إصابة ديمبيلي.. استهتار وأزمات ولعنة مستمرة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
عثمان ديمبيلي لاعب برشلونة

موقع سبورت 360 – تلقى برشلونة ضربة جديدة في خط الهجوم، بعد انضمام الفرنسي عثمان ديمبيلي لقائمة المصابين التي تضم كذلك نجمي الفريق ليونيل ميسي ولويس سواريز.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

وأعلن برشلونة أمس الإثنين، عبر بيان رسمي، عن إصابة ديمبلي في العضلة ذات الرأسين للفخذ الأيسر، وغيابه لمدة 5 أسابيع عن الملاعب.

ويعاني ديمبيلي من كثرة الإصابات منذ وصوله إلى فريق برشلونة في الانتقالات الصيفية قبل الماضية، وهو الأمر الذي أثار الكثير من التساؤلات حول تكرر الإصابة، خصوصاً بعد غيابه للمرة السابعة عن النادي الكتالوني.

أسباب وعوامل:

يمكن اعتبار الضعف الذهني سبباً رئيسياً في تجدد إصابة ديمبيلي، وذلك لأن المهاجم الفرنسي كان يلعب بخوف على أرض الملعب، وهو الأمر الذي أثر ربما على تحركاته المتعثرة والتي تؤدي لإصابته، وهذا بدا واضحاً عندما شارك في أكثر من مباراة، خاصة عندما يُهدر تمريرات كثيرة كما هو الحال في موقعة سان ماميس.

GettyImages-1168654815

هناك سبب آخر، ويتعلق الأمر بالاندفاع والحماس الذي يملكه عثمان ديمبيلي، وذلك لأنه لا يتمتع بالكثير من الخبرة والنضج للتعامل مع جسده ومعرفة متى يتابع الضغط ومتى يتوقف.

النجم الفرنسي أيضاً لا يهتم بنظامه الغذائي، حيث يعتمد فقط على الأطعمة الجاهزة والسريعة، بالإضافة للإكثار من المشروبات الغازية، كما أنه عادة ما يسهر لساعات متأخرة لمشاهدة التلفاز أو لعب ألعاب الفيديو.

لعنة مستمرة:

وعانى ديمبلي من 7 إصابات منعته من المشاركة في 54 مباراة رسمية بقميص برشلونة، وهو ما يمثل تقريباً نصف مباريات الفريق خلال العامين الأخيرين، وهو الأمر الذي أثر على المستوى الفني للفريق وأيضاً الاقتصادي.

وشارك ديمبيلي في موسمه الأول مع برشلونة، خلال 24 مباراة فقط بمختلف المسابقات، حيث سجل 4 أهداف وصنع 9 أخرى، بينما في الموسم الماضي، شارك في 42 مباراة، سجل خلالها 14 هدفاً وصنع 9 أهداف.

وعموماً، أمضى ديمبيلي 228 يوماً في عيادة برشلونة منذ قدومه قبل موسمين، إذ لم يُشارك سوى في 66 مباراة من أصل 120، مع العلم أنه كلف خزائن الفريق الكتالوني حوالي 120 مليون يورو.

ورغم انطلاقة ديمبيلي الجيدة في الموسم المنصرم، حيث ساعد الفريق كثيراً وخاصة في الليجا، لكن بسبب سوء سلوكه والأزمات التي تسبب بها والإصابات، أضر بالفريق كثيراً ونال وابلاً من الانتقادات.

استهتار وأزمات:

وكانت أبرز أزمات ديمبيلي هي تأخره ساعتين عن المران، وتحججه بالتهاب المعدة، لكن بعد أن أرسل برشلونة الطبيب إلى منزله تبين أنه لا يُعاني من أي شيء، ليُقرر إرنستو فالفيردي حينها استبعاده من المباريات، قبل أن يمنحه فرصة جديدة.

وفي مباراة بيلباو الأخيرة، كان واضحاً أن ديمبيلي يعاني من انزعاجات في العضلة ذات الرأسين للفخذ الأيسر، وحدد الجهاز الطبي للنادي موعداً له صباح السبت لإجراء اختبارات له، لكنه فاجئهم بعدم حضوره، حيث سافر اللاعب إلى السنغال.

الأكثر مشاهدة

برشلونة لم يعد يمتلك شيئاً يقدمه لباريس في صفقة نيمار

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
نيمار دا سيلفا

موقع سبورت 360 – إصابة الشاب الفرنسي عثمان ديمبيلي الأخيرة التي سيغيب فيها عن الملاعب لفترة لا تقل عن 5 أسابيع، جاءت كالصاعقة على إدارة برشلونة الإسباني التي كانت تتسم خيراً في أن يكون اللاعب هو السبب في عودة نيمار دا سيلفا لصفوف البلاوجرانا.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

برشلونة كان يمتلك العديد من الأوراق الرابحة للتفاوض مع باريس سان جيرمان الفرنسي من أجل استعادة نيمار من جديد، ولكن الآن البرسا لم يعد يمتلك شيئاً يقدمه لإدارة النادي الباريسي.

