ازدادت الشكوك لدى أتلتيكو مدريد الإسباني فيما يخص زيارة تركيا لمواجهة جالطة سراي في السادس من أغسطس (آب) المقبل في لقاء ودي استعداداً للموسم الجديد، وذلك بعد حدوث انقلاب عسكري فاشل في إسطنبول وأنقرة أسفر عن مقتل 265 شخص وجرح أكثر من 1400 آخرين.

صحيفة أس الإسبانية كشفت النقاب عن عدم رغبة المدرب دييجو سيميوني بالمخاطرة في السفر إلى تركيا قبل انطلاق الموسم، حيث نقل مخاوفه بشكل واضح وصريح إلى إدارة النادي وطالبهم بإلغاء السفر إلى إسطنبول.

ولا يعود خوف سيميوني من السفر إلى تركيا إلى الانقلاب العسكري الفاشل فحسب، حيث اشتعلت المخاوف لدى المدرب منذ الهجوم الإرهابي على مطار أتاتورك الدولي والذي أسفر عن مقتل 41 شخصاً قبل عدة أسابيع.

ولم يحسم أتلتيكو قراره بعد بخصوص السفر إلى تركيا لمواجهة جالطة سراي في ملعب تيليكوم التركي، حيث سينتظر تقرير الخارجية الإسبانية عن مدى المخاطر الناجمة من هذه الرحلة.

وستكون مواجهة جالطة سراي الرابعة لأتلتيكو في الموسم الاستعدادي وسيتم اقامتها بعد عودة الفريق من أستراليا وشرق آسيا لخوض ثلاث مباريات ودية هناك.

** اقرأ أيضاً: الفيفا يستعد للإقرار بعقوبة ريال مدريد وأتلتيكو

– اشترك بنشرتنا الإخبارية .. اضغط هنا

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة