كلوب يتضامن مع مشجعي ليفربول بعد صدمة الحكم في كارثة هيلزبره

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn

موقع سبورت 360- برأت المحكمة الجنائية في بريستون دافيد دوكينفيلد قائد الشرطة خلال كارثة هيلزبره، التي شهدت وفاة 96 مشجعاً لليفربول عام 1989، واتهمت شرطة يوركشاير حينها جماهير الريدز بالتسبب في ذلك نتيجة الإفراط في شرب الكحوليات.

ولكن بعد 27 عاماً، قالت هيئة المحلفين إن الشرطة أخفقت قبل وأثناء مباراة الدور قبل النهائي لكأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، أمام نوتينجهام فورست، وكانت السبب الرئيس خلف عدد الوفيات الكبير.

ورغم ذلك أصدرت محكمة بريستون كراون حكمها، ببراءة ديفيد داكنفيلد، قائد الشرطة في يوم حدوث الكارثة والمتهم الأول في القضية، من تهمة الإهمال الجسيم والقتل الخطأ.

كارثة هيلزبره أدت لوفاة 96 مشجعاً لفريق ليفربول

تحدث الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول عن الحكم القضائي، قائلاً: نحن متعاطفون مع عائلات الضحايا ونقدم لهم دعمنا الكامل، يمكنني أن أشعر بمدى إحباطهم وحزنهم، في ما يبدو أن هذا سيكون الحكم النهائي في القضية.

وأضاف: جئت إلى إنجلترا قبل أربع سنوات، لذا أعلم وأتفهم ماذا تعني هذه القضية بالنسبة لعائلات وأصدقاء الضحايا، وأدرك جيدا كم حاربوا في سبيل تحقيق العدالة”.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة