موقع سبورت 360 – يبدو بأن فريق برشلونة الإسباني لم يتعلم أي شيء من أخطاء الماضي، بعد سيناريو مباراة الإياب أمام ليفربول الإنجليزي الذي أصبح شبه متكرر كل موسم.

ونجح فريق ليفربول في صناعة المستحيل بالفوز على برشلونة مساء أمس الثلاثاء برباعية نظيفة، ليتأهل بذلط لنهائي دوري أبطال أوروبا بمجموع المباراتين (4/3).

نفس الخطأ وقع فيه برشلونة ومدربه إرنستو فالفيردي، بعد تأهل مضمون في لقاء الذهاب، عاد الريدز من جديد، مثلما فعل روما الإيطالي ذلك في الموسم الماضي.

“كارثة الأنفيلد” مساء أمس ستقلب مشروع نادي برشلونة رأسًا على عقب بعد الفشل الأوروبي للمرة الرابعة على التوالي.

وداعًا فالفيردي!

D5_mdNMW4AA4nsY

وفي ضوء ذلك، قامت صحيفة “ماركا” بنشر تقريرًا تتحدث فيه عن التغييرات التي يجب أن تحدث في البرسا هذا الصيف.

وأشارت الصحيفة أن المدرب فالفيردي هو المسؤول الأول عن هذه الخسارة، مثلما كان المسؤول الأول أيضًا عن الخروج أمام روما الإيطالي في الموسم الماضي.

تبديلات إرنستو فالفيردي المتأخرة، والمشاركة بلاعبين لا يستحقوا اللعب أساسًا -الحديث عن كوتينيو- كلها أشياء أعطت للريدز الفرصة للعودة من جديد.

وبالرغم من تجديد عقد إرنستو فالفيردي منذ عدة أشهر، إلا أن مسألة رحيله عن برشلونة بات مطلبًا أساسيًا بعد الأداء الهزيل الذي ظهر عليه البرسا في مباراة أمس.

فالفيردي نفسه شعر بهذا الأمر بعد انتهاء المباراة، عندما تحدث للصحفيين عن إمكانية تعرضه للإقالة بعد فشله في التأهل لنهائي البطولة.

كوتينيو .. أرحل!

البضاعة لا ترد ولا تستبدل، هذا بالتأكيد حديث جماهير ليفربول بعدما شاهدت أداء البرازيلي فيليبي كوتينيو الكارثي مع برشلونة.

كوتينيو نسى طريقة لعب كرة القدم بعد انضمامه لفريق برشلونة، وبالرغم من حصوله على الفرصة أكثر من مرة، إلا أنه لا يستطيع تقديم يد العون في أي شيء بالملعب، ناهيك عن ضعف لياقته البدنية، كلها أشياء تؤكد بأن الإدارة ستفكر جديًا في بيعه الصيف المقبل، والاستفادة منه ماديًا.

سوق انتقالات منتظر

Getty Images

Getty Images

التعاقد مع لاعبين كثر بات مطلبًا أساسيًا أيضًا في الميركاتو الصيفي، حيث أن مباراة أمس أظهرت احتياج البرسا للعديد من الصفقات.

برشلونة بعدما كان يرغب في التعاقد مع أربعة لاعبين في الصيف، أصبح بحاجة لستة أو سبعة، ويبدو بأن الفريق الكتالوني بحاجة إلى مهاجم جديد بعد الأداء المتذبذب الذي يظهر عليه الأوروجواني لويس سواريز.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

Getty

موقع سبورت 360 – خيم الحزن على الأرجنتيني ليونيل ميسي أثناء مغادرة فريق برشلونة لملعب أنفيلد بعد الخسارة من ليفربول بأربعة أهداف دون مقابل، في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

وكان ميسي قد أعرب في بداية الموسم، عن رغبته في التتويج بالكأس ذات الأذنين، خاصةً بعد احتفاظ الغريم التقليدي، ريال مدريد، باللقب لـ3 سنوات متتالية، فما كان منه إلا أن يتأثر بشدة، أكثر من باقي زملائه، بالإقصاء المذل على يد الريدز.

وأوضح برنامج “التشيرنجيتو” الإسباني، أن ليونيل ميسي كان الأكثر انفعالاً وتأثراً بما حدث في مباراة الأنفيلد، وخرج من الملعب متأخراً عن باقي زملائه بسبب اختياره لفحص المنشطات عقب المباراة، ولم يتحدث للصحافة بل توجه إلى المطار مباشرة.

ولم يفز برشلونة بلقب دوري أبطال أوروبا منذ 2015، رغم سيطرته شبه المطلقة على الألقاب المحلية، حيث يدنو هذا الموسم من التتويج بثنائية الدوري والكأس للمرة الثانية على التوالي.

وينتظر ليفربول المتأهل من آياكس أمستردام وتوتنهام هوتسبير لمواجهته في المباراة النهائية لدوري الأبطال على ملعب واندا ميتروبوليتانو يوم 1 يونيو المقبل.

الأكثر مشاهدة

بوسكيتس يبكي ويعتذر لجماهير برشلونة بعد الخروج المذل

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

سبورت 360 – اعتذر النجم المخضرم سيرجيو بوسكيتس لاعب نادي برشلونة الإسباني لجماهير فريقه وهو يبكي، بعد الخروج المذل من بطولة دوري أبطال أوروبا على يد نادي ليفربول الإنجليزي.

صحيفة ماركا أكدت في تقاريرها بأن سيرجيو بوسكيتس شوهد يبكي أثناء إدلائه بالتصريحات، وذلك بسبب تأثره الشديد من إقصاء برشلونة من دوري أبطال أوروبا على يد ليفربول الإنجليزي.

وتمكن نادي ليفربول الإنجليزي من الفوز ضد نادي برشلونة الإسباني بنتيجة 4-0، في إياب دور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، على ملعب أنفيلد معقل الفريق الفائز.

وبهذا الفوز نجح نادي ليفربول الإنجليزي في التأهل إلى المباراة النهائية من بطولة دوري أبطال أوروبا، بعد الفوز على برشلونة بنتيجة 4-3 في مجموع المباراتين، ليلاقي المتأهل من توتنهام هوتسبير وأياكس أمستردام.

وتحدث سيرجيو بوسكيتس في تصريحات نقلتها صحيفة “ماركا” قائلاً: “لقد كانوا أفضل منا، ويجب أن أعتذر لجميع جماهير برشلونة، وبعد ما حدث في روما، حدث هذا مرة أخرى هنا في ليفربول”.

وأضاف: “من الصعب الخروج بهذا الشكل بعد كل ما قدمناه في لقاء الذهاب، ولكن ليفربول كان أكثر ذكاء منا، وكانوا أسرع، وأعتقد أنه كان لدينا فرص لتسجيل الهدف الذي نحتاجه، لكن لم نفلح في ذلك اليوم”.

الأكثر مشاهدة