المغضوب عليهم في برشلونة خلال يناير الماضي .. أين هم الآن؟

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

قرر إرنستو فالفيردي مدرب فريق برشلونة الإسباني الاستغناء عن أربعة لاعبين دفعة واحدة خلال سوق الانتقالات الشتوية الماضية بسبب عدم ثقته بإمكانية تقديمهم المزيد مع البلوجرانا.

ثلاثة من أصل أربعة لاعبين قد تمت إعارتهم لفرق أخرى الميركاتو الشتوي الماضي، لرغبتهم في المشاركة بعدد دقائق أكثر وهم “أردا توران، ورافينيا ألكانتارا، ودولوفيو”، بينما رحل الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو بشكل نهائي.

وقامت صحيفة “سبورت” الكتالونية بتقييم أداء هؤلاء اللاعبين في الثلاثة أشهر الماضية، ومعرفة ما إذا قاموا بتطوير مستواهم أم لا.

خافيير ماسيكرانو

الدولي الأرجنتيني ماسكيرانو كان قراره هو الرحيل عن برشلونة، وخوض تجربة جديدة في الملاعب الصينية وبالتحديد مع فريق هيبي.

وشارك اللاعب مع فريقه الجديد في ثلاثة مباريات كأساسي، الأمر الذي جعل خورخي سامباولي مدرب منتخب الأرجنتين يقوم باستدعائه للمشاركة في اللقاءات الودية القادمة استعدادًا لكأس العالم 2018 في روسيا.

رافينيا

انتقل اللاعب البرازيلي للعب في صفوف إنتر ميلان الإيطالي، ولكنه لم يلعب في التشكيلة الأساسية بعد حيث لم يكتسب ثقة المدرب لوسيانو سباليتي.

ويرغب رافينيا في اكتساب ثقة سباليتي حتى يتم استدعائه للمشاركة مع منتخب البرازيل في مونديال روسيا، لذلك أمام اللاعب الكثير ليقدمه مع الإنتر.

دولوفيو

أنضم اللاعب الإسباني جيرارد دولوفيو لفريق واتفورد الإنجليزي يناير الماضي على سبيل الإعارة حتى يشارك في دقائق لعب أكثر ليتواجد مع منتخب اللاروخا في المونديال.

وبالفعل شارك اللاعب في أول أربعة لقاءات مع واتفورد، وصنع هدفًا وأحرز آخر أمام تشيلسي، ولكنه تعرض للإصابة في مباراة إيفرتون، مما ستجعله يغيب عن كأس العالم.

أردا توران

توران أنضم لصفوف فريق أسطنبول باساشكير التركي، وحاله مثل حال دولوفيو، ورافينيا، يرغب في المشاركة بشكل مستمر عكس ما كان يحدث في برشلونة.

وشارك أردا توران مع فريقه الجديد في خمسة لقاءات بالدوري التركي، وأحرز هدف وحيد، ولكنه حتى الآن لم يظهر بالمستوى المطلوب.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة