لماذا يرفض نيمار إعلان رغبته بالعودة إلى برشلونة؟

رامي جرادات 17:29 22/08/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
نيمار

الجميع يترقب مستقبل البرازيلي نيمار مهاجم باريس سان جيرمان في ظل اهتمام كبيري إسبانيا ريال مدريد وبرشلونة بالحصول على خدماته قبل إغلاق الميركاتو الصيفي، مع إمكانية دخول يوفنتوس على خط المفاوضات بأي لحظة أيضاً.

صحيفة موندو ديبورتيفو نشرت اليوم تقريراً تؤكد خلاله أن إدارة برشلونة تنتظر أن يصرح نيمار لوسائل الإعلام برغبته بالعودة إلى ملعب الكامب نو، وذلك لكي تضغط على النادي الباريسي ويتم تسهيل عملية المفاوضات.

لكن نيمار يرفض هذا الأمر، لأنه بكل بساطة لم يفعل ذلك منذ بداية الميركاتو، حتى أنه لم يلمح إليه، على الرغم من معرفة الجميع بأنه يريد العودة لبرشلونة ويسعى لتحقيق هذا أيضاً.

وهذا ما يدفعنا للتساؤل، لماذا يرفض نيمار الكشف عن رغبته بشكل علني لوسائل الإعلام كما تطالبه إدارة النادي الكاتالوني؟

الإجابة تتلخص في نقطتين، الأولى أنه ملتزم بعقد مع النادي الباريسي ما زال يمتد لثلاثة أعوام، وهناك بنود في العقد لا يعرف تفاصيلها أحد سوى المعنيين بالأمر، ولذلك سيكون التصريح بأمر كهذا فيه مخاطرة على النجم البرازيلي وربما يكون له عواقب قانونية يمكن لباريس استغلالها لاحقاً.

النقطة الثانية والتي قد تكون الأهم، تتلخص في أن رغبة نيمار الأولى هي الرحيل عن باريس هذا الصيف لأنه لا يشعر بالسعادة هناك، ويعتقد أنه بعيد عن الأضواء، وبالتالي فإن العودة للبرسا ليس الأولوية بالنسبة له في الوقت الراهن، الاهم هو إيجاد منفذ للرحيل.

الجميع يعلم أن علاقة البرسا وسان جيرمان ليست على ما يرام، كما أن النادي الكاتالوني أنفق ببذخ هذا الصيف، وبالتالي فإن عروضه ضعيفة خصوصاً بعد رحيل فيليب كوتينيو، وهذا ما يجعل نيمار حذراً من إعلان رغبته بالعودة لأنه لا يضمن أن تتم الصفقة بسبب العقبات التي ذكرناها.

في حال صرح نيمار أنه يريد اللعب مجدداً في برشلونة أو حتى ألمح إلى ذلك، ثم تعثرت الصفقة بالنهاية، فهذا سيقطع الطريق على انتقاله إلى ريال مدريد الذي يعتبره المهاجم البرازيلي نافذته الثانية للتخلص من سجن باريس.

ريال مدريد يفكر جدياً بالتعاقد مع نيمار، ويبدو أنه أكثر مبادرة من برشلونة، لكنه لن يتعاقد مع لاعب يظهر رغبته للجميع أنه يريد الانتقال للغريم التقليدي، وبالتالي فإن امتناع الساحر البرازيلي عن تلبية مطالب ناديه السابق هو قرار حكيم منه ومن وكيل أعماله ووالده، ليبقى جميع الأبواب مفتوحة، سواء رحل بالنهاية او ظل في النادي الباريسي.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة