جماهير برشلونة تحدد الشخص المسؤول عن الأزمة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

حمّلت جماهير برشلونة مسؤولية الإخفاق في التتويج بالثلاثية إلى المدرب إرنستو فالفيردي، وذلك بعد خسارة نهائي كأس ملك إسبانيا امام فالنسيا بهدفين مقابل هدف.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

وكان برشلونة قريباً من التتويج بثلاثة ألقاب هذا الموسم، لكنه خرج من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا بطريقة قاسية جداً بعد خسارته برباعية نظيفة من ليفربول في لقاء العودة، ثم أهدر اللقب الثاني يوم أمس بهزيمته من الخفافيش.

ونشرت صحيفة سبورت الإسبانية استطلاع للرأي بخصوص المسؤول عن الأزمة التي يعيشها الفريق، واختارت غالبية الجماهير المدرب إرنستو فالفيردي الذي سيكثر الحديث عن مستقبله بالفترة القادمة.

وشارك في الاستفتاء أكثر من 20 ألف شخص، وصوتت نسبة 64% من الجماهير للمدرب إرنستو فالفيردي على أنه أكثر من يتحمل المسؤولية، بينما كانت الإدارة هي الأقل مسوؤلية بنظر عشاق البلوجرانا، بنسبة 4% فقط.

أما اللاعبين، فقد حصلوا على نسبة 23%، وذلك يعود إلى المستوى السيء لبعضهم في الأسابيع الماضية مثل جوردي ألبا، إيفان راكيتيتش وأرتورو فيدال، بالإضافة طبعاً إلى فيليب كوتينيو الذي كان أسوأهم.

الأكثر مشاهدة

Getty

موقع سبورت 360 – أصدر لويس سواريز، مهاجم نادي برشلونة، بياناً رسمياً يدفع فيه عن نفسه، التهمة التي التصقت به في الأسابيع الأخيرة، والتي مفادها أن المهاجم الأوروجوياني ضحى بنهائي كأس ملك إسبانيا من أجل أن يشارك بكوبا أمريكا.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

ونجح فالنسيا في إنهاء هيمنة برشلونة على البطولات المحلية، وذلك حينما فاز عليه بهدفين مقابل هدف في نهائي كأس ملك إسبانيا، مساء أمس السبت، بملعب بينتو فيامارين.

وقال سواريز في بيانه الرسمي الذي نشره عبر حسابه بتويتر: “منذ انضمامي للفريق أثبتت أنني ملتزم مع برشلونة، كنت مجبراً على القيام بالعملية وهذا سبب غيابي عن نهائي كأس إسبانيا”.

وتابع: “يوم من الحزن وخيبة الأمل لعدم تمكني من مساعدة زملائي في الفريق، لكن، نعم، فخور جداً بهم جميعاً حيث حاولوا بالأمس فعل كل شيء ممكن لمنح جماهيرنا الفرحة والبهجة”.

وأضاف: “الآن حان الوقت لتغيير الشريحة من أجل الموسم المقبل وبذل كل جهد ممكن لتحقيق الأهداف، أنا لا أوضح كثيراً الأشياء التي تقال عني والتي تصل إلى الناس لكن هذه المرة أرى نفسي مجبراً على القيام بذلك لأنني أعتقد أن العديد من الأشياء التي تقال هي ذات نوايا سيئة وتشكك في التزامي”.

وكان التقارير الصحفية قد أشارت إلى أن برشلونة طلب من سواريز تأجيل العملية الجراحية من أجل مشاركته أمام فالنسيا في نهائي كأس ملك إسبانيا، لكن اللاعب رفض طلب النادي الكتالوني.

وأوضح سواريز في بيانه: “بدأت هذا الموسم مع عدم راحة في الغضروف وهو ما يعرفه الكثير من الناس بالفعل ومع العمل الكبير الذي قام به الطاقم الطبي في النادي تمكنت من تحمل الأمر دون أي مشكلة، شكراً جزيلاً لهم جميعاً على عملهم وتفانيهم”.

