لوبيتيجي يوضح سبب عدم اعتماده على فينيسيوس

رامي جرادات 14:46 22/02/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

برر جولين لوبيتيجي مدرب ريال مدريد السابق موقفه بشأن تجاهل النجم البرازيلي الشاب فينيسيوس جونيور خلال فترة إشرافه على تدريب الفريق في بداية الموسم.

وأصدر لوبيتيجي قراراً غريباً في بداية الموسم عندما أرسل فينسيوس للعب مع الفريق الثاني (الكاستيا)، ولم يشركه مع الفريق الأولى سوى في مباراتين فقط كبديل.

وانقلب حال فينيسيوس رأساً على عقب بعد وصول سانتياجو سولاري وإقالة لوبيتيجي، فقد أصبح من الركائز الأساسية التي لا يمكن الاستغناء عنها، نظراً للمستوى الرائع الذي قدمه.

وخلال حوار إذاعي، أوضح لوبيتيجي أنه أبعد فينيسيوس عن الفريق الأول لكي يجعله يتأقلم بشكل تدريجي مع الفريق كونه صغير في السن وقادم من البرازيل، مشيراً إلى انه كان ينوي الاعتماد عليه مع مرور الوقت وعندما يصبح جاهزاً لذلك.

وقال لوبيتيجي بخصوص الانتقادات التي ما زال يتعرض لها بسبب استبعاد فينيسيوس “لقد كان في فترة تكيف، وعامل الوقت كان مهم جداً حينها”.

وتابع المدرب الإسباني تصريحاته التي نشرتها صحيفة ماركا الإسبانية “كان سوف يلعب بالنهاية، لأن الموسم 10 أشهر وليس شهر ونصف فقط، من الواضح أنه كان ضمن خططنا، ولم يكن هناك شك بأن لديه مستقبل عظيم”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة