مارادونا ينهي مشواره التدريبي مع خيمناسيا بسبب الرئيس

  • Facebook
  • Twitter
  • Mail
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Facebook
  • Twitter
  • WhatsApp
  • Pinterest
  • LinkedIn
مارادونا ينهي مهمته مع نادي خيمناسيا

موقع سبورت 360- انتهت سريعاً مهمة أسطورة الكرة دييجو مارادونا مع نادي خيمناسيا لا بلاتا، بعد 3 أشهر فقط من توليه مسؤولية تدريب الفريق الذي ينافس في دوري الدرجة الأولى الأرجنتيني.

وجاء قرار رحيل مارادونا لأسباب تتعلق بعدم إعلان الرئيس الحالي للنادي جابريال بيليجرينو خوض للانتخابات المقبلة، المقررة يوم 23 من شهر نوفمبر الجاري، وقد ربط “الأسطورة” مصيره كمدير فني للفريق ببقاء الرئيس في منصبه وهذا ما لم يحدث.

يبلغ مارادونا من العمر 59 عاماً ويعاني صحياً، لكن رغم ظروف مرضه لكنه وافق على قيادة فريق خيمناسيا لإنقاذه من شبح الهبوط، حيث كان يتواجد في المرتبة الأخيرة مع وصول “دييجو”.

قاد مارادونا فريق خيمناسيا في 8  مباريات، وفاز في 3 مباريات وخسر في 5 مواجهات، وهذا ساعد في تقدم النادي من المرتبة الأخيرة بين 24 فريقاً إلى المركز الـ22.

وفاز خيمناسيا في أخر مباراة تحت قيادة مارداونا بنتيجة (3-0) على حساب الدوسيفي نهاية الأسبوع الماضي.

maradona1

مارادونا يتهم ابنته بالطمع في ميراثه

كان مارادونا أدلى بتصريحات رداً على ابنته خيانينا مارادونا، التي ذكرت بأنه يموت من الداخل دون أن يدري، في إشارة لحالته الصحية السيئة، قائلاً إنه بحالة صحية جيدة ليطئمن الجماهير عبر وسائل الإعلام.

خيانينا نشرت عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “انستجرام”، أن والدها يقتلونه من الداخل دون أن يدري، مطالبة عشاقه بـ”الصلاة من أجله”.

ويعاني مارادونا منذ فترة من مشكلات في الحركة، بسبب جراحة خضع لها مؤخراً في الركبة، ويحتاج لعربة الغولف للتنقل بين جنبات الملعب.

أضاف مارادونا (59 عاماً) في تصريحاته: لا أشعر على الإطلاق بأنني أموت، أنام وأنا سعيد لأنني أعمل، تألمت كثيراً بالخسارة أمام استوديانتيس، لا أعلم ماذا كانت تقصد خيانينا؟، أنا أعلم أنه كلما كبر الشخص في العمر، فإنهم يهتمون بما سيتركه أكثر مما يفعله الآن.

وتابع مارادونا: أنا أقول للجميع أنني سأتبرع بأموالي، كل ما جنيته في حياتي سأتبرع به، سأفعل ذلك عندما أموت، لكن ليس الآن، لأنني بحالة صحية جيدة للغاية.

تعرف على مزايا تطبيق سبورت 360

الأكثر مشاهدة