الظروف أصبحت ضد برشلونة الذي كان واثقاً من التعاقد مع نيمار دا سيلفا قبل انتهاء الميركاتو الصيفي الحالي، والآن الأمور اختلفت، وأصبح على البلاوجرانا إيجاد حلولاً أخرى للظفر بخدمات النجم البرازيلي.

لا مزيد من الأوراق الرابحة!                

ذكرت صحيفة “آس” الإسبانية بأن برشلونة لم يعد يمتلك شيئاً ليقدمه إلى باريس سان جيرمان، بعد إصابة عثمان ديمبيلي، وغيابه عن الملاعب لفترة لا تقل عن خمسة أسابيع.

وأشارت الصحيفة أن برشلونة في وضع لا يحسد عليه بعد إصابة عثمان ديمبيلي، ورحيل البرازيلي فيليبي كوتينيو للعب في بايرن ميونخ الألماني، وهذان اللاعبان كانا من الأسماء القوية التي رغب باريس سان جيرمان في التعاقد معها.

عثمان ديمبيلي وكوتينيو

عثمان ديمبيلي وكوتينيو

وأكملت الصحيفة أن حتى نيلسون سيميدو، وإيفان راكيتيتش رفضا الرحيل عن برشلونة، مما صعّب من مهمة البرسا، حيث لم يمتلك الآن أي لاعب يمكن أن يدرجه في صفقة نيمار.

وأوضحت “ماركا” أن بارتوميو رئيس نادي برشلونة تحدث بأن نيمار لا يمكنه العودة للبرسا إلا إذا قام النادي الكتالوني بإدراج اسم أو اثنين في الصفقة، والآن بات هذا الأمر شيئاً صعباً على إدارة البرسا.

كوتينيو كان الاسم الأول المعروض على باريس سان جيرمان، واللاعب يمتلك علاقة طيبة مع المدير الرياضي في باريس سان جيرمان، ليوناردو، ولكن في نهاية المطاف ذهب للبايرن.

وبالنسبة لديمبيلي، كانت إدارة باريس سان جيرمان مهتمة بضمه، وبرشلونة كان يرغب في التخلص منه لأنه لم يعد مصدر ثقة داخل النادي والفريق، ولكن إصابته الأخيرة بالتأكيد ستجعل الفريق الباريسي يعيد حساباته، ويرفض إدراج اللاعب في الصفقة لأنه قد يكون “لاعباً زجاجياً” -كثير الإصابة-.

برشلونة كما ذكرنا لم يعد لديه أي شيء ليقدمه لباريس، والآن الحل الوحيد أمام برشلونة هو استعارة نيمار مع إلزامية التعاقد معه في الصيف المقبل، وفي المقابل سيتجه باريس سان جيرمان للتعاقد مع الأرجنتيني باولو ديبالا نجم يوفنتوس الإيطالي، ليكون بديلاً للنجم البرازيلي.

الأكثر مشاهدة

مبادلة متوقعة بين يوفنتوس وبرشلونة بنهاية السوق

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
إيفان راكيتيتش وأنتوان جريزمان

موقع سبورت 360- تظل القضية الرئيسية في سوق انتقالات يوفنتوس هي التركيز على جلب المهاجم الأرجنتيني ماورو إيكاردي ثم محاولة الفوز بتوقيع إما فيديريكو كييزا جناح فيورنتينا أو نجم باريس سان جيرمان نيمار دا سيلفا لتدعيم أطرافه الهجومية.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

مع ذلك فإن هناك بعض العمليات الأخرى المحتملة في الجزء الأخير من سوق الانتقالات لنادي السيدة العجوز، فربما يحدث تعاون بين يوفنتوس ونادي برشلونة في الأيام الأخيرة منه.

وحسب صحيفة توتو سبورت فإن المدير الرياضي ليوفنتوس السيد فابيو باراتيتشي اجتمع مع قادة النادي الكاتالوني الذين طلبوا الحصول على معلومات حول وضع باولو ديبالا، والذي يبدو أقرب لباريس سان جيرمان في حالة خروجه من قلعة البيانكونيري.

أما الفكرة الرئيسية من الاجتماع فكانت تقديم برشلونة لاقتراح بإجراء مبادلة بين لاعب الوسط الألماني إيمري تشان ولاعب خط وسط البلاوجرانا إيفان راكيتيتش، ويميل باراتيتشي للموافقة لكنه مازال في انتظار رأي مدرب الفريق ماورتسيو ساري الذي يخضع لعلاج من الالتهاب الرئوي.

وينتهي عقد راكيتيتش مع برشلونة في يونيو 2021 وهو لا يُعتبر من الأسماء الأساسية في تفكير مدرب برشلونة فالفيردي كما أن إيمري تشان غير مناسب لخطط مدرب يوفنتوس الجديد ولذا فإن الصفقة قد تكون رابحة للطرفين.

الأكثر مشاهدة