عثمان ديمبلي

موقع سبورت 360- سيكون الجناح الفرنسي عثمان ديمبلي هو المستفيد الأكبر في حال تم تأجيل الكلاسيكو القادم بين ريال مدريد وبرشلونة والذي من المُفترض أن يُلعب في يوم 26 أكتوبر الجاري.

وتلقى ديمبلي البطاقة الحمراء في مباراة إشبيلية بالجولة الماضية من الدوري الإسباني مما يعني أنه سيكون محظوراً من المشاركة في المباراتين القادمتين للبلاوجرانا أمام إيبار وأمام ريال مدريد في الكلاسيكو.

ولكن مع تغيير الموعد فحينها سيكون على ديمبلي أن يغيب عن مباراتي البارسا القادمتين واللذين سيكونا أمام إيبار وأمام بلد الوليد في 29 أكتوبر مما سيسمح له بالتواجد في الكلاسيكو المرتقب.

ديمبلي أكثر شخص محظوظ في حال تأجيل الكلاسيكو

وحسب القانون التأديبي بلوائح الاتحاد الاسباني لكرة القدم وفي المادة 56 فإنه تخضع العقوبات للتعليق في حالة تغيير الجدول أو تأجيل أو تعليق بعض المباريات..وأن اللاعب المُعاقب يخضع للعقاب في مباريات المسابقة نفسها الذي ارتكب فيها المخالفة.

وكان نجم البارسا قد تعرض للطرد من طرف الحكم ماتيو لاهوز بعد أن أخبر الحكم بأنه “سىء جداً.. سىء جداً”، وذلك اعتراضاً على طرد زميله أراوخو أثناء مباراة برشلونة وإشبيلية على ملعب الكامب نو.

وأخذت لجنة التأديب بشهادة الحكم وطبقت على ديمبلي المادة 17 والتي تشتمل على وجوب توقيع عقوبة بإيقاف اللاعب لمباراتين في حال التقليل من شأن الحكم.

وبذلك فإن ديمبلي سيكون متوفراً للمدرب إرنستو فالفيردي للمشاركة في الكلاسيكو القادم في حال تأجيله إلا في حالة ما إذا تعرض لإصابة أخرى.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة