1. Emahal

موقع سبورت 360 – على حين غرة، اقترب الهولندي ماتياس دي ليخت، مدافع آياكس أمستردام، من الانضمام لصفوف يوفنتوس الإيطالي، بدلاً من برشلونة وباريس سان جيرمان، اللذان تصارعا على خدماته منذ شهر مارس المنصرم.

ويستعد دي ليخت حالياً لحسم وجهته المقبلة، حيث كان على وشك الانتقال لباريس سان جيرمان أو برشلونة، خلال الأيام القليلة الماضية، لكن يوفنتوس عاد ودخل السباق من جديد.

ويحظى دي ليخت باهتمام العديد من الأندية الكبرى في أوروبا، ولكن يبدو أن السباق انحصر بين ثلاثة أندية فقط وهي سان جيرمان ويوفنتوس وبرشلونة، على الرغم من تراجع الأخير نسبياً عن الاهتمام باللاعب، بعد تردده في حسم مستقبله.

خطوة برشلونة:

قرر دي ليخت المفاضلة بين يوفنتوس وباريس سان جيرمان مع استبعاد فكرة ارتداء قميص برشلونة في الصيف الحالي وفقا للتقارير الصحفية التي انتشرت مؤخراً.

قصص سبورت 360

وأصر جوسيب ماريا بارتوميو، رئيس برشلونة، على أنه لن يرفع راتب اللاعب لأكثر من 8 ملايين يورو، بينما تؤكد التقارير أن عروض باريس سان جيرمان ويوفنتوس تراوحت بين 15 إلى 20 مليون يورو في الموسم الواحد.

De Graafschap v Ajax - Eredivisie

ويرفض برشلونة دفع مبلغ مالي ضخم لوكيل الأعمال الشهير مينو رايولا صاحب الشخصية القوية، وهو ما دفعه للانسحاب من هذه الصفقة، لأن إدارة البلاوجرانا سئمت من تصرفات اللاعب الهولندي بالتسويف بشكل مبالغ فيه من أجل اتخاذ قراره النهائي.

ومن أهم الأسباب التي دفعت برشلونة لاتخاذ هذه الخطوة، نجد دخول بعض الأندية الأخرى على خط المفاوضات، علاوة على ضبابية موقف دي ليخت واستمراره في تأجيل قراره، فاللاعب الشاب دائماً ما يغازل باريس سان جيرمان ويوفنتوس، وهي خطوة تهدف بالأساس لرفع سعره والوصول إلى المطالب المالية التي يسطرها رفقة وكيله مينو رايولا.

الصخور الفرنسية:

اعتاد النادي الكتالوني في السنوات القليلة الماضية على ترميم خط دفاعه بعناصر فرنسية، ففي يناير المنصرم، تعاقد برشلونة مع المدافع الشاب جان كلير توديبو قادماً من نادي تولوز، حيث وقع اللاعب البالغ من العمر 19 عاماً على عقد يربطه بقلعة كامب نو حتى صيف 2023.

GettyImages-1146968400 (1)

وفي الصيف الماضي، وقعت إدارة البارسا مع كليمون لونجليه من صفوف إشبيلية مقابل 36 مليون يورو، لتعزيز القدرات الدفاعية في ظل تقدم جيرارد بيكيه في السن، وكثرة إصابات توماس فيرمايلين، وبيع الكولومبي ياري مينا لإيفرتون الإنجليزي بعد تألقه مع منتخب كولومبيا في كأس العالم.

وفي صيف 2016، فطن لويس إنريكي مدرب برشلونة السابق إلى ضرورة تعزيز الخط الدفاعي في ظل عدم اقتناعه بتوظيف خافيير ماسكيرانو في ذلك المركز، لذا أشار لإدارة البارسا بضم صامويل أومتيتي من نادي أولمبيك ليون مقابل 25 مليون يورو، وبالفعل أثبت اللاعب أنه صخرة قوية لا غنى عنها وفرض نفسه على التشكيلة الأساسية على مدار موسمين ونصف قبل إصابته القوية.

ومن المؤكد أن انسحاب برشلونة من صفقة دي ليخت، سيعود بالفائدة على الثلاثي الفرنسي المذكور، فتوديبو كان مرشحاً للخروج على سبيل الإعارة، بينما سعت إدارة البلاوجرانا للتخلي عن صامويل أومتيتي بسبب تفاقم إصاباته في الآونة الأخيرة.

أما كليمون لونجليه، فقد كان مهدداً بالجلوس على مقاعد البدلاء في الموسم القادم، لو تمت صفقة دي ليخت، خاصة وأن جيرارد بيكيه يحظى بثقة المدرب إرنستو فالفيردي أكثر من أي مدافع آخر بالفريق الكتالوني.

قناة سبورت 360عربية على يوتيوب

قصص سبورت 360