Getty

موقع سبورت 360 – تسيطر حالة من الحيرة الشديدة على ماتياس دي ليخت، مدافع نادي آياكس أمستردام، بشأن الانتقال إلى برشلونة، في ظل سعي مجموعة من الأندية للحصول على خدماته.

ويأتي برشلونة الذي يعج بالنجوم في الخط الخلفي مثل جيرارد بيكيه وصامويل أومتيتي، على رأس الأندية المهتمة بضم دي ليخت، حيث تحاول إدارة البلاوجرانا الفوز بخدمات النجم الهولندي ومجابهة العروض المغرية التي تنهال على الأخير من عمالقة القارة العجوز.

ويدرك الفريق الكتالوني أنه غير قادر على اقتحام الصراع المحموم حول دي ليخت، من الناحية الاقتصادية، حيث أنه يرغب في عدم خرق قاعدة “اللعب المالي النظيف”، كما يتطلع للحفاظ على جدول الأجور الذي أقره للاعبيه.

وذكرت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، أن المدافع الهولندي يدرس كل العروض التي توصل بها، سواء من برشلونة أو من الأندية الأخرى، لذلك فإنه حتى الآن لم يغلق الباب أمام أي عرض، وهو غير واضح حول قراره، على الرغم من أن البلاوجرانا في مكان ممتاز للتوقيع معه.

من جهتها، قالت صحيفة “سبورت” الإسبانية، إن عملية دي ليخت تسير بشكل جيد، ولكنها ليست مغلقة، فالمدافع الهولندي يريد تأكيد نموه في سوق كرة القدم، للتوقيع على أفضل عقد.

وتابعت: “يتولى بارتوميو قيادة العملية، ويرغب اللاعب في أن يحسم كل شيء قبل 24 مايو.. برشلونة متفائل من قدرته على إتمام الصفقة خلال الأيام الـ10 المقبلة، أي بعد نهائي الكأس بيوم”.

ولا يفكر صاحب الـ19 عاماً في تفويت فرصة الفوز بعرض جيد من بين كل هذه العروض الكثيرة التي جاءته مؤخراً، ولكنه يدرك جيداً أن الأموال ليست هي أولويته القصوى، بل المشروع الرياضي الناجح.

الأكثر مشاهدة

سان جيرمان يُخطط لطعن برشلونة بسكين جريزمان

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty

موقع سبورت 360 – يدق نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، طبول حرب حامية الوطيس مع نظيره برشلونة، حيث يتنافس الفريقين على الظفر بخدمات أنطوان جريزمان، الذي أعلن رحيله عن أتلتيكو مدريد.

وبحسب ما ذكرته صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، فإن باريس سان جيرمان سيدخل في مفاوضات مع جريزمان للحصول على خدماته خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، ليكون المنافس الأبرز لبرشلونة، الذي تحدثت العديد من التقارير عن أنه الوجهة المفضلة للديك الفرنسي.

وأوضحت الصحيفة الكتالونية، نقلاً عن “ليكيب” الفرنسية، أن باريس سان جيرمان اجتمع مع شقيقة ووكيلة أعمال جريزمان، ومع ذلك تشير الصحيفة المذكورة إلى أن بطل العالم سوف ينتهي به المطاف في نادي برشلونة، وعنونت: “ميسي ينتظر جريزمان”.

وأضافت الصحيفة الإسبانية: “جريزمان أعلن أمس رسمياً أنه سوف يغادر أتلتيكو مدريد نهاية الموسم في قرار لم يفاجئ النادي الكتالوني، لكن باريس سان جيرمان دخل على الخط كالعادة”.

وتابعت الصحيفة: “ينخفض كسر عقد جريزمان إلى 120 مليون يورو في 1 يوليو، ويمكن بجنون أن يقوم باريس سان جيرمان بكسر عقد اللاعب الآن بـ200 مليون يورو”.

وتحولت رغبة جريزمان من الاستمرار مع أتلتيكو مدريد إلى الانتقال المحتمل لبرشلونة، بعد أن أدرك أن فريقه يبتعد عن المنافسة على الألقاب، بالإضافة إلى اعتماد مدربه الأرجنتيني دييجو سيميوني على نهج دفاعي، علاوة على رحيل عدد من أصدقائه عن الفريق.

الأكثر مشاهدة

غرفة ملابس برشلونة تعتقد أن ميسي غير مناسب للقيادة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty

موقع سبورت 360 – تلوح في الأفق، أزمة كبيرة بين أعمدة نادي برشلونة الإسباني، إذ يبدو أن الأسماء الوازنة بغرفة تغيير الملابس غير راضية عن قيادة ليونيل ميسي للفريق الكتالوني، وهو ما يجعل النجم الأرجنتيني محبطاً.

ففي مواجهة خيتافي الأحد الماضي في الليجا والتي انتهت بفوز برشلونة بهدفين دون رد، لم يستطع أحد إخفاء الصدمة التي ارتسمت بشكل واضح على وجه ميسي، الذي وعد الجماهير بداية الموسم بجلب الكأس ذات الأذنين إلى الكامب نو.

وبعد نهاية المباراة، خرج ميسي من الملعب مطأطأ الرأس دون تحية الجماهير، كما لم يحتفل بالهدف الثاني لفريقه الذي تسبب به وسجله ماورو أرومباري بخطأ في مرمى فريقه.

وخلال استضافته ببرنامج (التشيرنجيتو) الإسباني، قال الصحفي كويم دومنيك:”أسماء ثقيلة الوزن في غرفة ملابس البارسا تعتقد أن قيادة ليونيل ميسي ولويس سواريز لغرفة الملابس هذا الموسم لم تكن إيجابية”، مشيراً إلى أنها تعتقد بأنهما غير مناسبيْن لهذه المهمة.

وفي سياق متصل، أوضحت إذاعة “كادينا كوبيه”، أن ميسي يشعر بإحباط شديد بعد كارثة أنفيلد، فقد كان متحمساً ليوم الخميس أن يذهب ويستلم جائزة أفضل لاعب بالليجا، لكنه حتى اللحظة خرج مع عائلته لمكان خاص ويريد الانفصال عن كرة القدم حالياً”.

وما يزيد الطين بلة أن عدداً من جماهير النادي الكتالوني هاجموا قائد فريقهم في مطار ليفربول لعدم رده على تحيتهم عندما كانوا في طريق عودتهم لمدينة برشلونة ليلاً.

كما أن ميسي غاضب من جماهير برشلونة التي أطلقت صافرات الاستهجان ضد فيليب كوتينيو وسيرجيو بوسكيتس في المباراة الأخيرة ضد خيتافي، ودفعت هذه التصرفات من قبل الجماهير، البولجا إلى العزوف عن الاحتفال بالأهداف التي يسجلها.

الأكثر مشاهدة