عائلة كوتينيو ستكون السبب الرئيسي في استمراره مع برشلونة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360 – كشفت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية بأن البرازيلي فيليبي كوتينيو لاعب فريق برشلونة الحالي سيستمر مع ناديه الكتالوني، ولن يعود للدوري الإنجليزي خلال سوق الانتقالات الشتوي بسبب عائلته.

وارتبط اسم فيليبي كوتينيو في الأيام القليلة الماضية بالعودة من جديد للعب في الدوري الإنجليزي، ولكن هذه المرة لصفوف مانشستر يونايتد.

وكان فيليبي كوتينيو ابن 26 عامًا قد انتقل للعب في فريق برشلونة خلال سوق الانتقالات الشتوي الماضي، قادمًا من نادي ليفربول الإنجليزي بمبلغ 130 مليون يورو.

ولكن الدولي البرازيلي لم يظهر حتى الآن بالصورة التي رسمتها الإدارة وجماهير البرسا له، وظهر بمستوى باهت للغاية خاصةً هذا الموسم.

وأشارت التقارير الصحفية الإنجليزية بأن مانشستر يونايتد يراقب فيليبي كوتينيو تمهيدًا للتعاقد معه في الميركاتو الشتوي الحالي، ولكن يبدو بأن الأمور لن تسير في هذا الاتجاه.

وذكرت صحيفة “موندو ديبورتيفو” بأن عائلة البرازيلي فيليبي كوتينيو كانت السبب الرئيسي في اتخاذه قرار الاستمرار مع برشلونة هذا الموسم.

وأكملت الصحيفة أن عائلة كوتينيو ليست جاهزة بعد للعودة من جديد لإنجلترا، لذلك سيتم تأجل تلك الأمور للصيف المقبل.

وأكدت الصحيفة أن كوتينيو قد أغلق هذه المسألة بشكل نهائي، وفي الصيف سيعيد التفكير في هذا الأمر مرة أخرى، سواء باستمراره مع برشلونة أو الانتقال لليونايتد أو لأي نادٍ آخر.

أهداف مباراة – برشلونة 3 × 0 إيبار

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة

صحيفة ماركا .. ميسي لم يصل للهدف رقم 400 !

رامي جرادات 11:39 14/01/2019
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
جيتي إيميج

رفضت صحيفة ماركا الإسبانية الإقرار بوصول ليونيل ميسي نجم برشلونة للهدف رقم 400 في بطولة الدوري الإسباني، وذلك رغم تأكيد ذلك رسمياً عبر عدة مصادر يوم أمس الأحد.

وسجل ميسي هدف من ثلاثية فريقه في شباك إيبار، ورفع رصيده إلى 17 هدف في الليجا هذا الموسم، لكن الأهم أنه وصل للهدف رقم 400 في تاريخ مشاركاته بالبطولة.

ونشرت صحيفة ماركا الإسبانية تقريراً ينفي وصول ميسي لهذا الرقم، مشيرة إلى أنه سيسجل الهدف رقم 400 عاجلاً أم أجلاً، لكن حتى الآن ما زال بحوزته 399 هدف.

وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن السبب في ذلك يعود للهدف الذي سجله فرناندو أموريبييتا بالخطأ في مرماه خلال مباراة برشلونة وأتلتيك بيلباو موسم 2012-2013 وتم احتسابه باسم ليونيل ميسي الذي كان قد سدد كرة بعيدة عن المرمى وارتطمت بمدافع الفريق الباسكي ودخلت الشباك.

وأضاف التقرير أنه رغم احتساب الحكم ماتيو لاهوز الهدف باسم ليونيل ميسي في تلك المباراة، إلا أن صحيفة ماركا تؤكد بسجلها الخاص أن الهدف كان من أموريبييتا.

وهذه ليست المرة الأولى التي تغالط فيها صحيفة ماركا السجلات الرسمية، فهي إلى اليوم ما زالت مصرة على امتلاك كريستيانو رونالدو 312 هدف في الليجا وليس 311، وهذا يعود للهدف الذي تم احتسابه باسم بيبي خلال مباراة ريال سوسيداد عام 2010، رغم أن كرة الدون كانت متجهة إلى المرمى قبل اصطدامها بمواطنه.

الأكثر مشاهدة

حقق فريق برشلونة فوزاً كبيراً ومهماً على ضيفه إيبار بثلاثية نظيفة على ملعب كامب نو لحساب الجولة التاسعة عشر من عمر الدوري الإسباني الليجا.

وواصل برشلونة نتائجه الجيدة في الدوري الإسباني ونجح بالحفاظ على فارق النقاط الخمسة بينه وبين ملاحقه أتليتكو مدريد صاحب المركز الثاني في جدول ترتيب الليجا.

وقدم فريق برشلونة أداءاً طيباً للغاية وفوز مقنع، حيث سيطر النادي الكتالوني على مجريات المباراة منذ بداياتها وحتى النهاية في أول رد فعل بعد الخسارة التي تلقاها على يد ليفانتي في كأس إسبانيا يوم الخميس الماضي.

وفك فريق برشلونة شفرات دفاع ضيفه إيبار سريعاً بهدف تيكي تاكا رائع بعد العديد من التمريرات الرائعة بين أقدام وصلت في الأخير الأوروجوياني لويس سواريز الذي سجل الهدف الأول في الدقيقة 19.

وقدم لاعبو برشلونة نموذجاً رائعاً للتيكي تاكا والهجمة الجميلة بعد عدة تمريرات وصلت إلى البرازيلي كوتينيو الذي لعبها بينيه إلى زميله لويس سواريز ليضعه منفرداً بالمرمى ليسجل الأخير هدف برشلونة الأول والوحيد في الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني جاءت اللقطة الأبرز عندما نجح الأسطورة الحية الأرجنتينية ليونيل ميسي بتعزيز تقدم برشلونة بهدف ثاني في الدقيقة 53 وهن الهدف رقم 400 له في مسيرته بالدوري الإسباني.

وبعدها بدقائق قليلة عاد المهاجم الأوروجوياني لويس سواريز وسجل هدف الشخصي الثاني وهدف برشلونة الثالث في الدقيقة 59 من عمر الشوط الثاني بعد أسيست رائع من زميله سيرجي روبيرتو.

ونجح برشلونة بهذا الفوز للوصول إلى النقطة رقم 43 محتلاً صدارة جدول ترتيب الدوري الإسباني بفارق 5 نقاط كاملة عن ملاحقه أتلتيكو مدريد صاحب المركز الثاني.

الأكثر مشاهدة