حقق أتلتيكو مدريد فوزاً مثيراً على ضيفه فالنسيا بثلاثة أهداف مقابل هدفين خلال المباراة التي جمعتهما على ملعب “واندا ميتروبوليتانو” في قمة الجولة 24 من بطولة الدوري الإسباني.

وكان برشلونة يتمنى سقوط أتلتيكو مدريد في مباراة اليوم لكي يتوج رسمياً بلقب الليجا، لكن بعد فوز الروخي بلانكوس، سوف يتأجل الحسم إلى الجولة القادمة، وتحديداً يوم السبت القادم عندما يحل ليفانتي ضيفاً على ملعب الكامب نو.

وافتتح ألفارو موراتا باب التسجيل لأتلتيكو مدريد عند الدقيقة 9، ليرفع رصيده إلى 6 أهداف في البطولة منذ التحاقه بالفريق في يناير الماضي، لكن سرعان ما عادل فالنسيا النتيجة عند الدقيقة 36 عن طريق المهاجم الفرنسي كيفين جاميرو الذي كان لاعباً في صفوف أتلتيكو بالمواسم الماضية.

وارتفع رتم اللقاء في الشوط الثاني، وتمكن أتلتيكو مدريد من التقدم مجدداً عن طريق أنتوان جريزمان الذي أحرز الهدف الثاني بحلول الدقيقة 49، رافعاً رصيده إلى الهدف رقم 15 في الليجا.

وحصل فالنسيا على ركلة جزاء عند الدقيقة 77، وتولى دانييل باريخو تنفيذها، ونجح بوضعها في شباك الحارس يان أوبلاك بكل براعة.

وبعد 4 دقائق فقط، أحرز أنخيل كوريا هدف الفوز لأتلتيكو مدريد عبر تسديدة قوية وماكرة من خارج منطقة الجزاء، ورغم محاولات فالنسيا لتعديل النتيجة مجدداً في الدقائق الأخيرة، لكن محاولاته باءت بالفشل هذه المرة.

ورفع أتلتيكو مدريد رصيده إلى النقطة 71 وعزز موقعه في المركز الثاني، وحافظ على فارق الـ9 نقاط مع برشلونة المتصدر، بينما تجمد رصيد فالنسيا عند النقطة 52 وظل في المركز السادس.

الأكثر مشاهدة

أتلتيكو مدريد يفلت من فخ إيبار ويواصل مطاردة برشلونة

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 ـ حقق أتلتيكو مدريد فوزاً قاتلاً على مضيفه إيبار بهدف لصفر لحساب الجولة 33 من الدوري الإسباني.

وانتظر الروخي بلانكوس حتى الدقيقة 85 من عمر المباراة ليوقع على هدف الفوز عن طريق نجمه الفرنسي توماس ليمار، الذي استغل تمريرة عرضية من المهاجم الكرواتي نيكولا كالينيتش داخل منطقة الجزاء ليسددها في شباك الحارس الصربي ماركو دميتروفيتش.

وسجل توماس ليمار أهدافاً لأتلتيكو دي مدريد في الليجا خارج واندا متروپولیتانو أكثر مما فعل مع موناكو في الموسم الماضي (هدفين).

وبهذا الفوز رفع رجال دييجو سيميوني رصيدهم إلى 68 نقطة في المركز الثاني بالليجا، مقلصاً الفارق عن برشلونة إلى 6 نقاط مؤقتاً، في انتظار ما ستسفر عنه مواجهة النادي الكتالوني ضد ريال سوسييداد على ملعب “كامب نو” ليلة اليوم السبت.

في المقابل، فشل الفريق الباسكي في تحقيق أي انتصار للمباراة الثالثة توالياً، بخسارتين، وتعادل، ليظل رصيده عند 40 نقطة في المركز الـ13.

الأكثر مشاهدة

سيميوني يرد على عصيان دييجو كوستا داخل أتلتيكو مدريد

  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • G+
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
Getty Images

موقع سبورت 360 – استجاب دييجو بابلو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد للعصيان الذي أعلنه اللاعب دييجو كوستا من خلال رفض المشاركة في تدريبات يوم الخميس بسبب فتح ملف تأديبي بحقه.

ويعود سبب تمرد المهاجم دييجو كوستا للملف التأديبي الذي فتحه أتلتيكو مدريد ضده بسبب عقوبة إيقافه لمدة ثماني مباريات لإهانة الحكم جيل مانزانو ، والذي طرده بالبطاقة الحمراء ضد برشلونة.

وقال المدرب الأرجنتيني في المؤتمر الصحفي قبل مباراة السبت أمام إيبار : “ما يمكنني قوله هو أن هناك وضع داخلي قمنا بمعالجته بالأمس ، ما حدث هي قضية داخلية تم حلها لأن كوستا تدرب معنا اليوم”.

وهاجم سيميوني وسائل الإعلام الإسبانية على مثل هذه التسريبات وأضاف : “نحن هنا تماماً مثل الأسرة ، عندما تحدث هذه المواقف ، فأنت لا تذهب إلى الشارع وتخبر الناس عما حدث لأنك لا تعرفهم”.

وحول موقفه من تصرف دييجو كوستا وأجاب : “هذا التصرف لا يغير مما أفكر فيه حول كوستا ، هو لم يكن لديه موسم جيد بسبب الإصابات التي رافقته والتي لم تسمح له بالحصول على الانتظام الذي يحتاجه ، أي لاعب ممكن أن يغضب ولهذا سأعول عليه في الموسم المقبل”.

الأكثر مشاهدة