لويس سواريز

موقع سبورت 360 – فتحت مباراة سلافيا براج الأخيرة، أعين المسؤولين داخل نادي برشلونة على الأزمة الهجومية التي يعاني منها الفريق الكتالوني، فبمجرد إصابة لويس سواريز وغيابه عن اللقاء، توقفت ماكينة البارسا وفشل ليونيل ميسي ورفاقه في هز الشباك.

ويغيب لويس سواريز عن برشلونة بسبب إصابة في العضلات تعرض لها في لقاء ليفانتي خلال الجولة الماضية من بطولة الدوري الإسباني، فيما لم تتضح المدة التي لن تطأ فيها قدماه أرضية الملاعب.

برشلونة يدرك خطورة الاعتماد على سواريز:

وقالت صحيفة (سبورت) الإسبانية: “مباراة سلافيا براج أثبتت أن برشلونة بحاجة إلى مهاجم آخر صريح، لويس سواريز هو الـ9 الحقيقي الوحيد في الفريق وهذا غير مقبول، تقريباً جميع كبار أندية أوروبا تمتلك مهاجمين اثنين”.

وأشارت في نفس السياق، إلى أن برشلونة يمكنه استعادة سواريز في الجولة المقبلة من الليجا أمام سيلتا فيجو بملعب الكامب نو، ولكن الإصابة التي تعرض لها الدولي الأوروجوياني تكررت منذ بداية الموسم وغاب على إثرها لنحو شهر، وهو ما سيدفع إرنستو فالفيردي لتوخي الحذر قبل الدفع به.

وأضافت الصحيفة نفسها: “انتكاسة سواريز تدق ناقوس الخطر لدى المدرب إرنستو فالفيردي، إذ عليه تعديل خطته كلما غاب سواريز من خلال الدفع بالنجم الفرنسي أنطوان جريزمان في مركز رأس الحربة، أو اللعب بميسي كمهاجم مزور (وهمي)”.

وبات برشلونة مطالباً بالخضوع للأمر الواقع من خلال التعاقد مع رأس حربة صريح، خاصةً وأن فالفيردي يصر على إشراك أنطوان جريزمان كجناح أيسر، حتى عندما يغيب لويس سواريز.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة