويلزي مكان في الفريق، ومن الواضح أن علاقته بزيدان متوترة للغاية، والنادي مطالب بالتنازل قليلاً عن مطالبه المالية (100 مليون) لكي ينجح في بيع اللاعب بدون مشاكل.

بالإضافة إلى بيل، من الأفضل بيع ماريانو دياز أيضاً الذي شارك بمباريات معدودة هذا الموسم، ولا اعتقد أن النادي سيكون بحاجة لضمه مرة أخرى مستقبلاً، ولذلك سيكون بيعه بشكل نهائي أفضل للنادي وسيضمن سعر أعلى أيضاً.

الاسم الثالث والأخير الذي يجب التخلص منه قد يكون مفاجئاً للبعض، وهو ماركو أسينسيو، في الحقيقة هذا اللاعب خيب الآمال بشكل كبير، ويفتقر للقدرات الفردية، كما أنه لا يحسن التصرف بالكرة، والشيء الوحيد البارع به هو التسديد من خارج المنطقة، وأحياناً تحويل العرضيات، ولا اعتقد أنه من الجيد الإبقاء على لاعب يمكن بيعه بأكثر من 60 مليون لهاتين الصفتين فقط، ونحن نعلم جميعنا أنه لن يلعب كثيراً في الموسم القادم.

لاعبون يجب بيعهم وإعادة شرائهم

هناك اسماء فقط ينبغي بيعهما لكن مع ضمان إعادة الشراء مستقبلاً، وهما داني سيبايوس وماركوس يورنتي، حيث أن بيعهما سيضمن دخل إضافي للنادي لكي يبرم الصفقات التي تحدثنا عنها، وهذا السبب تحديداً يفسر لماذا لا يجب إعارتهما

ماركوس يورنتي لاعب ممتاز، وقد أثبت ذلك هذا الموسم، ومن الممكن أن يتطور خلال عامين أو ثلاثة بحد أقصى، ولا استبعد أن يتحول إلى واحد من أفضل لاعبي الارتكاز في أوروبا، والأمر نفسه ينطبق على داني سيبايوس الذي يملك المهارة والذكاء، وينقصه فقط الرؤية وحسن التصرف، وهو ما يمكن أن يطوره بحصوله على خبرة واللعب بشكل منتظم.

لاعبون يجب إعارتهم

في الحقيقة الحسم في هذه المسألة أمر صعب للغاية، واعتقد أن زيدان لن يتخذ أي قرار بهذا الشأن قبل منتصف الجولة التحضيرية للموسم، لكن ما هو واضح الآن أنه يجب إعارة راؤول دي توماس المعار أساساً إلى رايو فاييكانو، ويجب إعارة لاعبين من الثلاثي إبراهيم دياز، رودريجو ومارتن أوديجارد الذي سيعود للنادي هذا الصيف، بالإضافة إلى إعارة سيرجيو ريجيلون إن قرر زيدان الإبقاء على مارسيلو وعدم بيعه.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة