Getty Images

موقع سبورت 360 – سلطت تقارير برازيلية الضوء على اختفاء والد نيمار دا سيلفا نجم فريق نادي باريس سان جيرمان الفرنسي عن الحياة العامة خلال شهر يونيو.

وذكرت مجلة برازيلية أن هذا الاختفاء لسبب محدد وهو بدء عملية رحيل اللاعب عن نادي العاصمة الفرنسية وعودته مرة أخرى إلى صفوف برشلونة الإسباني.

وأضافت المجلة أن والد نيمار ووكيل أعماله لم يصحبه حتى في زيارته لمعسكر المنتخب البرازيلي في ساو باولو، كالمعتاد، لمؤازرة زملائه قبل مباراة بيرو في كوبا أمريكا 2019.

وكان اللاعب البالغ من العمر 27 عاماً قد رحل عن كامب نو منذ صيفين بعد دفع قيمة الشرط الجزائي في عقده، 222 مليون يورو، ولكنه بدأ يشعر بالندم على هذه الخطوة، ويمني النفس الآن بالعودة مرة أخرى لمزاملة ليونيل ميسي والبقية.

ويبدو باريس مستعداً للتخلي عن خدمات نجم سانتوس السابق، بدليل التقارير التي أكدت عرض نادي ملعب حديقة الأمراء صفقة تبادلية على مانشستر يونايتد الإنجليزي من أجل الحصول على خدمات بول بوجبا نجم الوسط الفرنسي.

وذكرت تقارير أخرى أن النادي الكتلوني حدد شروطه من أجل عودة نيمار، على رأسها سحب اللاعب القضية التي رفعها على الإدارة في 2017 والموافقة على تخفيض راتبه من 37 إلى 22 مليون يورو سنوياً.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة