فالفيردي يُعادل إنجاز جوارديولا وإنريكي مع برشلونة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
getty images

موقع سبورت 360 – أوضحت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية بأن إرنستو فالفيردي مدرب فريق برشلونة الحالي قد دخل تاريخ البرسا من أوسع أبوابه بعد تتويجه بلقب الليجا هذا الموسم.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

وبالرغم من خيبة الأمل التي تعرض لها الفريق في مسابقة دوري أبطال أوروبا، وخروجه بشكل غير متوقع أمام روما الإيطالي الموسم الماضي، وليفربول الإنجليزي هذا الموسم، إلا أن إرنستو فالفيردي سيبقى اسمه خالدًا في تاريخ البلاوجرانا.

وذكرت الصحيفة الإسبانية بأن إرنستو فالفيردي دخل قائمة المدربين الذين أحرزوا لقب الدوري الإسباني في أول موسمين مع البرسا.

وأشارت الصحيفة أن إرنستو فالفيردي نجح في معادلة رقم بيب جوارديولا، ولويس إنريكي، بالإضافة إلى لويس فان جال، وإنريكي فيرنانديز بالفوز بلقب الدوري الإسباني في أول موسمين (2017/2018، و2018/2019″.

بينما حقق بيب جوارديولا هذا الأمر في موسمي “2008/2009، و2009/2010″، ولويس إنريكي في “2014/2015، و2015/2016″، وفان جال في “1997/1998، 1998/1999″، وأخيرًا إنريكي فيرنانديز موسمي “1947/1948، و1948/ 1949”.

وهذا ليس كل شيء، بل حقق إرنستو فالفيردي أيضًا رقمًا مميزًا للغاية، حيث نجح مع برشلونة في إنهاء الموسم أمام غريم البرسا التقليدي ريال مدريد بفارق 19 نقطة كاملة.

وأكملت الصحيفة أن هذا يعد أكبر فارق في النقاط وصل إليه برشلونة أمام ريال مدريد.

الأكثر مشاهدة

getty images

موقع سبورت 360 – صرح إرنستو فالفيردي مدرب فريق برشلونة الإسباني بأن الجميع قد نسى أننا حققنا لقب الليجا، مشيرًا إلى أن البرسا قد أنهى الموسم بصورة طيبة.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

وكان فريق برشلونة قد تعادل خارج أرضه بهدفين لمثلهما أمام مضيفه إيبار، ضمن فعاليات الجولة 38 والأخيرة من عمر مسابقة الدوري الإسباني.

وحسم برشلونة لقب الدوري الإسباني بشكل مبكر في نهاية شهر أبريل الماضي، وهذا ما جعل إرنستو فالفيردي يذكر الجميع بأن البرسا قد توّج بالبطولة، وسيلعب نهائي كأس الملك في نهاية هذا الأسبوع.

وتحدث إرنستو فالفيردي حسب صحيفة “آس” الإسبانية قائلاً “مباراة إيبار اختلفت عن باقي لقاءات يوم السبت، لأنه كان الأخير في عمر الدوري الإسباني”.

وأضاف “الشوط الأول كان جيدًا، وواجهنا بعض الصعوبات في الشوط الثاني، وخرجنا بالتعادل، وأنهينا الموسم بشكلٍ رائع”.

وتابع “هل كانت مسابقة الليجا جيدة هذا الموسم؟ كانت متوازنة، وحصلنا على لقب البطولة منذ عدة أسابيع، ولكن الجميع ينسى بأننا حقننا الليجا”.

وأكمل “في الدور الأول، واجهنا بعض المشاكل، ولكن ثبات المستوى، والاستمرارية كانا السبب في التتويج بلقب الدوري الإسباني”.

الأكثر مشاهدة

هل حسم ميسي الحذاء الذهبي أم يملك مبابي فرصة؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

كل شيء انتهى بالنسبة لليونيل ميسي في بطولة الدوري الإسباني، قاد برشلونة لتحقيق اللقب للمرة الثانية على التوالي، وفاز بلقب هداف البطولة برصيد 36 هدف، فعل كل ما هو مطلوب منه وأكثر، والآن سوف ينتظر مباراة باريس سان جيرمان الأخيرة ليرى ما سيقدمه كيليان مبابي الذي ينافسه على جائزة الحذاء الذهبي التي تمنح لأفضل هداف في الدوريات الأوروبي.

شاهد حسرة نيمار على عدم رحيله لبرشلونة

مبابي سجل هاتريك في مباراة سان جيرمان الأخيرة ضد ديجون، وقلص الفارق مع ميسي إلى هدفين فقط، لكن النجم الأرجنتيني أحبط آماله بتسجيله هدفين في مباراة إيبار يوم أمس، ليوسع الفارق بينهما إلى 4 اهداف.

ميسي أنهى مبارياته في الليجا وبحوزته 36 هدف، بينما أحرز مبابي 32 هدف في الدوري الفرنسي وتبقى له مباراة واحدة فقط ليقلب الطاولة على البرغوث، وبالطبع لن تكون مهمته سهلة أبداً، بل هي صعبة للغاية، ولولا الموهبة الفريدة التي يملكها اللاعب، لقلنا أنها مستحيلة.

هل يمكن لمبابي فعلها؟

أولاً يجب أن نفهم أن مبابي مطالب بتسجيل 4 اهداف لكي يتوج بالجائزة مناصفة مع ميسي، وليس 5 أهداف كما يعتقد البعض، فيمكن أن يتوج أكثر من لاعب بالجائزة في حال التساوي بعدد الأهداف، ولا يتم فض التعادل بينهما أبداً.

تسجيل سوبر هاتريك ليس شيئاً مستحيلاً بالنسبة لمبابي، لقد فعل ذلك في الموسم الحالي خلال مباراة الذهاب ضد ليون، وتمكن من تسجيل 4 أهداف وصنع هدف آخر، وقاد فريقه للفوز بخماسية نظيفة، كما سبق له تسجيل هاتريك في 4 مناسبات منذ بداية مسيرته الاحترافية القصيرة.

وما يجعل الامر يبدو ممكناً بالنسبة لمبابي أن المباراة ستكون ضد ستاد ريمس، ورغم أنه ليس فريقاً ضعيفاً، لكنه ليس بتلك القوة أيضاً، حيث يحتل المركز التاسع في الدوري الفرنسي، وكان سان جيرمان قد انتصر عليه في مباراة الذهاب برباعية.

الأمر الأخير الذي يجعل الأمر قابلاً للتحقيق هو أن جميع لاعبي باريس سان جيرمان سيحاولون مساعدة مبابي على تسجيل الأهداف لمعادلة ميسي، وهذا الأمر قد يصنع الفارق فعلاً لأن معظم هجمات الفريق سوف تنتهي بأقدامه كون زملائه سوف يبحثون عنه عند كل هجمة.

الأكثر مشاهدة