هل يتوج برشلونة بلقب الليجا في الجولة القادمة ؟

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – يبتعد برشلونة بفارق خطوة أو خطوتين عن لقب الدوري الإسباني في حال حقق الانتصارات في الجولات القادمة من الدوري الإسباني ، وذلك بعد خوض مباراته في الجولة 33 من الدوري الإسباني ، بتحقيقه الفوز على ريال سوسيداد بهدفين مقابل هدف مساء السبت في اللقاء الذي استضافه ملعب كامب نو.

ورفع برشلونة رصيده إلى النقطة 77 في جدول ترتيب الليجا ، وبفارق تسع نقاط عن أتلتيكو مدريد الذي تغلب على إيبار بهدفٍ نظيف عصر السبت أيضاً.

وأمام برشلونة الآن فرصة التتويج بلقب الدوري الإسباني في الجولة القادمة ، عندما يحل ضيفاً على ديبورتيفو ألافيس الثلاثاء القادم.

وعلى البارسا تحقيق الفوز على ديبورتيفو ألافيس ، وفي نفس الوقت عليه انتظار مباراة أتلتيكو مدريد أمام فالنسيا ضمن قمة الجولة 34 ، والتي قد تسبب مشاكل كثيرة على كتيبة المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني.

ويرتفع الفارق إلى 12 نقطة بين برشلونة إذا تمت الحسابات كما يريد مشجعو “البلوجرانا” ، وبذلك يتوج الفريق باللقب رسمياً قبل أربع جولات على نهاية الموسم.

ولن تفيد حسابات المواجهات المباشرة بين برشلونة وأتلتيكو مدريد الأخير لتأجيل تتويج منافسه ، لأن الفريق الكتالوني تعادل مع الفريق المدريدي ذهاباً بهدفٍ لمثله على ملعب واندا ميتروبوليتانو ، وفاز عليه بثنائية نظيفة على كامب نو في الإياب.

وبالعودة لمباراة الذهاب بين فالنسيا وأتلتيكو مدريد على ملعب ميستيا فإنها انتهت بالتعادل (1-1).

وفي حال تعادل أتلتيكو أو فاز فإن برشلونة سينتظر حتى الجولة 35 ، ويحتاج وقتها للفوز أو التعادل إذا تغلب على ديبورتيفو ألافيس في الثلاثاء القادم.

ملخص دور ربع النهائي من دوري الأبطال بطابع كوميدي

الأكثر مشاهدة

أهداف مباراة برشلونة وسوسيداد .. ملخص ونتيجة المباراة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – لم يتوقع أحد من مشجعي برشلونة أن يدخل المدرب إرنيستو فالفيردي بكامل نجومه في مباراة ريال سوسيداد التي أقيمت مساء السبت ، ضمن منافسات الجولة 33 من الدوري الإسباني.

ودخل فالفيردي مباراة برشلونة وسوسيداد بتشكيلة مكونة من تير شتيجن وسيميدو وبيكيه ولونجليه وألبا وراكيتيتش وفيدال وأرثور وميسي وسواريز وديمبيلي ، ودخل من مقاعد البدلاء كل من بوسكيتس وكوتينيو وسيرجي روبرتو.

ورغم تواجد كل النجوم إلا أن برشلونة حقق الفوز بصعوبة ، وبنتيجة هدفين مقابل هدف على أرضية ملعب كامب نو.

وسجل ثنائية “البلوجرانا” كل من المدافع الفرنسي كليمون لونجليه برأسه بعد استلامه عرضية من ركلة ركنية نفذها الفرنسي عثمان ديمبيلي في الدقيقة 45 ، قبل أن يضيف جوردي ألبا الهدف الثاني من تسديدة قوية سكنت شباك سوسيداد في الدقيقة 64.

وسجل الضيوف هدفهم الوحيد في الدقيقة 62 عبر خوانيمي بعد تمريرة كسرت دفاع برشلونة.

هدف لونجليه

هدف خوانيمي

هدف ألبا

فلوج نهائي البطولة العربية الهلال والنجم وخسارة اللحظة الاخيرة

الأكثر مشاهدة

Getty

موقع سبورت 360 – فاز نادي برشلونة على ضيفه ريال سوسيداد بهدفين مقابل هدف وحيد، مساء اليوم السبت، على ملعب الكامب نو، ضمن فعاليات الجولة 33 من مسابقة الدوري الإسباني.

وكان جلياً، من خلال أطوار اللقاء، أن برشلونة أراد تحقيق النقاط الثلاث بأقل مجهود ممكن، سيما وأن الفريق تنتظره مباريات كثيرة في الأسابيع القليلة القادمة (من بينهما مبارتي ليفربول بدوري الأبطال).

وسيطر برشلونة على أجواء المباراة، لكن هدف التقدم تأخر كثيراً، على اعتبار أن الفريق الكتالوني صنع خمس فرص حقيقية للتسجيل في الشوط الأول، مع الإشارة إلى أن الضيوف أهدروا بدورهم فرصة سانحة للتهديف لولا تدخل تير شتيجن.

وبدأ برشلونة اللقاء بضغط هجومي عبر الأطراف، وبالأخص جبهة عثمان ديمبيلي، الذي كان في حالة جيدة، واستغل مهارته في التلاعب بمدافعي ريال سوسيداد، لكن دون خطورة حقيقية.

وافتتح الفريق الكتالوني نتيجة اللقاء في الدقيقة 45 عبر رأسية قوية من كليمون لونجليه، بعدما استغل المدافع الفرنسي عرضية رائعة من زميله ومواطنه عثمان ديمبيلي، ليُسكن الكرة في شباك الضيوف.

وفي الشوط الثاني، سجل ريال سوسيداد هدف التعادل في الدقيقة 61 عن طريق خوانمبي بعدما استغل تمريرة رائعة من ميكيلل ميرينو من خلف مدافعي برشلونة.

وبعدها بثلاث دقائق، سجل برشلونة الهدف الثاني عبر جوردي ألبا الذي استلم تمريرة رائعة من ليونيل ميسي، لينطلق المدافع الإسباني ويراوغ مدافعي الخصم ويطلق تسديدة قوية عانقت الشباك بنجاح.

ولم تشهد الدقائق المتبقية أي جديد على مستوى النتيجة، اللهم قيام الفريق الكتالوني ببعض المناورات عبر فيليب كوتينيو ولويس سواريز وإيفان راكيتيتش، لتنتهي المباراة بانتصار برشلونة بهدفين مقابل هدف.

وبهذا الانتصار، رفع برشلونة رصيده إلى النقطة 77 بالمركز الأول، ليبتعد عن أتلتيكو مدريد صاحب المرتبة الثانية بفارق تسع نقاط، مع العلم أنه لا تفصلنا سوى خمس مباريات عن نهاية المسابقة.

الأكثر مشاهدة