تناولت وسائل الإعلام الإسبانية المستوى الذي يقدمه المهاجم باكو ألكاسير والمدافع توماس فيرمايلين مع برشلونة في الوقت الراهن ، بعد أن كانا منبوذين تقريباً في العشرات من المباريات في السابق.

وتمكن المدرب إرنستو فالفيردي من تحسين مستوى هذين اللاعبين بشكل مثير للإعجاب ، حيث يقدم توماس فيرمايلين مستويات قوية في خط الدفاع ، بينما أثبت ألكاسير أن التعويل عليه لم يكن مجرد صدفه.

وقالت صحيفة “آس” الإسبانية أن باكو ألكاسير يعيش أيام مميزة للغاية مع نادي برشلونة ، وأن المسألة لم تعد بتقديم أي ضمانات لإستمراره في ملعب كامب نو ، لأنه أصبح بشكل مؤكد منافساً للويس سواريز في الهجوم.

لمزيد من أخبار برشلونة اليوم

واعتبرت صحيفة “ماركا” أن المدرب إرنستو فالفيردي قدم العديد من المفاجآت في هذا الموسم بعد أن أصبح باكو ألكاسير من حبيس دكة البدلاء إلى اللاعب الناجح ، بالإضافة إلى توماس فيرمايلين الذي أصبح قائداً للدفاع.

وأشادت صحيفة “سبورت” بالمستوى الذي قدمه توماس فيرمايلين ضد فياريال ، حيث وصلت دقة تمريراته إلى 95 بالمئة فضلاً عن قطع 15 كرة ، فيما أكدت صحيفة “موندو ديبورتيفو” أن البلجيكي سيعوض رحيل ماسكيرانو.

ونشر الصحفي الكتلوني إيدو بولو تغريدة ساخرة تصف حال فيرمايلين وألكاسير وقال : “اعتدنا في برشلونة أن يكون فيرمايلين وألكاسير نكتة الصحافة والجماهير بسبب الإصابات والمستوى ، والآن أصبحنا نفكر بمشاركتهما أساسياً في الكلاسيكو!”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة