ما قالته الصحف الكبرى عن فوز أتلتيكو مدريد على برشلونة

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

سبورت 360- تفاعلت الصحف الكُبرى في العالم مع مُباراة نصف نهائي كأس السوبر الإسباني التي انتهت بفوز أتلتيكو مدريد بثلاثة أهداف لهدفين على برشلونة في المُباراة التي استضافها ستاد الجوهرة المشعة في جدة.

وسجل أهداف أتلتيكو مدريد كوكي في الدقيقة 46، و ألفارو موراتا في الدقيقة 81 من ركلة جزاء، و أنخل كوريا في الدقيقة 86، فيما سجل هدفي برشلونة ليونيل ميسي في الدقيقة 51، و أنطوان جريزمان في الدقيقة 62.

الصحف العالمية تُبرز ريمونتادا أتلتيكو ضد برشلونة في ليلة سقوط ميسي

صحيفة عكاظ السعودية أشارت في تعليقها على المُباراة إلى نتيجتها التي تمثلت في أن ستاد الجوهرة سيستضيف ديربي مدريدي في النهائي.

ولفتت الصحيفة السعودية إلى عدم استسلام أتلتيكو لنتيجة التقدم المؤقتة لبرشلونة بعد هدف جريزمان، وعادوا من بعيد ليُسجلوا هدفين أنهيا آمال الكتلان.

وتحت عنوان “ميسي يسقط أمام أتلتيكو”، أشارت صحيفة الرياضية السعودية إلى تدخل تقنية الفيديو في مسار المُباراة، و إلغائها هدفين لصالح الكتلان، واحتساب ركلة جزاء لفريق العاصمة الإسبانية، ولفتت إلى ديربي مدريد الذي سيشهده نهائي البطولة.

وفي تعليقها على المُباراة، أبرزت صحيفة ديلي ميل البريطانية أن نتيجة مُباراة الخميس بين برشلونة و أتلتيكو أسفرت عن ديربي مدريدي في النهاية بين ريال مدريد و أتليتكو مدريد، وذلك بعد أن سجل الروخو بلانكوس هدفين مُتأخرين كانا كافيين للفوز بالمُباراة.

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن فريق برشلونة بدا خلال المُباراة كما لو كان يتلقى هدفاً في كل مرة يُهاجمه فيها مُنافسه، ولفتت إلى صافرات الاستهجان التي نالها فالفيردي من الجمهور الذي امتلأت به جنبات ستاد الجوهرة المشعة في جدة، وحملوه فشل الفريق في خسارة دوري الأبطال الموسمين الماضيين، ولفتت للاستقبال الحار الذي ناله ليونيل ميسي من الجماهير.

أما صحيفة سبورت الكتالونية فقد أبرزت دور تقنية الفار التي ألغت هدفين لبرشلونة، وأكدت أن الكتلان لعبوا مُباراة رائعة، لفتت إلى عودة أتلتيكو مدريد من بعيد للفوز بالمُباراة.

وقال تحليل الصحيفة للمُباراة إن الفريق نجح في الهيمنة على الشوط الأول، وكان أدائهم في القمة، وهو ما أجبر الحارس يان أوبلاك على التصدي لكرات صعبة من ميسي و جريزمان.

وفي نفس السياق، تغنت صحيفة ماركا الإسبانية بريمونتادا أتلتيكو مدريد ضد برشلونة، وقالت إن العودة الملحمية للروخو بلانكوس أغرقت برشلونة.

 وأبرزت تغيير سيميوني بين الشوطين بدخول كوكي بديلاً عن هيريرا، وهو ما ظهرت نتائجه سريعاً بهدف بعد ثوانٍ قليلة من الشوط الثاني بواسطة اللاعب البديل، ولفتت الصحيفة إلى الأخطاء الدفاعية لبرشلونة التي كلفتهم المُباراة.

ونقلت الصحيفة في تحليلها تصريحات للنجم جريزمان، قال فيها :”ارتكبنا أخطاء في التمرير، جزئيات صغيرة كلفتنا المُباراة، تقنية الفيديو موجودة لمُساعدة كرة القدم، أحياناً تُساعدنا، وأحياناً تقف ضدنا”.

صحيفة لو فيجارو الفرنسية تناولت المُباراة و أبرزت العودة التي أنجزها رجال المُدرب دييجو سيميوني و نجاحهم في إقصاء برشلونة بعد مُباراة وصفتها الصحيفة بـ”المجنونة”، وأشارت الصحيفة لتألق مواطنها جريزمان، بجانب القائد الأرجنتيني ليونيل ميسي، لكن دون أن يكون ذلك كافياً لفوز فريقهما.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة