كيف سيؤثر تأجيل الكلاسيكو على مباراة برشلونة اليوم ضد إيبار

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
لويس سواريز

موقع سبورت 360 – يعود نادي برشلونة لاستئناف مبارياته في الدوري الإسباني مساء اليوم السبت بمواجهة إيبار حيث سيحاول النادي الكاتالوني مواصلة ملاحقة نادي ريال مدريد على القمة.

وسيلعب فريق البلاوجرانا مباراة اليوم بأعصاب هادئة وذلك بعد أن تقرر عدم لعب مباراة الكلاسيكو ضد الريال في الأسبوع القادم وتأجيلها إلى موعد لم يُحدد بعد.

وسيدفع المدرب إرنستو فالفيردي بأفضل عناصره في تشكيلة فريقه على ملعب إيبورا البلدي في إقليم الباسك.

قوة برشلونة الهجومية مستعدة لمباراة اليوم 

فبعد تأجيل الكلاسيكو سيكون من المؤكد تواجد الثلاثي الهجومي لويس سواريز وليونيل ميسي وأنتوان جريزمان في الخط الأمامي في ظل غياب عثمان ديمبلي للإيقاف، بينما سيظل المهاجم الإسباني الغيني الشاب أنسو فاتي كخيار يمكن الاستعانة به في الشوط الثاني ونفس الأمر بالنسبة لكارليس بيريز.

وستكون دوافع البارسا كبيرة للغاية في تحقيق الانتصار الثالث على التوالي في بطولة الدوري وكذلك تحسين نتائجه خارج ملعبه وذلك بعد انتصاره على خيتافي في نهاية شهر سبتمبر.

ميسي

ميسي

وربما يكون الفريق الكاتالوني هو الأسعد حظاً بتأجيل مباراة القمة الإسبانية وذلك لأنه سيحاول إسقاط منافسه التقليدي عن صدارة الليجا قبل أن يلتقيا في ديسمبر.

كما سيكون الفريق في أفضل استعداداته اليوم بعد أن تحسنت أرقام لويس سواريز على المستوى الهجومي إضافة إلى تعافي النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي من الإصابة التي أبعدته عن انطلاقة الموسم، مع عودة الظهير الإسباني الأيسر جوردي ألبا.

ومن المقرر أن يدخل البارسا مواجهة الليلة بالتشكيلة التالية: تير شتيجين في حراسة المرمى – سيميدو وتوديبو ولونجليه وجوردي ألبا في خط الدفاع – دي يونج وبوسكيتس وآرتور في خط الوسط – ليونيل ميسي ولويس سواريز وأنتوان جريزمان في خط الهجوم.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

برشلونة ضد ريال مدريد

موقع سبورت 360 – قرر الاتحاد الإسباني بشكل رسمي، تأجيل مباراة الكلاسيكو بين ريال مدريد وبرشلونة في الجولة العاشرة من الدوري الإسباني، وذلك بعدما رفض الطرفان نقل المواجهة إلى سانتياجو برنابيو، معقل الفريق الملكي.

ويرفض الأمن الإسباني إقامة المباراة يوم 26 أكتوبر الجاري، بسبب خروج مظاهرة حاشدة في نفس اليوم بشوارع برشلونة، في ظل الاضطرابات السياسية التي يشهدها إقليم كتالونيا، وكذا اعتقال السلطات الإسبانية لبعض زعماء الحراك الشعبي بالمقاطعة المذكورة.

وحاولت رابطة الليجا جاهدة إقامة المباراة في موعدها، وسعت لنقل اللقاء إلى ملعب “سانتياجو برنابيو”، لكن ريال مدريد وبرشلونة رفضا هذا الأمر، وأصدرا بيانات رسمية تؤكد رغبتها في تأجيل المواجهة أو إقامتها على ملعب “كامب نو”.

4 مبررات تفسرعدم قبول برشلونة وريال مدريد لمقترح رابطة الليجا:

وبحسب صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، فالفريقان رفضا نقل مباراة الكلاسيكو إلى سانتياجو برنابيو، لأسباب تتأرجح بين ما هو رياضي وما هو اقتصادي، فالفريق الكتالوني لا يريد اللعب في معقل المرينجي حتى لا يقوم بـ3 رحلات متتالية إلى إيبار والتشيك ومدريد.

أما السبب الثاني، فهو متدفق من رغبة الجهاز الفني للبارسا، في استغلال اللعب بملعبه كامب نو، والحشد الجماهيري، لدعمه من أجل إسقاط اللوس بلانكوس، واعتلاء صدارة الليجا، فالفارق النقطي بينهما ليس سوى نقطتين.

أما ريال مدريد، فلا يريد نقل الكلاسيكو لملعبه، بدافع اقتصادي بحت، حيث يرى مسؤولو التسويق بالنادي الملكي، أن الفترة قصيرة لاستغلال الحدث في الترويج والاستفادة القصوى مادياً من وراء الكلاسيكو، وهو ما سيؤثر على العوائد المتوقعة من ورائه.

أما المبرر الرابع، فهو رغبة ريال مدريد في الاحتفاظ بالجدول الحالي الذي يمنحه فرصة لعب مباراة الدور الثاني على أرضه ووسط جماهيره، حيث من المتوقع أن تكون مباراة الإياب حاسمة لمصير لقب الليجا في ظل التنافس الكبير بين الفريقين هذا الموسم على صدارة الترتيب.

الأكثر مشاهدة

لاعبو برشلونة

موقع سبورت 360 – يقترب نادي برشلونة من إفراغ عيادته من اللاعبين المصابين، وذلك بعدما تلقى صامويل أومتيتي وجونيور فيربو التصريح الطبي، وبذلك فالثنائي المذكور بات جاهزاً للمشاركة ضد إيبار، غداً السبت.

ويفقد برشلونة أمام إيبار، خدمات الثنائي جيرارد بيكيه وعثمان ديمبيلي بداعي الإيقاف، بينما يشهد اللقاء عودة كليمون لونجليه الذي غاب عن اللقاء الماضي بسبب بطاقة حمراء، وجوردي ألبا، الذي امتثل للشفاء قبل التوقف الدولي.

بشرى سارة لبرشلونة وفالفيردي:

وبحسب الحساب الرسمي لبرشلونة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، فإن صامويل أومتيتي وجونيور فيربو، سيكون بمقدروهما المشاركة في مباراة إيبار، يوم السبت، وذلك بعدما حصلا على الضوء الأخضر من الجهاز الطبي.

وكان الدولي الفرنسي قد تعرض لإصابة قوية في ركبته اليسرى، تسببت في ابتعاده عن مباريات برشلونة منذ بداية الموسم الحالي، ليفقد مركزه في التشكيلة الأساسية للبارسا لصالح مواطنه كيلمون لونجليه، أما جونيور فيربو فقد غاب عن لقاءي إنتر ميلان وإشبيلية، بسبب معاناته من آلام في الفخذ الأيمن.

وتمثل عودة أوميتي دفعة قوية للفريق الكتالوني قبل لقاء إيبار، في ظل الغيابات التي يعاني منها الفريق على مستوى الخط الخلفي، لكن إرنستو فالفيردي قد يفضل إجلاسه على مقاعد البدلاء بسبب جاهزية جان كلير توديبو.

الأكثر مشاهدة