وواصل: “لهذا السبب أريد أن أوضح، لكل من يبدو أنه يريد أن يؤذيني، أن الإصابة التي أدت إلى خضوعي لعملية جراحية لا علاقة لها على الإطلاق بالغضروف ولكن بسبب تمزق الغضروف المفصلي الذي عانيت منه أمام ليفربول، هذا هو السبب في أنني اضطررت للذهاب لغرفة العمليات وتفويت نهائي الأمس”.

وقررت إدارة برشلونة الرد بقوة على تصرفات سواريز، حيث تحاول التعاقد مع أنطوان جريزمان من أتلتيكو مدريد، كما ينوي النادي التوقيع مع مهاجم صريح آخر لينافس الأوروجوياني على مركزه.

واختتم سواريز بيانه بالقول: “لقد أظهرت كل يوم منذ وصولي إلى هذا النادي أنني شاركت بنسبة 100٪ وحاولت أن أقدم كل شيء في كل تدريب وفي كل مباراة من أجل هذا الشعار لأنه كان دائماً شغفي وكان حلمي أن أكون هنا! شكراً جزيلاً للجميع وفاموس بارسا”.

الأكثر مشاهدة

Getty

موقع سبورت 360 – كان نادي برشلونة قبل نحو ثلاثة أسابيع على عتبة تكرار إنجاز الثلاثية التاريخية، وكان الأرجنتيني ليونيل ميسي يصول ويجول في مناطق الخصوم، ويدك شباكهم من بعيد بالركلات الحرة، لكن النهاية لم تكن كما خُطط لها.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

وأقصي برشلونة من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا على يد ليفربول برباعية نظيفة، قبل أن يتلقى صدمة أخرى مساء أمس السبت، بعدما خسر نهائي كأس ملك إسبانيا بهدفين مقابل هدف، أمام فالنسيا.

وكنتيجة لهذا الأمر، فإن برشلونة سيهدف إلى إعادة بناء صفوفه في الموسم المقبل، عن طريق التخلص من بعض اللاعبين الذين لا يشاركون بشكل أساسي.

وذكرت صحيفة “سبورت” الإسبانية، أن الخسارة في نهائي الكأس، ستُجبر النادي الكاتالوني على اتخاذ قرارت شجاعة، حيث من المتوقع أن يرحل 9 لاعبين بالميركاتو الصيفي القادم.

ويأتي إيفان راكيتيتش، الذي يحظى بإعجاب وتقدير إرنستو فالفيردي، على رأس قائمة اللاعبين الذين سيتخلى عنهم برشلونة، خاصة وأنه مراقب من طرف إنتر ميلان ومانشستر يونايتد.

وأشارت الصحيفة الإسبانية، إلى أن مالكوم دي أوليفيرا من أكبر اللاعبين المخيبين في الموسم الحالي، ولكن برشلونة يريد فقط استعادة الـ41 مليون يورو التي دفعها، وينوي الاستغناء عنه في الصيف المقبل.

ويحظى النجم البرازيلي باهتمام من قبل أكثر من نادٍ إيطالي، ولكن برشلونة يسعى لبيعه لأحد أندية الدوري الإنجليزي الممتاز، للحصول على عائد مالي أكبر.

ولا يحصل الحارس ياسبر سيليسن على عدد كبير من الدقائق للمشاركة على مدار الموسم، وهو ما دفعه لطلب الرحيل في الموسم الحالي، سيما وأنه يتمتع باهتمام الأندية إنجليزية وإيطالية، كما ظهرت مؤخراً رغبة من جانب بنفيكا في الحصول على خدماته.

أما فيليب كوتينيو وصامويل أومتيتي فمن المتوقع أن ينعشا خزينة برشلونة، في ظل سعرهما المرتفع قليلاً، فالأول قد يعود للدوري الإنجليزي بمبلغ يفوق 100 مليون يورو، أما الفرنسي فقد يرحل ليوفنتوس بـ60 مليون يورو.

وينضم أيضاً الثنائي رافينيا ألكانتارا وتوماس فيرمايلن إلى قائمة المرشحين للمغادرة، كما سيرحل جيسون موريلو وكيفن برينس بواتينج بسبب انتهاء فترة إعارتهما وعدم رغبة برشلونة في تفعيل خيار الشراء بعقدهما.

الأكثر مشاهدة